بقلم لواء ركن عرابي كلوب رحيل المناضل نافذ إبراهيم المسارعي (أبومحمد)

0
115

(1960م-2020م)

بقلم لواء ركن/عرابي كلوب 5/6/2020م

المناضل/نافذ إبراهيم المسارعي من مواليد غزة عام 1960م ، تعود جذور عائلته إلى قرية حمامة التي هجرت منها عام 1948م إثر النكبة التي حلت بالشعب الفلسطيني واستقرت في مخيمات اللجوء والشتات. نشأ وترعرع في عائلة تحب النضال والكفاح الوطني.

انتقل مع عائلته للإقامة في مصر عام 1965م وهو طفل في الخامسة من عمره، أنهى دراسته الأساسية والإعدادية والثانوية في مدارس القاهرة، والتحق بجامعة القاهرة – كلية التجارة والتي حصل منها على بكالوريوس تجارة.

انضم إلى صفوف حركة فتح في مطلع شبابه وكان من ضمن الشبيبة الطلابية الفتحاوية في القاهرة عام 1979م وإتحاد الطلاب.

بعد تخرجه من الجامعة عمل كمدير شركة سياحية في مصر وحتى عام 1994م.

حصل على دبلوم تذاكر وحجز طيران من معهد هافكن التابع لمنظمة الطيران العالمية.

حصل على دورة متقدمة في حجز وإصدار تذاكر الطيران من مصر للطيران بمطار القاهرة.

حصل على دورة في نظام الحجز من أماديوس العالمية لتذاكر الطيران.

مع إنشاء السلطة الوطنية الفلسطينية عاد إلى أرض الوطن عام 1994م وعمل في السياحة والسفر ، وقد أثبت تفانيه في العمل.

إستدعي من قبل وزير المالية آنذاك المرحوم/ محمد زهدي النشاشيبي وطلب منه تأسيس دائرة تذاكر السفر والمهمات في وزارة المالية وذلك عام 1996م ، حيث أصبح في مابعد مدير عام دائرة السفر والتذاكر والمهمات في وزارة المالية الفلسطينية.

شارك في العديد من المؤتمرات ممثلا للنقل الجوي ووزارة المالية في عدد من الدول العربية.

عمل مدير منتدب لمكتب المبيعات للخطوط الجوية الفلسطينية ، مثل الخطوط الجوية الفلسطينية في عقد هدة اتفاقيات مع مصر للطيران وعدة دول عربية في مجال تبادل إصدار تذاكر السفر للطيران.

عمل في اتفاقيات في تذاكر الطيران ومنح السلطة الوطنية الفلسطينية تخفيض يصل إلى 50% على جميع تذاكر الطيران لمساعدة أبناء شعبنا.

عمل رئيس لجنة النقل الجوي بالاتحاد العام لعمال فلسطين.

عضو الاتحاد العربي والدولي للنقل.

عضو مجلش إدارة حمولة كلاب.

عضو مجلس إدارة جمعية أهالي حمامة.

كان من رجال الإصلاح في قطاع غزة.

المناضل/نافذ المسارعي متزوج وله من الأبناء ستة (ثلاثة ذكور وثلاث إناث).

كان صاحب الأخلاق الحميدة والطيبة والشهامة والرجولة وعزة النفس.

كان نافذ المسارعي (أبومحمد) رجل المهمات الصعبة في وزارة المالية الفلسطينية، رجل يتمتع بصفات الرجولة والطيبة وكان طيلة عمله لم يدخر جهدا من أجل مساعدة الآخرين.

أصيب منذ سنوات بالمرض اللعين وأجريت له العديد من العمليات.

انتقل إلى رحمة الله تعالى يوم الاثنين الموافق 25/5/2020م في القاهرة بعد صراع مع المرض لم يمهله طويلا ، ووري الثرى عصرا في مقبرة العائلة بإحدى ضواحي القاهرة.

لقد كان التقاعد المالي أشد قسوة على قلبه من مرارة الأدوية التي كان يتجرعها لمحاصرة المرض اللعين الذي ألم به.

عاش كريما ، عفيفا ، ومتواضعا ، ومات كريما ، عفيفا ، ومتواضعا.

عذرا صديقي أبا محمد ، نأسف أشد الأسف بأننا لم نتمكن من وداعك أو السير في جنازتك بسبب جائحة الكورونا.

رحم الله المناضل الطيب/ نافذ إبراهيم المسارعي (أبومحمد) واسكنه فسيح جناته.

هذا ونعى سفير دولة فلسطين بالقاهرة ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية – دياب اللوح – وكافة موظفي سفارة ومندوبية فلسطين بالقاهرة المرحوم/ نافذ إبراهيم المسارعي والذي وافته المنية بعد صراع مع المرض في جمهورية مصر العربية، وتتقدم السفارة بأصدق التعازي إلى آل المسارعي الكرام والزميلة نورهان نافذ المسارعي لوفاة والدها الذي تحلى بخلق نبيل وسيرة عامرة بالتفاني والإخلاص ، سائلين المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته وعظيم مغفرته وإنا لله وإنا إليه لراجعون.

ونعت حركة فتح في جمهورية مصر العربية المناضل/نافذ المسارعي (أبومحمد) والد الأخ/إبراهيم المسارعي بمركز الإعلام والثقافة لحركة فتح وعم الأخت/آية المسارعي بمكتب حركة فتح بالقاهرة والذي وافته المنية يوم الاثنين الموافق 15/5/2020م إثر أزمة قلبية حادة

وتتقدم الحركة بخالص التعازي والمواساة لآل المسارعي الكرام سائلين المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم ذويه الصبر والسلوان.

وتقدمت أسرة وزارة الملية بأصدق مشاعر العزاء والمواساة لآل المسارعي في الوطن والمهجر بوفاة فقيدهم طيب الذكر زميلنا السابق في وزارة المالية المرحوم / نافذ المسارعي (أبومحمد)

إنا لله وإنا إليه لراجعون.