وبعدين مع نقابة المحامين الفلسطينيين تعيق تدريب خريجين كل الحقوق

0
304

كتب هشام ساق الله – وبعدين معها لنقابة المحامين الفلسطينيين تعيق تدريب خريجين كليات الحقوق في قطاع غزه والتي تستمر عامين بعد ان اشترطت تقديم امتحان للخريجين بعد وقبل التدريب وقد تقدم عدد كبير لهذا الامتحان ونجح عدد منهم بانتظار بدء التدريب وحسبما علمت فقد اعترض الطلاب الذين لم ينجحوا ومحامين اخرين على هذا الامتحان وحتى الان الموافقة على التدريب وانتداب المحامين متوقفة .

الطالب يدرس 4 سنوات في كلية الحقوق وبعدها يتدرب لمدة عامين عند محامي ولا يحصل على أي مقابل للتدريب ووالدة يدفع المواصلات ومصروبف المحامي المتدرب ويضيع علية الوقت مابين التخرج والتدريب .

ابن صديقي العزيز الغالي نجح بعد معاناة في الحصول على بكالوريوس واحتفل اهلة وأصدقائه به وطلب منه ان يتقدم بامتحان قبل بدء التدريب وتقدم ونجح وهو ينتظر انتهاء الإجراءات بالبدء بالتدريب وينتظر ان تنتهي المحاكم بين النقابة والمعترضين على القرارات والذين تقدموا بقضايا لمنع الامتحان قبل بدء التدريب .

انا أطالب بأنهاء هذا السجال مش معقول تعمل النقابة ضد أعضائها وتعطل تدريب الاف الخريجين التي تخرجهم جامعات قطاع غزه وهم اعداد كبيرة جدا صحيح ان هناك قضايا لكل المحامين فالنصابين زاد عددهم والقضايا كثيرة ولديهم عمل وشغل .

انا أطالب الجامعات الفلسطينية ان توقف تخريج المحامين في قطاع غزه يكفينا محامين فهناك الاف منهم لا احد منهم يعمل وكل واحد بيدق بقضية حتى يتابعها ويحصل على اجرة منها يكفي تخريج للمحامين وتركهم هكذا بدون حل .

المطلوب من المكتب الحركي المركزي للمحامين ان يعمل من اجل حل هذه المواضيع ويتابع الخريجين ويقوم بإعادة التدريب من جديد وعمل كل مايلزم حتى لا يضيع الوقت على لمحامي الخريج وتزيد فترة تأهيله كي يحصل على شهادة مزاولة المهنة ب 6 سنوات وهذا يكفي ارحموا أولياء الأمور .