لقائنا قريب اخي القائد الأسير مروان البرغوثي انت وكل الاسرى في سجون الاحتلال الصهيوني

0
285

كتب هشام ساق الله – قرات رسالة التطمين التي كتبتها الأخت المناضلة المحامية فدوى البرغوثي بعد انقطاع دام 33 شهر عن زيارتها للأخ القائد الأسير المناضل مروان البرغوثي عضو اللجنة المركزية لحركة فتح وما لفت نظري فيها ان لنا لقاء قريب وانا أقول فش شيء بعيد على الله وانشاء الله يكون اللقاء قريب مع مروان والاخ الكبير كريم يونس وماهر يونس وكل الاسرى في سجون الاحتلال الصهيوني من كل التنظيمات الفلسطينية.

لنا لقاء قريب وقريب باذن الله انشاء الله هذه السنوات الطويلة بداخل الاسر لن تغير محبتنا لكم أيها الأخوة الأعزاء والاخوات المناضلات في سجون الاحتلال الصهيوني ولن ننساكم بيوم من الأيام ولن ننساكم ابدا ولا بد لنا من ان نتحرك اكثر واكثر من اجل تحريركم بكل الطرق المشروعة والغير مشروعه فانتم ضمير وقادة هذه الشعب المناضل وانتم افخم واجود ما انجبه هذا الشعب بقيتم على فطرتكم الثورية بدون ان تتدنسوا من الفساد الذي نعيشه.

33 شهر من عدم زيارة الأخت المناضلة فدوى لمروان في سجنة لنا لقاء اخر وانا فهمت الرسالة وفهمت اللقاءات السابقة واعي واحلل ما يجري وأقول للأخ مروان كما قلت له سابقا بعدة مقالات ان عنوان وحدة حركة فتح والشعب الفلسطيني حاليا ومستقبلا انت ليس وحدك باسمك الشخصي فقط بل كل الاسرى في سجون الاحتلال هؤلاء الذين يبحثوا عن مصلحة الوطن بالدرجة الأولى بعيدا عن الغنائم والمكتسبات الشخصية.

لنا لقاء قريب اخي القائد مروان البرغوثي انشاء الله بموعدك مع الحرية انت وكل القادة من مختلف الفصائل الفلسطينية وانتم ستكونون في قلب أي انتخابات قادمة بموقع القيادة فانتم العناوين المحترمة لحركتنا وكل التنظيمات في ظل التلوث الكبير الذي يطغى علينا في الخارج صبرا ال ياسر فان وعدكم الحرية انشاء الله والمكان والموقع الريادي فالمستقبل لكم وليس لغيركم .

نحن نقرا ما بين السطور اختي القائد فدوى وندرك أهمية الأخ القائد مروان والاخ كريم يونس والاخ ماهر يونس وكل الاسرى القادة الابطال ونعرف ان لهم المستقبل وان طال الاسر ونعرف انهم سيقودن المراحل القادمة لان أيديهم نظيفة وانهم الحل والعنوان القادم لاستعادة وحدة الحركة بعيدا عن التلوث.

ان الأوان ان تقوم قيادة شعبنا بالاهتمام اكثر بالقادة الابطال في سجون الاحتلال ووضعهم في حساباتهم الأولى فهؤلاء وان كانوا في داخل السجون يستطيعوا نسج وحدة داخلية لحركة فتح ولكل التنظيمات هؤلاء الابطال لديهم كاريزما وحضور وان كانوا داخل سجون الاحتلال الصهيوني وهؤلاء يمكن الاستفادة منهم اكثر من اخرين يجولوا البلاد العربية والعالمية وهم رجلين كراسي لا يستفيد منهم شعبنا .

وصلت الرسالة بكل معانيها المفهوم والغير مفهوم اختي القائد فهمنا مابين السطور انشر رسالة مروان لكل الأصدقاء والأخوة كما نشرتها على صفحتها على الفيس بوك .

نحن مع كل الاشراف والاطهار والابطال في سجون الاحتلال الصهيوني نحن مع كل الانقياء المطهرين من الفساد والمصالح الذاتية نحن معك اخي القائد الكبير مروان البرغوثي ومعك اخي الحبيب القائد كريم والقائد ماهر يونس نحن مع الاسرى في سجون الاحتلال وحقهم في الحرية ومع الاسرى المحررين من سجون الاحتلال ليأخذوا مواقعهم في كل المواقع والأماكن .

رسالة مروان

 

اخوتي اخواتي الاصدقاء الاعزاء

 

بعد 33 شهر من منعي من زيارة ابو القسام ابلغني الصليب الاحمر بحصوله على موافقة لزيارتي وتمت الزيارة الحمدلله ،ابو القسام بخير ،وبصحة جيدة ،ومعنويات عالية، شباب ،رياضي ،واثق ،صافي الذهن ،بسلم على الجميع ومشتاق للجميع.

ولنا لقاء قريب .