وزارة مالية حركة حماس توقع اتفاقية مع جامعة الازهر الفتحاوية وابنائنا محرومين من متأخرات ابائهم

0
151

كتب هشام ساق الله – وقعت وزارة مالية حركة حماس مع جامعة الازهر اتفاقية حول مستحقات ورواتب أبنائهم المتأخرة بحيث تسدد على عدة اشهر وزارة مالية حماس لجامعة الازهر 100 شيكل بالسنة بينما أبناء حركة فتح والمشروع الوطني من مختلف الفصائل العاملين بالسلطة الفلسطينية محرومين وكل فصل يعانوا الامرين بتوفير رسوم أبنائهم ولدى هؤلاء متأخرات في وزارة المالية في رام الله.

حركة حماس وابنائها ضمنوا ان يدرسوا في جامعة الازهر ويدفع عنهم 1000 بالسنة من المتاخرات ويحضروا الامتحانات ويسجلوا ويروا النتائج عادي وأبناء حركة فتح في جامعة الازهر لا احد يضمن لهم ان يحضر أبنائهم ولهم متاخرات بوزارة المالية في جامعة حركة فتح للأسف طالبنا بهذا الامر عدة مرات وتم ضرب رجائنا ومناشداتنا عرض الحائط من قبل وزارة مالية بشارة في رام الله .

الغريب العجيب ان إدارة جامعة الازهر سواء مجلس الأمناء وإدارة الجامعة رفضت تحرير الشهادات من لجنة التكافل التابعة لمحمد دحلان المفصول عن حركة فتح والتي كانوا يريدوا دفع المبالغ نقدا وفورا وتم يومها رفض الامر لان الامر جاء من جماعة دحلان وبدات التقاير الكيدية ارسالها الى رام الله والتخويف من سيطرة دحلان على الجامعة اما بيلبقلها حركة حماس ان توقع اتفاقية وحركة فتح دائما غايبة فيلة حتى في المؤسسة التابعة لها .

انا اسال اين هؤلاء الذين يعينوا مجلس أمناء جامعة الازهر ويقيلوا إدارات الجامعة ويخوفوا القيادة في رام الله من جماعة دحلان من توقيع مثل هذه الاتفاقية لماذا لم يتحركوا لاجبار وزارة المالية في رام الله الى توقيع نفس العقد مع إدارة الجامعة لماذا هؤلاء لم يضعوا فيتوا على مثل هذه الاتفاق وأبناء باقي الشعب سيعانوا بتوفير رسوم الجامعة في اول فصل بعد الكورونا .

أبناء حركة فتح لا يمتلكوا شيء ولا يوجد احد يدافع عن مصالحهم ومصالح أبنائهم باختصار نحن في قطاع غزه اخر هم قيادتنا ووزارة المالية مش فاضية تنظر الى أبناء فتح وأبناء الفصائل الفلسطينية الأخرى باختصار حماس تبحث عن راحة أبنائها وقيادة حركة فتح ليس لها حول ولا قوه ولا ينظروا الى مصلحة أبنائهم .

انشر الخبر الذي تم نشرة من قبل وزارة المالية التابعة لحركة حماس مع جامعة الازهر على وعسى ان تغار وزارة المالية التابعة لبشاره في رام الله والسلطة الفلسطينية وان تتحرك حركة فتح واللجنة التي تقود جامعة الازهر بالريموت كنترول من رام الله من أعضاء اللجنة المركزية ويحموا مصالح أبناء حركة فتح والفصائل الفلسطينية بجامعة المشروع الوطني وحركة فتح .

 

وقعت وزارة المالية اتفاقاً مع جامعة الأزهر بغزة وكلية الأزهر المتوسطة والذي يقضي بتسديد مبلغ 1000 شيكل من رسوم الطلبة الموظفين وذويهم من مستحقات رواتبهم لدى الوزارة.

 

وجرى توقيع الاتفاق في مقر الوزارة الرئيس بحضور وكيل الوزارة عوني الباشا, ومدير عام التدقيق الداخلي منذر السقا, ومدير عام العلاقات العامة والإعلام بيان بكر, ومسؤول ملف الجامعات رولا سلمي.

ومن جامعة الأزهر حضر نائب رئيس الجامعة للشؤون الإدارية والمالية أ. د. مازن حمادة, ومدير شؤون الطلبة بالجامعة حسن الخضري, ود.جهاد أبو طويلة عميد كلية الأزهر المتوسطة.

ورحب الباشا بوفد الجامعة مقدماً شكره العميق لما تقدمه من خدمات للطلبة عامة ولأبناء الموظفين خاصة، مؤكداً على ضرورة التنسيق والتعاون المشترك بما يخدم الطلبة من الموظفين وذويهم, في ظل الأوضاع الاقتصادية الصعبة.

وأوضح الباشا أن توقيع الاتفاق مع جامعة الأزهر وكلية الأزهر المتوسطة, يأتي في إطار التسهيلات التي منحتها وزارة المالية للموظفين للاستفادة من مستحقات رواتبهم, مشيراً إلى أن وزارته تسعى للتخفيف عن الموظفين ودعم الجامعات في قطاع غزة.

وينص الاتفاق على تسديد جزء من الرسوم الجامعية المستحقة على الموظف نفسه أو أحد أقاربه من الدرجة الأولى ( أب، أم، ابن، ابنه، زوج، زوجة) بالإضافة لـ(أخ، أخت في حالة الاعالة), من مستحقات الراتب لدى الوزارة، بمبلغ 1000 شيكل سنوياً, مع العلم أن سريان تنفيذ الاتفاقية سيبدأ من اليوم الأربعاء 8/4/2020, للأسماء المقبولة والمسجلة مسبقاً في المنظومة الالكترونية الخاصة بالجامعات على الموقع الالكتروني لوزارة المالية.