بقلم لواء ركن عرابي كلوب ذكرى رحيل الرفيق النقابي محمد عبد الحميد سلامة العطاونة (أبو العبد) عضو اللجنة التنفيذية للاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين

0
290

(1966م – 2020م)

بقلم لواء ركن/ عرابي كلوب 28/2/2021م

المناضل/ محمد عبد الحميد سلامة العطاونة من مواليد بلدة بيت كاحل قضاء الخليل بتاريخ 15/1/1966م تربى وترعرع في بيت وطني، أنهى دراسته الأساسية والإعدادية والثانوية في مدارس بيت كاحل.

انتمى إلى حزب الشعب الفلسطيني عام 1981م، تمرس في العمل النقابي منذ نعومة أظافره وتدرج في هذا العمل حتى أصبح عضواً في الأمانة العامة لاتحاد نقابات عمال فلسطين عن حزب الشعب الفلسطيني، ويعد الرفيق/ محمد العطاونة أحد مؤسسي الاتحاد العام للنقابات وكان مدير للدائرة الإعلامية في الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين وعضواً مؤسساً في نقابة عمال الغزل والنسيج في فلسطين.

الرفيق/ محمد العطاونة (أبو العبد) أحد كوادر حزب الشعب الفلسطيني وأحد أبطال الانتفاضة الشعبية الأولى المباركة عام 1987م وبقي في السجن لمدة عامين لقد كان الرفيق / أبو العبد نموذجاً للرفيق الوفي لفكره الوطني والإنساني التقدمي، بقي ملتزما في خدمة قضايا حزبه وشعبه الوطنية والاجتماعية والديمقراطية ومناضلاً عنيداً في الدفاع عن حقوق فئاته العمالية.

كان الرفيق/ أبو العبد مؤمناً ببرنامجه الوطني والاجتماعي ومكافحاً من أجل حقوق شعبنا العادلة، وقد انحاز بكل مبدئية وعناد لمصالح الفئات الكادحة والعمالية وكرس جل جهده لسنوات طويلة في العمل التطوعي والنقابي خدمة لهم، مدافعاً عن حقوق العمال وقضاياهم وإبان الانتفاضة الأولى كان الرفيق محمد العطاونة من كوادر الحزب الأوائل والمعتقلين في سجون الاحتلال على خلفيتها.

فجر يوم الثلاثاء الموافق 18/2/2020م رحل عن عالمنا الرفيق/ محمد عبد الحميد العطاونة (أبو العبد) عن عمر يناهز الثالثة والخمسين عاماً بعد صراع طويل مع المرض، تاركاً خلفه ميراثاً كبيراً من العمل الوطني والنقابي وسيرة مهنية حافله بالعطاء، وهو القائد الحزبي والأسير والنقابي والإعلامي.

وتم تشييع جثمانه الطاهر بعد صلاة الظهر من مسجد الرحمن في بيت كاحل ومن ثم ووري الثرى في مقبرة البلدة.

رحم الله الرفيق/ محمد عبد الحميد سلامة العطاونة (أبو العبد) وأسكنه فسيح جناته.

هذا ونعي حزب الشعب الفلسطيني القائد الوطني والنقابي/ محمد عبد الحميد العطاونة، أحد كوادر الحزب وعضو اللجنة التنفيذية للاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين وأحد أبطال الانتفاضة الأولى المباركة والذي أفنى معظم حياته مناضلاً في حقوق حزب الشعب.

وأكد حزب الشعب الفلسطيني وهو ينعي المناضل/ محمد العطاونة، فإنه يتقدم من أرملته وأبنائه وأشقائه والرفاق والرفيقات وعموم عائلة العطاونة وأهالي بلدة بيت كاحل الكرام، بأحر التعازي والمواساة متمنياً لهم مزيداً من الصبر والعمر الطويل.

ونعى الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين في محافظة رام الله والبيرة الرفيق النقابي/ محمد عبد الحميد العطاونة (أبو العبد) وتقدم بخالص العزاء والمواساة لآل الفقيد.