مناشدة الأسيرة المحررة الأردنية أحلام التميمي لجلالة الملك عبد الله الثاني

0
564

حضرة صاحب الجلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين حفظه الله ورعاه

 

السلام عليكم ورحمة الله ..

 

أنا المواطنة الأردنية أحلام التميمي زوجة الأسير الفلسطيني المحرر نزار التميمي ، اسمحوا لي أن أضع مناشدتي هذه بباب جلالتكم وأنتم الأب الحاني لكل الأردنيين وحضنهم الدافئ وبابهم المفتوح على الدوام حيث كنتم ولا زلتم على الدوام تضربون المثل تلو الآخر في الكرم وحسن الضيافة لكل من طلب اللجوء الى هذا البلد المبارك والتجأ اليه متحملين على مر التاريخ كل تبعات ذلك اقتصادياً وسياسياً واجتماعياً ..

 

حضرة صاحب الجلالة ..

لقد كان الأردن بقيادة جلالتكم سباقاً في احتضاني وملاذاً آمناً لي ولزوجي نزار التميمي بعدما تم الإفراج عنا من سجون الاحتلال وعشنا به وبين أهله الأصلاء الطيبين منذ ما يقارب الثمانية أعوام أجمل أيام حياتنا ووجدنا ذلك الكرم الأردني المعهود وبادلنا أهله الحب بالحب وتألمنا لألمهم وفرحنا لفرحهم وقد كُرّمنا قضائنا بقرارٍ قضائي سطّر التاريخ مجده.. إلى أن تفاجأنا بالطلب من زوجي مغادرة هذه الأرض الطيب أهلها على وجه السرعة مما فرق شملنا وفصلنا عن بعضنا لنعود لحياة البعد وألم الفراق من جديد.

 

حضرة صاحب الجلالة

أضع مناشدتي هذه بين يدي جلالتكم وأخاطب فيكم حنان الأب وعطف الأخ الكبير وكلي أملٌ بكم بعد الله بإعادة الاستقرار الى حياة هذه الأسرة وتكحلواّ عيوني بعودة زوجي نزار التميمي معززا مكرماً إلى حضن الديار الهاشمية المباركة ولبيته وزوجته.

 

دعاؤنا موصولٌ لجلالتكم ولبلدنا الأردن بالحفظ ورعاية الرحمن

 

ابنتكم أحلام التميمي