نحن فشلة بالعمل الجماعي الذي يخص مصلحة الوطن والتصدي لصفقة القرن لا يوجد هناك مصالحة كذبه كبيره

0
188

كتب هشام ساق الله – توجهت للمشاركة في الوقفة التي أعلنت عنها حركة فتح والقوى الوطنية والإسلامية في ساحة الجندي المجهول وكلي امل ان أرى الشوارع كلها معبئة وتصل رسالة شعبنا المساندة للأخ الرئيس القائد محمود عباس اليوم في الأمم المتحدة ولكني بالطريق عرفت ان حركة حماس وأجهزتها الأمنية منعت الباصات القادمة من الجنوب والشمال من الوصول الى مدينة غزه رغم انها منحت الترخيص ووافقت على الوقفة.

حركة حماس تقول ان القيادة بالضفة الغربية منعتها من التظاهر والمشاركة في المهرجان بالضفة الغربية لذلك هي منعت فتح من الوصول الى المهرجان عذر أقبح من ذنب اقولها وانا واثق اننا فشلة بالعمل الجماعي المشترك الذي يخص الوطن والتصدي لصفقة القرن وغيرها من المؤامرات لن تحدث المصالحة وهي كذبة كبيره وهم راضين بقطاع غزه وما يجبوه منها

العمل التنظيمي الجماعي فاشل فكل تنظيم يركن على الاخر وتظهر قيادته السياسة ويقول انه حضر الفعالية ولو ان هناك فعالية تنظيمية لهذا التنظيم او ذاك فهو يخرج جماهيره من تحت الحجارة ويحركها ويحشدها تنظيماتنا لا تقدر الخطر ولا تشعر به وتعمل من اجل مصالح تنظيمية ضيقة ومن اجل مكتسبات قادتها الذين لازالوا يعيشوا بعقليتهم عقدة الانقسام وعدم تجسيد الوحدة الوطنية.

وقفت الى جانب الرصيف بشكل معاكس للسيارات حتى اسمع كلمة القوى الوطنية والإسلامية التي القاها الرفيق المناضل وليد العوض عضو المكتب السياسي لحزب الشعب والصوت لم يساعدني على سماع الكلمة كاملة ولكنة تحدث عن الأسباب التي دفعت كل التنظيمات الفلسطينية الى رفض صفقة القرن الامريكية والتي استبعدت حقوق شعبنا وضمت القدس واعتبرتها عاصمة الكيان الصهيوني وستضم الاغوار وشمال البحر الميت ومناطق شاسعة في الضفة الغربية واسقطت حق العودة واللاجئين وتمنع قيام دولة فلسطينية.

الحضور كان كبير رغم منع حركة حماس وباعتقادي وصلت الرسالة السياسية عبر الحشد الكبير من الصحافيين ووسائل الاعلام التي غطت الكلمة والحضور والحشد ولكننا كنا نتمنى ان يكون اكبر واعرض حتى تصل الرسالة اجمل لكل العالم بوحدة حقيقية بعيد عن العقلية التنظيمية الضيقة والمصالح الفصائلية وأفشال بعضنا البعض.

هشام ساق الله هو من عطل النظام والقانون والطريق اثناء وقوفي الى جانب الطريق للمشاركة واذا بشرطي برتبة نقيب يتوجه الي ويقول ان وقفتك مش صحيحه وانك تعطل القانون والنظام ودار بيني وبينه حديث ونقاش وعصبت واستفزني وبالنهاية امتلت للنظام والقانون فانا تحت القانون ولا ارضي على نفسي ان أكون معطل للسيارات المارة وصعدت على الرصيف ولكن فزلكات البعض من أبناء حركة فتح قدم لقدام ارجع للوراء للأسف كلهم منظمين للحفل والمهرجان وهناك من يصر على التفزلك .

ما استفزني ان السائقين وهم يمروا كل واحد منهم يعلق تعليق ساخر وغير مسئول احدهم قال ابومازن مات عشان هيك المهرجان والأخر قال حررتوا فلسطين واخر قال ايش فيه وفزلكاتهم وتعليقاتهم الغير مسئولة جعلتني أتأكد ان البعض من أبناء شعبنا ليس لهم علاقة بهذا الوطن.

لم أرى القادة الضيوف الكبار الذين وصلوا الى غزه وسالت عنهم اخوه قالوا لي انهم غير موجودين وانتهى الحشد بعد كلمة القائد وليد العوض وكنت أتمنى ان استمع الى كلمة من القادة الكبار والعظام باسم حركة فتح للأسف الحشد قليل وبغير مستواهم فهم لا يلقوا كلمات الا بحشود اكبر واكبر مما هو موجود.

لا تصدقوا ان هناك وحده وطنية وان هناك موقف موحد ضد صفقة القرن والمصالحة لازالت بدها سنين وسنين من اجل ان تغير عقول أصحاب المصالح والمبسوطين على مايجري من انقسام داخلي لك الله ياشعبنا وشدي حيلك يابلد من شيخك حتى الولد والى لقاء في عمل جماعي فاشل مره أخرى .

ودائما قيادتنا لا تعرف تقدير المواعيد فموعد المهرجان يتصادف مع صلاة الظهر ولان الكثير من قيادتنا لا يصلوا جعلوا الموعد الساعة 12 موعد صلاة الظهر فالصلاة لاتهم حماس انما تهمنا نحن أبناء حركة فتح اكثر من حماس وكل التنظيمات التي تدعي التدين فشبابنا يصلوا وبالسطر الأول في كل الصلوات لكن للأسف قيادتنا لأتعرف مواعيد الصلاة وخطاب الأخ ابومازن من امس قيل انه الساعة الخامسة مساء .

الجميل في الوقفه انني شاهدت صور الأخ الرئيس القائد محمود عباس تحمل من الشاب والنساء والشيوخ واعلام فلسطين ترفع بشكل واضح وبلايز عليها صور الشهيد الرئيس ياسر عرفات والاخ القائد الرئيس محمود عباس يلبسها الكثير من الحضور واجمل مافيا لوقفه اني التقيت باخوه واخوات لم ارهم منذ سنوات طويلة جميلة تلك المناسبات التي نتواصل بها مع بعضنا البعض .