بقلم لواء ركن عرابي كلوب ذكرى رحيل الرفيق خلدون بكر عبدالفتاح عبدالحق

0
162

(1927م – 2003م)
بقلم لواء ركن/ عرابي كلوب 13/10/2020م
المناضل/ خلدون بكر عبدالفتاح عبدالحق ولد بتاريخ 4/2/1927م في حوش التميمي حارة الحبلة بنابلس يوم الثلجة الكبيرة وسنه الزلزال، توفيت والدته عام 1934 ومن ثم تلا ذلك إضراب عام 1936م، كان في حينها لم يتجاوز عمره التاسعة، كان في تلك السن الصغيرة معجباً بسماعه القصص البطولية عن أبي جلده والآخرين أنهى المترك عام 1946م ومن ثم التحق بعصبة التحرير الوطني الفلسطيني، قام بالتدريس في مدرسته عورتا قضاء نابلس وطرد فيما بعد من سلك ا لتعليم بتهمة اعتناق أفكار هدامة.
كان له دور بمحاولة أقناع اللاجئين بالعودة إلى بيوتهم التي هجروا منها أثر النكبة التي حلت بالشعب الفلسطيني ونجح مع عدد قليل جداً في اقناعهم بالعودة إلى ديارهم.
طالب بقيام دولة فلسطينية مستقلة على ما تبقى من فلسطين التاريخية، اعتقل بشهر نوفمبر عام 1949م سبب تعليق مناشير تطالب بإقامة الدولة الفلسطينية التي نص عليها قرار التقسيم موقع باسم عصبة التحرير الوطني الفلسطيني.
بعد فقدانه وظيفته الرسمية قام بالتدريس الخصوصي في البيت بعد اتفاقية رودس قامت مظاهرات في كل من نابلس وجنين وطولكرم وقلقيلية والطيبة، حيث تم ملاحقة الشيوعين بتهمة التحريض فأختفى خلدون بالقرى المحيطة لمدة من الزمن تجنباً للاعتقال.
بعد وحدة الضفتين نشط في مقاومة الأستعمار وطالب بأستكمال استقلال البلاد من الحكم البريطاني وبتعريب الجيش ومقاومة حلف بغداد، وقاد العديد من المظاهرات حيث لوحق وسجن.
خلال الأنقلاب على حكومة النابلسي ثم سجنه ورفاقه من الحزب الشيوعي الأردني في سجن الجفر الصحراوي وحكم عليه بالسجن لمدة خمسة عشر عاماً، تم الإفراج عنه بعفو عام قبل حرب حزيران عام 1967م حيث قضى ثمان سنوات.
تزوج بعد خروجه مخن السجن ورزق بأبنته هدى ومن ثم رزق بولد أسماه كريم.
لعب دوراً بارزاً في قيادة الجبهة الوطنية وسجن بتهمة تكوين تنظيم شيوعي مسلح عام 1974م، بعد خروجه من السجن ترشح للانتخابات البلدية عام 1976م في القائمة الوطنية المدعومة من (م.ت.ف).
نجح في الانتخابات البلدية ونشط في مقاومة الأستيطان.
واكب أنشطة الأنتفاضة عام 1987م حيث كان قيادي في الحزب الشيوعي الفلسطيني.
حاول الأحتلال التضييق على عمل المجلس البلدي ثم اقاله وتعرض للإقامة الجبرية والسجن عدة مرات.
خلال انعقاد المؤتمر الثاني للحزب الذي أقر بتغيير الأسم ليصبح حزب الشعب الفلسطيني واصل عمله داخل صفوف الحزب.
شارك في المجلس البلدي بعد قيام السلطة الوطنية الفلسطينية.
أنتقل إلى رحمة الله تعالى بتاريخ 13/10/2003م حيث تمت الصلاة عليه ووري الثرى في مثواه الأخير.
رحم الله الرفيق/ خلدون بكر عبدالفتاح عبدالحق وأسكنه فسيح جناته.