يخلف على الي نقط وما نقط وبعدين بدنا حل لمشاكل قطاع غزه بدنا ناكل عنب بدناش نقاتل الناطور

0
138

كتب هشام ساق الله – الصحيح قام الأخوة والشباب بمعركة كبيرة ابدو فيها بلاء حسنا واخلوا صغيره ولا كبيره الا كشفوها عن احمد مجدلاني وماقصروا ولكن ماذا بعد خلصنا منه متى سنتوجه الى الاتجاه الصحيح في تحقيق نتائج عملية على الأرض لماذا لم نسمع ولم نرى كثير ممن هم محسوبين علينا شاركوا بهذه المعركة وهناك كثير من الوزراء والمسئولين الكبار لم يدلوا بدلوهم ولم نسمع صوت احد تكلم ام ان ساحة الوغى في شبكات التواصل الاجتماعي لا تصل الى الأخ الرئيس محمود عباس ولا لرئيس وزراءه الدكتور محمد اشتية .

الصحيح يخلف على الي نقط والي مانقط وشكرا لجميع من ساهم في الدفاع عن حقوق غزه وعن مطالبها العادلة المعروفة التي يعرفها الصغير قبل الكبير وتعبنا نحن في سردها والحديث عنها وهي واقفة تحتاج الى إشارة من الأخ الرئيس محمود عباس الذي لدية الامر كلة وهو من يحسم هذا الامر وعلية ان يوبخ المجدلاني ويصدر تعليماته الكريمة بوصفة والدنا جميعا ويصدر تعليماته بانهاء كل أنواع الظلم المفروضة على قطاع غزه بكل اشكالة .

انا شخصيا لم اسمع احد من الوزراء المحسوبين علينا انهم من غزه ولم يتفوه احد منهم بكلمة ولم نسمع من أعضاء اللجنة المركزية الا الأخ اللواء توفيق الطيراوي عضو اللجنة المركزية لحركة فتح ولم نسمع أصوات أقاليم في قطاع غزه بأكملها الا شرق غزه وإقليم الشمال  ولا مكاتب حركية ذات اختصاص باستثناء المكتب الحركي للمحاسبين وسمعنا موقف الأخ المحافظ إبراهيم ابوالنجا فقط ولم نسمع باقي المحافظين و اين أعضاء اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية اين الوزراء ورئيس الوزراء ولم نسمع صوت إبراهيم ملحم وباختصار احنا مش على بال هؤلاء جميعا .

المصيبة الكبرى ان مجدلاني سياتي بالحكومة القادمة وزير غصبن عنا جميعا كونة امين عام لفصيل فلسطيني عضو بمنظمة التحرير الفلسطينية وهو الى جانب الأخ الرئيس محمود عباس فماذا عن وزراء قطاع غزه الجدد القادمين هل سيتم اختيارهم أصدقاء لرئيس الوزراء الجديد كما جرى مع وزراء غزه أصدقاء محمد اشتية الشخصيين هذا هو تاريخهم النضالي ام انه مثل كل مره سيفرض علينا وزراء لا حول لهم ولا قوه .

انتهت معركة مجدلاني والامر عند الأخ الرئيس محمود عباس ماذا بعد يا اخوه الصحيح انا مبسوط انكم تتفاعلوا مع القضايا العامة وهذا مؤشر جيد بل ممتاز ولكن نريد ان تخرجوا عن هذه الطريقة لنناقش معا قضايا اهم واعمق ونفضح مثلا الفساد وكيف ستكون شكل قائمة حركة فتح في الانتخابات القادمة وهي ستكون من اشبال الستين والسبعين اين الشباب من كل هذا الامر هل سنشارك في انتخاب كتلة فتح البرلمانية ضمن برايمريز وانتخابات داخلية ام ستفرض علينا .

الصحيح بعد خوض معركة مجدلاني وصلت الى تحليل واضح ان هناك من يدخلنا بتوتر تلو التوتر وقضية تلو القضية حتى يبقى من هم مسئولين على راس مواقعهم يتمتعوا بكل البدلات النتريات والموازنات والرواتب ونحن أبناء الشعب والنشطاء نخوض معارك غيرنا ونقاتل من اجل استمرار الظلم علينا فكل ما يجري لا يؤدي الى طريق يهز هؤلاء الفسده والمسئولين ويجعلهم يجروا من اجل حل قضيانا باختصار نحن ندعم الفساد من اجل استمرار الفساد .

فكروا في جولة أخرى بعد المجدلاني واقترح ان تكون باتجاهات مختلفة تجاه من يتولى امورنا ومحسوبين علينا قادة ويحصلوا على موازنات واموال وهم لايفعلوا شيء نريد ثورة عميقة تزلزل الفساد المحيط بنا وتوجية ضربة لهؤلاء المحسوبين علينا انهم قادة ولا نجدهم بالأزمات والملمات مطلوب ان نكبر عقولنا وان نترك الاندفاع وتوجية الاخرين ونفكر بمصالحنا بان يكون لنا اهداف مشروعة للقضاء على الظلم وانهائه ووقف الكذب علينا وتحميلنا جميلة.

مجدلاني هذا الضخم صاحب الراس الكبير والماركسي الليني المتعجرف والمتكبر والبرجوازي العفن الأمين العام لفصيل محترم ومناضل نحترمه ونجلة  اخطا ولكن هناك اخطائهم اكبر يمارسوا كل ما يمارسونه من تحت الطاولة يقطعوا الرواتب ويوظفوا أبنائهم ويحصلوا على رواتب عالية وكل أنواع البدلات ولا يتحركوا ويتامروا علينا ينبغي ان نتصدى لهم وهناك من يستغل قطاع غزه كله من اجل ان يصل الى اعلى المناصب والرتب وحين نحتاجهم لا يتحركوا وهناك من هم محسوبين علينا قادة وحين نريدهم ان ينطقوا لا نسمع صوتهم خرس صم بكم عمي فلا يتكلموا الا ضد قطاع غزه .