رحل الرجل الخلوق المعطاء الطيب ابن حركة فتح المرحوم نافذ جودت محمد الخطيب ابواياد رحمه الله واسكنه فسيح جنانه

0
105

كتب هشام ساق الله – منذ ساعات الصباح علمت بوفاة اخي وصديقي الرجل الطيب والخلوق المعطاء ابن حركة فتح المناضل نافذ جودت محمد الخطيب ابواياد الرجل الذي عرفته منذ بدايات الشبيبة الأولى حين تشكلت لجنة شبيبة مخيم الشاطئ وكنا نلتقي في كل الفعاليات والنشاطات وكان دائما معطاءا وابنا بارا لحركة فتح وجماهير شعبنا الفلسطيني تم تسبع جثمانه الطاهر في مقبرة الفالوجة .

هذا الرجل الرائع المتميز رحمة الله الأخ نافذ الخطيب من مواليد مخيم الشاطئ عام 1958 من عائلة هاجرت من مدينة المجدل المحتلة ودرس في مدارسها وحصل على الثانوية العامة وكان من أوائل كادر الشبيبة وحركة فتح عمل قبل الانتفاضة في لجان الشبيبة وشارك في كل نشاطات الحركة الاجتماعية والثقافية والنضالية .

في الانتفاضة الأولى عمل في لجان الإصلاح التابعة لحركة فتح مع الأخ المناضل عبد اللطيف عبيد رحمها الله وعمل في جهاز المخابرات العامة مع بداية تأسيس الجهاز وكان عضوقيادة منطقة الشاطئ الموحدة لعدة دورات وتم تكليفه في الفترة الأخيرة عضو اللجنة الشعبية في مخيم الشاطئ ومدينة غزه للاجئين.

هذا الرجل المناضل لم يكن يبحث عن مواقع تنظيمية ولا عن مناصب بل كان رجل ميداني يعمل أينما طلب ويساعد أينما وجد مكان يريد جهدة وتدخله كان رجل اصلاح من طراز فريد يسعى للصلح والوفاق والسلم المجتمعي رحمك الله اخي المناضل المخلص ابواياد .

تعازينا الى عائلة الخطيب المناضلة والى انسبائهم واقاربهم وأبناء حركة فتح في مخيم الشاطئ ونشطاء لجان اللاجئين في المخيم والى كل كوادر جهاز المخابرات العامة الذين عمل معهم والى كل أبناء حركة فتح والحركة الوطنية الفلسطينية.

المرحوم متزوج وله من الأبناء الأخ اياد وكريماته الاخوات بشرى وبسمة وابتهال والهام

رحمك الله واسكنك فسيح جنانه اخي وصديقي المناضل نافذ الخطيب ابواياد وجعل مثواك الجنة وانا لله وانا الية راجعون .