هؤلاء القادة ليس قدر لنا ولشعبا وابنائهم واقاربهم ليس افضل من أبنائنا في التوظيف الخاص والاستثنائي

0
261
Image processed by CodeCarvings Piczard ### FREE Community Edition ### on 2013-12-12 10:11:30Z | | é:

كتب هشام ساق الله – هؤلاء القادة الكبار في شعبنا ليسوا هم قدرنا وقدر شعبنا نحن ناضلنا وقاتلنا ليس لكي يأخذوا فرصتهم هم وابنائهم واقاربهم فقط وينسوا باقي شعبنا الذي يموت باسم الشرعية وباسم الحرص على الوطن فالفساد ينخر سلطتنا وهو سيد الموقف فهناك عقود تعمل تحت الطاولة من وزارة المالية الفلسطينية بمبلغ 2500 لمدة ثلاث شهور يتم تجديدها الى مالا نهاية وتصبح وظيفة ودرجة ولا احد يتحدث.

اكثر من قضية وقصة لقيادات وصلوا بالصدفة الى مواقعهم واصبحوا قدر شعبنا يمرروا مايريدوا من عقود ووظائف لاقاربهم واحبائهم باسم عقود عمل لمدة ثلاثة شهور ومن ثم يتم تمديدها ويتم نسيان عشرات الاف من الخريجين والمحتاجين الى وظائف وهناك منهم متفوقين ومتميزين ولا احد يسال عنهم والسبب انه لا يوجد لديهم وساطات ولا يوجد احد باقاربهم متميز ساكفر بكل القيادات والمسئولين الفتحاويين .

الأجهزة الأمنية وعناصرها الذين يكتبوا التقارير لقياداتهم فوق يرصدوا فقط الفساد ويسجلوا نقاط سوداء على هذا وذاك ولا يرفعوا تقارير فوق فالمنظومة كلها أصبحت فاسده لا رقابة على أي شيء المهم ان تستمر مصالح القادة الكبار المتنفذين ويمرروا مايريدوا فهي فرصة وجمعة مشمشية وينتهي دورهم يكونوا ويستمر أبنائهم قيادات علينا من بعدهم فهم أبناء الكبار الذين هم سيوف وقدر شعبنا الغلبان الفقير المطلوب منه فقط الصمود .

شعبنا حين ناضل وقاتل وتحمل كل المعاناة والحصار والظلم لم يتحملها كي يصبح أبناء القيادات هم مستقبل شعبنا وامتنا ولم يستشهد الشهداء كي يتم التمييز بين أبنائهم وأبناء القادة والمسئولين الذين يدحروا كل من هو افضل منهم لكي يصدروا أبنائهم واقاربهم ويدروا عليهم دخل ويتحدثوا عن الشفافية والنزاهة ويجدوا المبررات المقنعة والغير مقنعة .

قطاع غزه كله ممنوع من الوظائف ولا وظائف جديده الا أبناء القادة والمسئولين واقاربهم وباقي شعبنا محروم من أي وظيفة او بطالة حتى أبناء الهيكل التنظيمي لحركة فتح رفض كشفهم عدة مرات رغم زج أسماء أقارب قادة منهم والسبب ان كل قطاع غزه مسقط من حسابات القيادة كلها والوظائف والباطلات والمساعدات لا تاتي الا لهم وباقي الشعب متروك من رحمتهم .

أتساءل اين أجهزة الرقابة في السلطة وأين هذه الهيكليات الكبيرة التي نسمع عنها والتي هي بدون فعل لا تطبق النزاهة الا الغلبان الفقير وتمر عن أبناء القيادات المتنفذة والازمة المالية على المواطن والموظف الغلبان وهناك سيل من المال يضخ على البعض مهمات وبدلات وميزانيات ورواتب كبيره وخيالية .

اقولها واجري على الله اخي الرئيس القائد محمود عباس ان من حولك يسرقوا شعبنا ويمرروا ما يريدون باسم انهم قيادات لهذا الشعب وتنظيمات متنفذة وباقي شعبنا محروم من أي شيء ومطلوب منه ان يناضل ويخرج ويصفق ويسحج ويرفض ويؤيد وهو مظلوم ومطحون وأبناء واقارب المتنفذين ومن يخصهم يعيشوا برغد ونعيم ودلال .

الجميع غارق بالفساد يسرق وينهب ويسحب من أموال هذا الشعب هم يؤمنوا أبنائهم واقاربهم يسرقوا من أموال الشعب نعم لدينا أموال لشعبنا ينتفع منها ويستفيد القادة المتنفذين هم وابنائهم وزوجاتهم وانسبائهم واقاربهم لانهم قدر شعبنا وانهم سيوف على رقابنا يزايدوا علينا وعلى نضال شعبنا باسم انهم قيادات ولهم حق في ما ليس لهم حق هم يؤمنوا انفسهم وابنائهم لكي ستمر الانقسام وتستمر الأوضاع على ماهي علية .

شدي حيلك يابلد من شيخك للولد اصمد ياموظف اصمد حتى أبناء المتنفذين ياخذوا حقوقهم كاملة من أبناء شعبنا حتى الساقط منهم في المدارس يجدوا له وظيفة وباقي شعبنا الله لايرده اصمد ياطبيب ويامهندس وياخريج الجامعة اصمد فالأزمات المالية تاتي على حساب الشعب وهم خارج كل الازمات لانهم أبناء واقارب القيادات الذين يمثلوا الشرعية التي نحن ندعمها ونساندها بدمائنا وهم سيوف على رقابنا شئنا ام ابينا .