اجتماع اللجنة المركزية اليوم مهم ويحتاج الى توزيع أعضائها في لجان مختلفة توزع على المحافظات وقطاع غزه يحتاج إمكانيات وقرارات حسم سريعه

0
385

كتب هشام ساق الله – اللجنة المركزية باجتماعها اليوم في رام الله بقيادة الأخ الرئيس القائد العام لحركة فتح ينبغي ان تتوزع بلجان مساندة وداعمة لكل اذرع الحركة بان يقوموا بمساعدة القيادات الميدانية وتوفير كل المستلزمات اللازمة للانتخابات التشرعية وهذا يتطلب ان ينزلوا الى الميدان فنحن في قطاع غزه يوجد عدد منهم محسوبين انهم من قطاع غزه للأسف لا يهشوا لا يبشوا ويتواجدوا في رام الله وتاركين الأخ احمد حلس يواجة الجماهير وكوادر الحركة وحده اين هؤلاء ونحن نستعد للانتخابات وتنفيذ قرار الأخ الرئيس محمود عباس .

أتمنى على اجتماعهم التنظيمي الهام حسب ماقال عنه نائب رئيس الحركة الأخ محمود العالول ان يحسم كل المواضيع وان يتوزعوا بلجان مساندة لكل المحافظات في الوطن وان يقوموا هم بالاول بدورهم وواجبهم وان ينزلوا من ابراجهم العاجية وان يحركوا أجسادهم

نحو القواعد التنظيمية وان يعملوا ونراهم يقوموا بقعل إيجابي ولو مره واحده .

ننتظر الاخوه أعضاء اللجنة المركزية روحي فتوح والفريق الحاج إسماعيل والدكتور صبري صيدم والدكتور ناصر القدوه أعضاء اللجنة المركزية او اخرين من خارج قطاع غزه ليكونوا مقيمين في قطاع غزه وبحالة اجتماع دائم ومساندة للاخ احمد حلس ويكون لديهم قرار مالي وتنظيمي ترى هل سيحدث هذا الامر ام انهم على التلفون سيشاركوا في انتخابات مصيرية لقطاع غزه لن يكون ندم بعدها ان حدثت .

قبل الحديث عن الجاهزية وعقد اجتماعات للجان التنظيمية وعمل حراك وغبار بالاجواء بالصور والاستعراض الكذاب نحن نحتاج في حركة فتح بقطاع غزه ان يتم اتخاذ عدة قرارات لن اطالبكم هذه المره بحقوق قطاع غزه فانا اعرف انكم ليس لكم حول ولا قوة ولن تقوموا بدوركم وتفعلوا شيء فانتم للأسف لم تفعلوا أي شيء بالسابق سوى ارسال رسائل واعرف انكم لازلتم تنتظروا الردود .

حركة فتح في قطاع غزه تحتاج الى حسم مواضيع واتخاذ قرارات ميدانية وهذا لا يكلفهم أي شيء سوى ان ينفذوا قرارات لجان سبق ان تم تشكيلها وناقشت لساعات طويلة قضايا ونشاط للجنة التنظيمية وتقارير رفعت باتخاذ قرارات في الأقاليم الموجوده فهناك خلل بعمل الأقاليم في قطاع غزه الثمانية.

الخلل واضح ان هناك فراغات وقيادات سافروا الى الخارج ولا يقيموا بقطاع غزه منذ المؤتمر السابع وحتى الان لم يتم اشغال مواقعهم وهذا يؤدي الى تفعيل عمل الإقليم بدل مايعمل بربع طاقته التنظيمية سيصبح يعمل اكثر ويبرز نشاطه اكثر وبالاخر قوموا باتخاذ القرارات الي بيزعل بيزل والي مابيزعل هو حر كونوا فقط على مسئولية ان جرت الانتخابات فانكم توزعوا المسئولية وتوسعوا دائرة المشاركة .

هناك أقاليم بداخل قيادتها مشاكل منذ اكثر من عدة سنوات وينتظروا اتخاذ قرارات بشان هذا الخلاف مش مطلوب تعليق مشانق او اطلاق النار في ارجل من هم مخطئين فالامر يحتاج الى قائد يحسم هذه الإشكاليات ويشدشد هذه الأقاليم ويخرج حالة متجانسة في داخل هذا الاطار المنقسم الى قسمين او اكثر .

هناك مناطق تنظيمية تحتاج الى تغيير وتبديل لان لجانها لا تعمل على امتداد قطاع غزه وهناك تقارير فيها بالهيئة القيادية العليا تحتاج الى حسم وتدوير واتخاذ قرارات نحن لا نطالبكم بالانتخابات ونعرف ان الوضع الداخلي بقطاع عزه لا يسمح بعقد تلك الانتخابات ولكن يفترض ان تقوموا بنفض الغبار عن ماتورات التنظيمي وتتخذوا قرارات حسامة .

المكابت الحركية تحتاج الى تفعيل وتدعيم حتى ولو كانت منتخبة وكذلك الشبيبة والمراه وان يتم تدعيم اللجان الموجوده وتحسين أدائها حتى نشعر بان ماتورات هذه الاذرع التنطيمية بحركة فتح قد اشتغلت وعملت وبدات تتحرك فهناك من لازال بحركة فتح يقول ان الانتخابات لن تحدث وان الأمور ستخرب قبل اجتماع القاهرة او بعدها وان الانتخابات ستتوقف اجلا ام عاجلا انا أقول ان تغيروا هذا الواقع السيء للمستقبل لاي خيار اخار فالتغيير والحسم والتبديل ليس له اضرار .

واكثر مايحتاج تنظيم حركة فتح في قطاع غزه ان يخرج من دائرة القوعه التي يضع نفسة وينفتح على أبناء الحركة ويوسع دائرة مشاركة كادرة التنظيمي خارج دائرة الهيئة القيادية ولجان الأقاليم ويقوم بإعادة تواصلة بكل أبناء حركة فتح فهذه المره لو جرت الانتخابات التشريعية لن تقوم قائمة لحركة فتح .

وأقول للهيئة والقيادية وموضها الأخ القائد احمد حلس ابوماهر ان يطالبوا بموازنات تشغيلية إضافية وان يضعوا خطط تنظيمية في كيفية تشغيل ماكينة الهيئة القيادية النائمة في كثير من اللجان التنظيمية التابعة لها والتي تقتصر على عقد اجتماعات صورية هنا او هناك يكفي نوم ويكفي قوقعة بمكان واحد والانعزال عن باقي أبناء الحركة .

الكلام كثيكر ولدي معلومات ولدي أسماء واشياء كثيرة ولكني اريد فقط ان يتم حسم المواضيع واتخاذ قرارات سريعية بشدشدة أقاليم حركة فتح واذرعة المكاتب الحركية والشبيبة والمراه ورفدها بالكادر التنظيميي الموجود الذي ينتظر الإشارة للعمل والتفعيل والقيام بواجبة سواء جرت الانتخابات او الأمور الغيت .

هذه الجماهير الفتحاوية العريضة تحتاج الى قيادة افضل فانا لم اتحدث عن تغيير وتبديل بداخل الهيئة القيادية وضم كم هائل وكبير من المتقاعدين الشباب الذين هم بعز العطاء او ضم كادر افضل من الموجود فانا اعرف ان هؤلاء اصبحوا قدرنا في قطاع غزه والحديث بهذا الموضوع بيزعل ناس كثير مني .