سعدنا بأنهاء التقاعد المالي ولكن هناك من يريد ان يواصل ادخالنا في أزمات ويقتل فرحتنا باستمرار التنكيد علينا

0
596

كتب هشام ساق الله – فوجئء عدد من الموظفين والموظفات باستمرار رواتبهم وفقا للتقاعد المالي ولم تتحسن رواتبهم وبقي الوضع على ماهوا عليه وهؤلاء هم مكتب الرئيس محمود عباس وموظفي المجلس التشريعي الفلسطيني ووموظفي سلطة الطيران وموظفي المنظمات الشعبية بقوا يتقاضوا 50 بالمائة من الراتب لا نعرف السبب  كانوا هم ممن ظلموا بالتقاعد المالي .

وعلمت ان هناك موظفي وزارة التربية والتعليم مواليد عام 1961 لم يرفع عنهم التقاعد المالي  وايضا هناك مجموعة من وزارة الصحة لم يرتفع عنهم التقاعد المالى .

منذ الصباح وعدد من هؤلاء الاخوه والاخوات يرسلوا لي توضيح ويطالبوا بان يتم ادراجهم ضمن من تم الغاء التقاعد المالي بحقهم وان يتم انهاء معاناتهم فهم في هذا الاجراء منذ شهر 11 عام 2017 ولم يطلب منهم ان يتحولوا الى التقاعد الفعلي او عمل أي اجراء وكانوا يعتقدوا انهم يتقاضوا نصف راتب على انهم متقاعدين ماليا .

هناك من يصر على ان يدخلنا في ازمة تلو الازمه وقصة تلو القصة وهناك حين نفذ القرار نفذة من اجل افتعال ازمة ومن يتحمل هذا التنفيذ هم موظفي وزارة المالية وموظفي ديوان الموظفين العام فقرار الرئيس واضح انهاء هذا الملف بكل ملحقاته هو لم يقل فقط وزارة الصحة ووزارة التربية والتعليم فقط بل القرار انهاء موضوع التقاعد المالي وكل من تضرر فيه وعودة الرواتب كما كانت قبل فرض الاجراء الذي اتخذ .

اغلب موظفي وموظفات المنظمات الشعبية هم من كوادر وقادة تنظيم حركة فتح تم فرزهم منذ بداية السلطة على المنظمات الشعبية وكان يومها مسئولها الأخ روحي فتوح عضو اللجنة المركزية لحركة فتح وكان سبب تحويلهم على كادرة انهم يعملوا بداخل التنظيم ومعظمهم يحملوا مسميات تنظيمية بحركة فتح وعلى راس عملهم ومهامهم التنظيمية .

موظفوا الطيران صحيح انه لا يوجد الان مطار لنا وهؤلاء حصلوا على دورات في المغرب ومصر وغيرها من الدول العربية وكلفوا السلطة كثيرا ينبغي انصافهم وانهاء مشكلتهم وكذلك موظفي المجلس التشريعي الفلسطيني الذين ظلموا ولم يقصروا ابدا ومن العيب ان يكون ضمن هذا القرار موظفوا مكتب الرئيس محمود عباس .

انا اناشد الأخ الرئيس محمود عباس وكل من هو مسئول ان يعيد الفرحة والبسمة لهؤلاء الاخوة والاخوات وان يساويهم ويدخل الفرح والسرور والفرج الى قلوب اسرهم كما جرى في انهاء التقاعد المالي للاخوة في وزارة الصحة والتعليم .