بقلم لواء ركن عرابي كلوب ذكرى رحيل المناضل خميس فهمي أحمد قدوم (أبوعلاء)

0
426

(1947م – 2018م)

 

بقلم لواء ركن/ عرابي كلوب 2/8/2020م

المناضل/ خميس فهمي أحمد قدوم من مواليد حي الشجاعية بغزة بتاريخ 17/4/1947م، أنهى دراسته الأبتدائية في مدرسة حطين في حي الشجاعية والإعدادية في المدرسة الهاشمية وحصل على الثانوية من مدرسة يافا الثانوية بغزة.

خلال مرحلته الدراسية لعب في البطولات المدرسية مبكراً حيث ذاع صيته ومارس بعدها نشاطه الرياضي في نادي العودة ومن ثم في نادي غزة الرياضي حيث برزت موهبته في كرة القدم وكرة اليد خلال الستينات والسبعينات من القرن الماضي، لعب مع منتخب فلسطين ضد المنتخبات المصرية في كل من الأسكندرية وبورسعيد، في تلك الفترة ظهر العديد من النجوم الرياضين الذين شاركوا في البطولات.

عندما لعب في نادي غزة الرياضي كان من زملائه ورفاقه كل من (ناجي عجور، علي العمصي، سعيد سكيك، وجيه صندوقة، فضل موسى، زكريا مهدي) أنضم لصفوف منتخب كرة اليد بعد مشاركته في مباراة كرة اليد بنادي غزة الرياضي وشباب خان يونس.

أنضم خميس قدوم لصفوف المنتخب وكان من بينهم (عون الصواف، سيف المسلمي، محمد بارود، يحيى أبوسليم، عبدالعزيز أبو سليم، ماهر حميدة، محمد حسنين، مروان حميدة، صلاح عبدالواحد) بالإضافة إلى نجوم المنتخب خارج الوطن، حيث سرعان ما لمع نجمه وأصبح أحد أعمدة المنتخب الأساسي وشارك مع المنتخب في العديد من المباريات واللقاءات المحلية والخارجية بالقطاع وبجمهورية مصر العربية، لعب مع نادي غزة الرياضي ضد النادي الفيصلي الأردني في كرة اليد.

حصل على دورة تدريب كرة القدم وتنس الطاولة وكرة اليد في جمعية الشباب المسيحية بغزة وكان عضواً في اتحاد كرة اليد.

كان له نشاطه الرياضي البارز من خلال الساحات الشعبية.

العمل في بلدية غزة:

عندما سطع نجمه رياضياً في القطاع أعجب به المرحوم/ الحاج رشاد الشوا والذي كان وقتها رئيساً لبلدية غزة وأستدعاه لمكتبه وقام بتوظيفه في البلدية عام 1971م، تدرج في المناصب والمسؤوليات في البلدية حتى تقاعده عام 2006م ويشهد له الجميع بخدمته المميزة لأبناء شعبه.

أنتمى خميس قدوم (أبو علاء) إلى تنظيم حركة فتح منذ سبعينيات القرن الماضي وكانت تربطه علاقة مميزة بقيادات كثيرة في حركة فتح بالخارج وكان على اتصال دائم معهم منهم المرحوم/ الحاج مطلق، اللواء/ أبو نضال العفيفي، اللواء/ فؤاد الشوبكي.

كان بأستمرار يحث أبنائه على حب الحركة والمشاركة في جميع المناسبات والفعاليات، حتى تم اعتقال ابنه علاء عام 1989م ليقضي في السجون الإسرائيلية عام ونصف بالرغم من صغر سنه.

بعد قدوم السلطة الوطنية الفلسطينية عام 1994م قاد دفة التدريب بالنادي الأهلي الفلسطيني ونجح في إعادة تجميع الفريق وحقق معه العديد من الإنجازات.

أخوته الرياضيين:

– شقيقه صبحي فهمي قدوم رحمه الله كان بطلاً في الملاكمة.

– شقيقه عمر فهمي قدوم لاعب حديد.

– شقيقه ناصر فهمي قدوم لاعب في النادي الأهلي الفلسطيني.

أبنائه الرياضيين:

– علاء خميس قدوم- لاعب كرة قدم بدأ مشواره الرياضي في نادي اتحاد الشجاعية ومن ثم انتقل إلى نادي فلسطين الرياضي.

– شادي خميس قدوم – لاعب ألعاب قوى.

– فادي خميس قدوم كان لاعباً مميزاً لولا إصابته.

– نادي خميس قدوم – لاعب كرة قدم في نادي اتحاد الشجاعية.

خميس قدوم/ أبو علاء كانت تربطه علاقة مميزة مع الحاج مطلق رئيس اللجنة الأولمبية الفلسطينية منذ أن التقاه في القاهرة عام 1986م.

خميس قدوم متزوج وله من الأبناء (علاء، هالة، شادي، فادي، نادي، سيجال، محمد).

الرياضي الكبير والمخضرم أيام الزمن الجميل خميس قدوم/ أبوعلاء صال وجال لاعباً ومدرباً في ملاعب وساحات الوطن وخصوصاً في جمعية الشباب المسيحية ونادي غزة الرياضي في سبعينيات وثمانينات القرن الماضي، أمضى من وقته وجهده الكثير والكثير.

أصيب خميس قدوم أبوعلاء بجلطة دماغية عام 2013م وبدأت صحته في التدهور وأثرت على اليد والرجل.

أنتقل إلى رحمة الله تعالى بتاريخ 2/8/2018م وتمت الصلاة على جثمانه الطاهر ووري الثرى في المقبرة الشرقية بغزة.

رحم الله المناضل/ خميس فهمي أحمد قوم (أبوعلاء) وأسكنه فسيح جنات÷.