نريد قرار حاسم وواضح يسمي الأسماء بمسمياتها ويعلن تشميس التنظيم لهم ويرسل رسالة للاخ الرئيس محمود عباس ورئيس الوزراء بوقف كل التنقلات التي حدثت

0
630

كتب هشام ساق الله – هناك حملة ضد من حولوا قيودهم على المحافظات الشمالية  وحسب مايقال فان هؤلاء من أبناء حركة فتح فضلوا انفسهم على باقي قواعد الحركة الجماهير الفتحاوية التي خرجت في مليونية في الانطلاقة الأخيرة ومستعدين يخرجوا بمليونية لاحقة بالانتفاضة القادم لماذا لا يتم الإعلان عن أسمائهم على العلن ويقال المقصود فلان وفلان ويتم رفع هذه الأسماء للمطالبة باتخاذ قرارات ضدهم .

يكفينا دق ببعض على الاعلام والحديث بمواضيع مبهمة ومستورة بدون أسماء نريد ان يتخذ الأخ احمد حلس عضو اللجنة المركزية لحركة فتح قرارات صارمة ولمرة واحد بالإعلان وتشميس هؤلاء وتجميد القرار وإلغاء ماتم اتخاذه من قرارات بتحويل هؤلاء على قيود المحافظات الشمالية بقرار واضح لا لبس فية انتصار لجموع الموظفين الغلابا وهناك من يقيد النار ويصب عليها البنزين من اجل تاجيج الخلاف بداخل الحركة والتشكيك بالجميع بدون تسمية الأسماء بمسمياتها .

لماذا لا يتم اتخاذ مثل هذا القرار العملي ويتم حسم هذا الجدل وهذا الموضوع ويتم ارسال رسالة واضحة الى الأخ الرئيس محمود عباس والى رئيس الوزراء وإعادة العجل الى بطن امه وانهاء اللغط الدائر والحديث من جهه واحده وصمت باقي أبناء الحركة الذين لا حول لهم ولا قوة وكان الامر موجه من جهه معلومة واضحة المعالم .

انا لو كنت مسئول بحركة فتح وكان لدي قرار تنظيمي لجمعت أسماء هؤلاء كلهم واتصلت بالجهات المعنية وقمت بتشميسهم مهما كان الثمن وانهيت كل القرارات التي يتم اتخاذها سواء من هم من عظم الرقبة معي او مدعومين من متنفذين باللجنة المركزية لحركة فتح والمجلس الثوري وفضلوا انفسهم على المجموع الفتحاوي .

انا أقول يجب ان يتم اتخاذ قرار واضح ولو لمرة واحده في حسم هذا اللغط وانهاء هذا النقاش الذي يتم تغذيته من البعض ويتم توجية أصابع الاتهام الى اشخاص وانهاء هذا الموضوع بحسمه بقرار تنظيمي يتخذه الأخ ابوماهر والهيئة القيادية العليا .

خوفي اننا مقدمين على مجزره قادمه بالافق وشبكنا ببعض من اجل تمرير ماهو اصعب من اشخاص محددين فضلوا انفسهم ويتم تحويل كل قطاع غزه الى التقاعد المالي ونصبح بمصيبة جديده واناس وعوائل يفقدوا نصف رواتبهم لصالح دعم موازنة بشارة وحكومة الدكتور محمد اشتية لتشجيع الفساد والمفسدين على حساب اهل قطاع غزه .

دائما حين ندق ببعض ونحرف المشهد عن أشياء كثيرة تتدحرج بالافق هناك مصيبة قادمة ودائما نحن ضعاف لعدم اتخاذ القرارات الحاسمة من قبل قيادة الحركة ودائما من يتحدثوا بهذه المواضيع اشخاص معروفين باشخاصهم حريصين على الوضع بقطاع غزه ولكن أصابع الاتهام توجة اليهم وانهم محسوبين على جهه بعينها في التنظيم لا تتخذ القرارات وتترك هؤلاء يثيروا الغبار واللغط بدون ان تسمى الأسماء باسمائها .

سبق ان كتبت مقال غزه ارخيصة بابنائها المتامرين عليها سواء في غزه او بالضفة الغربية ودائما تاتينا الضربة من هؤلاءالذين يدعوا انهم حريصين علينا وهم من يضعوا المؤامرات والخطط لخوزقتنا ولعل احدهم ذلك الذي كتب قائمة بأسماء من يكتبوا على الفيس مقالات اوبوستات ويعمل نفسة حريص على اهل غزه والموظفين عمار يا غزه من هؤلاء الخونة .