عام على رحيل الأخ القائد الدكتور صائب عريقات اعضو اللجنتين المركزية والتنفيذية رحمه الله واسكنه فسيح جنانه

0
552

كتب هشام ساق الله – عام على رحيل القائد الكبير الدكتور صائب عريقات امين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية وهو عضو باللجنة المركزية في المؤتمرين السادس والسابع بعد معاناة مع المرض وقد أصيب مؤخرا في فايروس الكورنا والذي زاد معاناته انه قام بزرع  رئة بالولايات المتحدة وهو ما صعب حالته وزاد معاناته يحفظ كل الاتفاقيات الموقعة مع الكيان الصهيوني إضافة الى انه أستاذ بالعلوم السياسية وله خبرة بالمفاوضات مع الكيان الصهيوني .

انا عرفت الأخ الدكتور صائب عريقات من خلال الاعلام حيث كنت اقرا مقالاته الأسبوعية في صحيفة القدس وكان مدير للعلاقات العامة بجامعة النجاح الوطنية وكان يصدر مجلة يحرر صفحاتها وكان رجل اعلام متميز رحمة الله واسكنه فسيح جنانه مع النبيين والصديقين ولاشهداء وحسن أولئك رفيقا .

انتقدته بأحد مقالاتي على استخدام مصطلح كبير المفاوضين الفلسطينيين ولم يكن يتسلم أي منصب تنظيمي بحركة فتح طوال تولية عضوية اللجنة المركزية لحركة فتح وكلف برئاسة دائرة المفاوضات واصبح امين سر للجنة التنفيذية لمنظمة التحرير ممثل عن حركة فتح .

أتقدم بالتعازي الحارة من عائلة عريقات المناضلة واخص اسرته زوجته وابنائه وكريماته ورفاقة الذين عملوا معه خلال رحلتة الاكاديمية والمفاوضات وحركة فتح واللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية .

محطات من حياة الأخ الدكتور صائب عريقات رحمة الله

 

صائب محمد صالح عريقات ويُكنى بأبي علي (وُلد في 28 أبريل 1955 في أبو ديس – توفي في 10 نوفمبر 2020 في القدس) سياسي فلسطيني يُعرف بلقب «كبير المفاوضين الفلسطينيين» منذ عام 1996 لمشاركته في المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية، كما يُطلق عليه ياسر عرفات لقب «شيطان أريحا». يشغل منذ عام 2015 منصب أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية.

تلقى عريقات تعليمه المدرسي في مدارس مدينة أريحا وحصل على شهادة الدراسة الثانوية العامة عام 1972. حصل على درجتي البكالوريوس والماجستير من جامعة سان فرانسيسكو في الولايات المتحدة في 28 ديسمبر 1978. ابتعثته جامعة النجاح الوطنية إلى جامعة برادفورد في المملكة المتحدة وحصل منها على درجة الدكتوراه في دراسات السلام عام 1983.

تزوج في 3 سبتمبر 1981 من قريبته نعمة عريقات، ولهما 4 أبناء. وعمل محاضرًا في جامعة النجاح الوطنية بين عامي 1979 و1990.

خضع عريقات في 12 أكتوبر 2017 لعملية زراعة رئة في مستشفى إينوفا فيرفاكس  في فرجينيا الشمالية .

في 9 أكتوبر 2020، أُعلن عن إصابته بمرض فيروس كورونا 2019، وفي 18 أكتوبر 2020 نُقل إلى مستشفى هداسا عين كارم الإسرائيلي في القدس لتلقي العلاج بعد أن ساءت حالته الصحية.

كان عريقات نائبًا لرئيس الوفد الفلسطيني إلى مؤتمر مدريد عام 1991 وما تلاه من مباحثات في واشنطن خلال عامي 1992 و1993، وعُيِّن رئيساً للوفد الفلسطيني المفاوض عام 1994.

عُين وزيرًا للحكم المحلي ضمن حكومات ياسر عرفات الخمس في الفترة منذ 5 مارس 1994 وحتى 30 مارس 2003 وكان أول شخص يشغل هذا المنصب. وفي عام 1996 لُقب بـ «كبير المفاوضين الفلسطينيين»، وانتخب عضوًا في المجلس التشريعي الفلسطيني ممثلاً عن دائرة محافظة أريحا في الانتخابات العامة الفلسطينية 1996. كان أحد الموالين المقربين من ياسر عرفات إبان قمة كامب ديفيد عام 2000 والمفاوضات التي أعقبتها في طابا عام 2001.

عُين وزيرًا لشؤون المفاوضات ضمن حكومة محمود عباس في الفترة منذ 30 مارس 2003 وحتى 7 أكتوبر 2003. كما عُين وزير دولة لشؤون المفاوضات ضمن حكومة أحمد قريع الأولى في الفترة منذ 7 أكتوبر 2003 وحتى 12 نوفمبر 2003. ووزير شؤون المفاوضات في حكومة قريع الثانية في الفترة منذ 12 نوفمبر 2003 وحتى 24 فبراير 2005، كُلف خلالها في 27 سبتمبر 2004 بمُتابعة شؤون وزارة الإعلام.

في 27 فبراير 2005، عُين رئيسًا لدائرة شؤون المفاوضات في منظمة التحرير الفلسطينية. وفي 5 مارس 2005، عُين عضوًا في لجنة المفاوضات ضمن اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية.

في 28 أكتوبر 2005، عُين عضوًا في مجلس الأمن القومي الفلسطيني بصفته رئيسًا لدائرة شؤون المفاوضات في منظمة التحرير الفلسطينية.

أُعيد انتخابه عضوًا في المجلس التشريعي الفلسطيني عن دائرة محافظة أريحا في الانتخابات التشريعية الفلسطينية 2006. في عام 2009 انتخب عضوًا باللجنة المركزية في حركة فتح، ثم اختير في نهاية عام 2009 عضوًا للجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية.

في 7 فبراير 2015، عُين رئيسًا للجنة الوطنية العليا الفلسطينية للمُتابعة مع المحكمة الجنائية الدولية.