كتب ا.صلاح ابو صلاح الى الوزير د.احمد مجدلاني :

0
123

صحفي وكاتب

 

 

موظفو غزة جلسوا في بيوتهم وحرموا من افضل فترات العطاء في اعمارهم بقرار ملزم من مجلس الوزراء وكنت انت وزير للعمل آنذاك .

 

موظفو غزة تم معاقبة كل موظف لم يداوم من قبل اجهزة حماس وتم تشويهه اجتماعيا بسبب التزامه بقرارت الشرعية.

موظفو غزة حرموا من ترقياتهم وعلاواتهم واضافة المواليد منذ ٢٠٠٧.

موظفو غزة تم تصنيف جزء منهم تحت مسمى تفريغات 2005 وهم موظفين عسكريين تم تفريغهم في الاجهزة الامنية وفقا للقانون ، ويتلقون سلف على بند الحالات الانسانية من 1000 الى 1500 شيكل دون اي مسوغ قانوني او اداري .

 

موظفوا غزة حرموا من العلاوة الاشرافية والمواصلات (موظف مدني) ومن علاوة المخاطرة وعلاوة القيادة (موظف عسكري ) منذ عام 2014 في عهد حكومة الحمد الله  .

 

موظفو غزة تم خسف راتبهم المتآكل اصلا  الى 70 % منذ شهر 3-2017 .

 

موظفوا غزة تم احالة ثلثهم الى التقاعد المالي بنسبة 50 % في 3/2017 وغالبيتهم على راس عملهم في وزارة الصحة والتعليم .

 

موظفو غزة تم خسف راتبهم المتآكل اصلا الى  50% منذ شهر 4/2018  ولم يصرف لهم راتب مطلقا في شهر 3/2018.

 

موظفوا غزة تم احالة عدد كبير يصل الى النصف الى التقاعد المبكر .

موظفو غزة تم تثبيت رواتبهم على الحاسوب الى 75% في اخر شهر في عهد حكومة الحمد الله في شهر 1/2019.

 

موظفو غزة من هاجر منهم او سافر كان بعد أن ذاق الامرين من ممارسات القائمين على الحكم في غزة او نتيجة للتآكل المتلاحق لراتبه ومصدر دخله من قبل الحكومة   وتم وقف راتبه بعد مغادرته لارض الوطن ، ونحن نطالبكم بحل مشاكل منهم داخل الوطن وليس خارجه .

 

موظفو غزة عدد كبير منهم بلغ سن التقاعد  او مات قهرا دون ان يحصل على علاواته وتوفي وهو مثقل بالديون .

 

مرة أخرى اؤكد على ماقلته لرئيس الوزراء،الدكتور محمد اشتية ، مالمانع من تعديل الوضع الاداري والقانوني لموظفي غزة مع تأجيل الصرف عند تحسن الوضع المالي للحكومة .