تابي السفالة ان تفارق أهلها تحية للأخ الفهد القائد احمد عزام ابواسماعيل والف سلامة

0
634

كتب هشام ساق الله – تابي السفالة ان تفارق أهلها ويابى الانفلات الأمني وحالة الصمت على الاعتداء على الأخ الفهد القائد احمد عزام ابواسماعيل امين سر إقليم رفح واحد قادة المقاومة الفلسطينية الفهد المطارد والذي غادر الوطن للخارج وعاد مع طلائع الثورة الفلسطينية وقوات الامن الوطني هذا الأسير المناضل وهو يخرج من صلاة المغرب قرب بيته يعتدوا علية خفافيش الظلام والمنفلتين الذين يابوا الا ان يمارسوا عمل الخونة والعملاء.

هؤلاء المنفلتين الذين ورطونا واساءوا سابقا لشعبنا ومارسوا كل أنواع البلطجة والإرهاب والغدر يعودوا من جديد في صمت ورضى أولياء السلطة يعتدوا على الامنين الابطال المناضلين من اجل جرنا الى مربع الفلتان الأمني والاشتباك الداخلي فؤلاء يماروا الزعرنة والعربده فليس بالعربدة والزعرنة والعدوان يكون الإصلاح.

هؤلاء المنفلتين الذين يقودهم من قادوا الفساد والفلتان زمان يصروا ان يبقوا بنفس العقلية وبنفس النهج والتفكير ويابوا ان يكونوا حضاريين ولازالوا يعتدوا على الامنين بالعصي والضرب ولديهم غطى الراث ما يعرف باللثام الأسود الذي يخفي خلفة الغدر والخيانة والفلتان الأمني واكيد لن يتم اعتقالهم فهؤلاء حلفاء معا .

اخي المناضل الكبير احمد عزام الفهد المقاتل وامين سر إقليم رفح لن يجرونا هؤلاء الى مربع الفلتان الأمني والاعتداء عليك وان خارج من صلاة المغرب في داخل المسجد يثبت حقارتهم وحقارة من ارسلهم وهذا التفكير الاجرامي المنفلت لن يرهبونا ولن يوقفوا نشاط رفح ويدفعونا الى مربع الاقتتال الداخلي فهؤلاء لديهم أموال ولديهم إمكانيات مالية ولن ننجر خلفهم بانتظار ماذا سيجري بالتحقيق الذي نعرف نتائجه سلفا فقد سبق هناك قصص مختلفة ولم يحدث بها أي شيء .

اخي القائد العزيز الغالي المناضل الفهد والاسير المحرر والمطار المناضل أتمنى لك الشفاء العاجل وتحسن حالتك الصحية ونقول اننا لن ننجر الى مربع الاقتتال الداخلي فؤلاء يراهنوا ويريدوا توليع المنطقة بتعليمات ممن يولعوا الشرق الأوسط ولديهم أموال كثيره يريدوا ان يخربوا المنطقه ويضيفوا منطقة جديده مشتبكة بالاقتتال الداخلي .

وأقول لمن قاموا بهذا الفعل المستنكر الخياني حتما سيصل لكم أبناء الفتح ويقتصوا منكم وممن اصدر أوامره الخبيثة الخائنة في الاعتداء على الأخ المناضل احمد عزام ابواسماعيل الفهد المطارد الذي اوجع الاحتلال الصهيوني وطورد وعاد مع طلائع قوات الثورة الفلسطينية كان ابنا وفيا لرفح وأبناء الفتح وتحمل مسئولية التنظيم بأصعب مراحل الانقسام الداخلي

هذا البيان هو بيان إقليم رفح الجديد بالاعتداء على الأخ احمد عزام ابواسماعيل

 

استنكار صادر عن حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح _إقليم رفح

تستنكر حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح _إقليم رفح الاعتداء على الاخ المناضل/ أحمد عزام ابو اسماعيل القيادي بالحركة و تؤكد الحركة انها لن تسمح بالمساس بابناء و كوادر الحركة بأي حال من الاحوال .

حركة فتح _إقليم رفح

18/1/2020

وانا اوجة انتقاد للأخوة إقليم رفح ومن صاغ البيان ينبغي ان يكون بيانكم يشير الى ان من اعتدي علية هو امين سر إقليم رفح واحد مطارديها ومن اعتدوا عليه معروفين وينبغي الإشارة لهم هم صناع الفتن والفلتان الأمني وهم معروفين وحتما سياتي يوم الحسام بالقريب

 

وأقول لتنظيم حركة فتح بكل أقاليمه ان بقيتم بدون ان يكون لديكم أدوات للخربشة والرد على هؤلاء المنفلتين فهؤلاء سيعتدون علينا واحد واحد بتستر وصمت من السلطة القائمة فهناك تحالف بينهم وينبغي ان تعززوا الحيطة والحذر وتتعاملوا مع هؤلاء المنفلتين بدرجة عالية مع العمل الوطني والتعامل الحذر فهؤلاء لم يعودوا اخوتنا ويقودهم مجموعة من الحاقدين الذين لهم تجربة طويلة بالفلتان الأمني والإساءة الى حركة فتح