9 سنوات على وفاة اللواء عبد الله عطايا ابوسمهدانه ابوياسمين رحمه الله

0
127

كتب هشام ساق الله – وانا ابحث في ارشيفي وجدت اني كتبت مقال عن المرحوم اللواء عبد الله عطايا ابوسمهدانه في الثامن عشر من تشرين ثاني نوفمبر عام 2011 رحم الله الرجل واسكنه فسيح جنانه فهو من عائله مناضله ورحم الله والده ورحم الله اشقائه الشهداء اردت ان اعيد مقالي لاذكر به كل من يعرفه ويقرا الفاتحه على روحه ا

وصلني ايميل من مفوضية الاعلام والشؤون الفكرية بحركة فتح ينعي الاخ المناضل اللواء عبد الله عطايا زايد ابوسمهدانه الذي انتقل الى رحمة الله تعال اثر نوبه قلبيه تعرض لها وقد شيع جثمانه الطاهره الى مثواه الاخير في مقبرة العائله بمدينة رفح.

تساءلت انا وعدد من الذين لايعرفون الرجل واختلط الامر على البعض وخاصة ان اسمه مثل اسم الأخ عبد الله ابوسمهدانه ابواياد عضو الهيئه القياديه لحركة فتح وعضو المجلس الثوري اطال الله عمره كان يفترض ان يتم وضع بعض المعلومات عن الرجل وخاصه وانه لديه تاريخ نضالي طويل ويمكن اخذ المعلومات من الاخ ابواياد وعمل نبذه عنه حتى يعرف الجميع من الذي توفي وانتقل الى رحمة الله تعالي فهو مناضل له تاريخ عريق بالحركه .

بعد عملية اتصالات أجريتها مع عدد من الذين يعرفون الرجل وتاريخه استطعت ان اجمع حصيله لاباس بها من تاريخه الطويل والنضالي في صفوف حركة فتح وخاصة وانه سليل عائله مناضله ولدية والد مناضل وفدائي منذ بدايات ثورة القسام حتى يوم وفاته المرحوم طيب الذكر الحاج عطايا زايد ابوسمهدانه .

وللحاج عطايا ابوسمهدانه ثلاثه من الابناء الشهداء الذين استشهدوا في صفوف الثوره الفلسطينيه فاولهم صقر الذي استشهد في لبنان والشهيد طارق الذي استشهد في رفح بعد خروجه بايام من معتقل انصار 3 بصحراء النقب في الانتفاضه الاولى والشهيد جمال “ابوعطايا ” قائد لجان المقاومه الشعبيه الذي اغتالته قوات الاحتلال الصهيوني في مدينة رفح .

والمغفور له المناضل عبد الله عطايا ابوسمهدانه ابوياسمين من مواليد مدينة بئر السبع 25/3/1945 قبل الهجره من فلسطين تلقى تعليمه الابتدائي والاعدادي في قرية جباليا حيث كان والده يعمل في ذلك الوقت كمدير لمركز شرطة جباليا ودرس الثانوية العامة في مدرسة يافا الثانوية بمدينة غزه وتوجه للدراسة في جامعة المنصورة حيث تخرج من كلية التجاره .

وفور تخرجه التحق في صفوف حركة فتح وعمل مع الاخ المناضل الشهيد صلاح خلف في جهاد الرصد الثوري مع بداياته ثم الأمن الموحد وشارك في كل معارك الثوره وكان مناضل وثائر وتنقل من سوريا الى لبنان وبعد خروج المقاومه من لبنان عام 1982 غادر الى اليمن ومن ثم الى تونس واستقر فيها هناك .

عمل في سفارة فلسطين في الهند بمواقع متعددة حتى عاد الى الوطن عام 1994 حيث التحق في جهاز المخابرات العامه وعمل فيها مدير للعلاقات العامة بالجهاز ثم مدير للشؤون الاداريه حتى تم إحالته الى التقاعد عام 2006 برتبة لواء .

متزوج المرحوم من السيده لبنه محمد منيف الحسيني من القدس ولديه ثلاثة بنات توفي امس اثر تعرضه لنوبه قلبيه وقد ذكر الشهادتين قبل وفاته بهذه النوبه وشيع جثمانه في مدينة رفح ويقام بيت العزاء في حي الشابوره بمدينة رفح .

بسهوله استطعت الحصول على صوره ومعلومات يمكن ان تعرف هذا الشهيد لو قام المسؤولين على إعلام الحركة ببعض الجهد لاستطاعوا ان يقوموا بنشر نعي بسيط بهذه المعلومات لهذا الرجل المناضل الذي يستحق ان يتم التعريف به وبتاريخه .

وكان يفترض ان نعاه جهاز المخابرات العامه فهو ابن الجهاز والأمن الموحد منذ بدايات حياته وله تاريخ في هذا الجهاز كان يفترض ان تم نعيه وتوزيع صوره له حتى يعرف الناس بعض عن حياة هذا الرجل .

إنا لله وانا إليه راجعون رحم الله الأخ أبو ياسمين ورحم والده المرحوم الحاج عطايا ابوسمهدانه ورحم اخوته صقر وطارق وجمال وتعازينا الى كل عائلة ابوسمهدانه والى اخوته سامي وجهاد وإخوانهم جميعا وشقيقاته وانسباهم وكل جماهير حركة فتح .

كل الاحترام الى موقع النخله التابع لعائلة الاغا في مدينة خانيونس على النعي الذي نشر عن حياة المغفور له المناضل اوياسمين فقد كان اسبق وافضل من كل المواقع التي نشرت نص النعي البسيط الغير مفهوم والذي وزعته مفوضية الاعلام والشؤون الفريه لحركة فتح .

اللواء عبدالله عطايا زايد علي أبو سمهدانة في ذمة الله
بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي

تتقدم عائلة الأغا في الوطن والشتات بالتعازي والمواساة من آل ابو سمهدانة الكرام بوفاة

اللواء عبدالله عطايا زايد ابو سمهدانة

المدير السابق للادارة العامة للمخابرات العامة

الذي انتقل إلي جوار ربه صباح يوم الجمعة الموافق 18-11-2011، عن عمر يناهز 66 عاماً، قضاها في طاعة الله وعمل الخير، وتم تشييع جثمانه الطاهر ظهرا. إنا لله وإنا إليه راجعون