بقلم لواء ركن عرابي كلوب رحيل العقيد المتقاعد يوسف محمد خليل نجم(ابو زهير نجم)

0
85

(1934 م_2021م)

بقلم لواء ركن/   عرابي كلوب 18/2/2021

المناضل/يوسف محمد خليل نجم من مواليد مدينه المجدل بتاريخ23/1/1934  درس في المدرسه حتي عام 1948 م عام النكبه التي حلت بالشعب الفلسطيني وطرد وشرد من ارضه ودياره الي المنافي ومعسكرات اللجوء والشتات حيث استقرت العائله في مخيم الشاطئ للاجئين بقطاع غزه  اكمل دراسته في  مدارس القطاع والتحق  مبكرا بالشرطه الفلسطينيه بالقطاع عام1953م واجتاز دوره  شرطيه في مدرسة الشرطه وبعد تخرجه  عمل في ادارة السجون حيث حصل فيما بعد  علي دورات  خاصه بالسجون.

خلال حرب حزيران عام  1967م وعندما كان مشاركا  مع الضباط والجنود المصريين في منطقه الازهر بقطاع غزه  استهدفتهم قذيفه صاروخيه من قبل القوات الاسرائيليه  المقتحمه القطاع الا ان  الله نجاه  من ذلك الاستهداف.

بقي علي رأس عمله في  الشرطه المحليه بعد احتلال القطاع وعين مسؤول عن النظاره في مركز شرطه الشجاعية وكان خادما  ومساعدا لابناء شعبه وعونا للمساجين يقدم الخدمه  لهم قدر استطاعته مما اضطرت السلطات الاسرائيليه الي معاقبته وتنزيل رتبته.

استقال من الشرطه المحليه عام 1988م بناء علي بيان القياده الموحده للانتفاضه.

بعد انشأ السلطه الوطنيه الفلسطينيه

عام1994م التحق وزملائه الاخرين الذين خدموا في الشرطه سابقا بجهاز الشرطه الفلسطينيه الوليد ولخبرته السابقه عين نائبا للعقيد المرحوم / عبد القادر ذياب مدير السجون في سجن غزه المركزي لدرايته في ادارة السجون حيث كان يقوم بأعطاء محاضرات للضباط الخريجين الجدد في ادارة السجون.

تقاعد عام 2005م برتبه العقيد.

العقيد/يوسف نجم متزوح وله من الابناء (سبعه من الذكور وسبعه من الاناث).

انتقل العقيد المتقاعد/ يوسف نجم الي رحمه الله تعالي عصر يوم الاربعاء الموافق3/2/2021 وتمت الصلاه علي جثمانه الطاهر  في مسجد الشيخ رضوان وشيع الي مأواه الاخير في مقبره  الشيخ رضوان بغزه.

العقيد / يوسف نجم (ابو زهير) رجل غانم  وفاضل وكريم  ومعروف  لدي الجميع بأخلاقه الحميده وطيبة قلبه وعلاقاته الجيده مع الجميع  ومحب للجميع.

رحم الله العقيد المتقاعد/ يوسف محمد خليل نجم(ابو زهير) واسكنه فسيح جناته.

ونعت الهيئه الوطنيه للمتقاعدين العسكريين فقيدهم العقيد المتقاعد/يوسف نجم وتقدمت بخالص العزاء والمواساه من عائلة نجم سائلين المولي عز وجل ان يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته.