وحدة الحركة الرياضية وتحديد أهدافها ووضع خطه هو مفتاح الحل

0
282


كتب هشام ساق الله – بنظره واقعيه لواقع الرياضه الفلسطينيه في قطاع غزه نجدنا نحمل الاخرين اسباب تراجع الرياضه وبمقدمتهم اللواء جبريل الرجوب الحاكم العسكري للرياضه الفلسطينيه وهو يتحمل جزء كبير من هذه المسؤولية ولكن الجزء الباقي تتحمل الحركة الرياضية جميعها لعدم وجود وحدة حال وموقف ولم يتم تحدد اولوياتها الانيه والبعيده ولا يوجد هناك خطه وطنيه لتطوير الاداء الرياضي على مستوى الوطن .

الاموال هي عامل دافع الى الامام تحتاجه الرياضه خاصه في ظل الاحتراف والتخصص وماتحققه الرياضه عوائد ماليه كبيره اصبحت نوع من البيزنس ولم تعد فقط الحصول على الارقام القياسية او الكؤوس والميداليات فقط بل تحقق الى جانب هذا كله العوائد الماليه من الحضور او بث تلك المباريات او الدعايات التي تتواجد في جنبات الاستادات والملاعب الرياضيه .

قطاع غزه ومؤسساته الرياضيه من اندية واتحادات ورياضين قدامى وجدد وكفاءات وجمهور وشركات مموله يعيشوا حاله من الفرقه الرياضيه انعكس عليهم الانقسام الفلسطيني الداخلي رغم وجود بعض الوفاق الرياضي والذي حدث لصالح حركة حماس فالوفاق بمنطقها يعني المشاركه في اندية حركة فتح التي اسستها وبنتها ولايكون في انديتها التي انشاوها والتي يتم تسجيلها كل يوم حتى وان كانت بمخزن او ببيت المهم انها يمكن ان تشارك مستقبلا في انتخابات الاتحادات الرياضيه وتمكن حماس من المشاركه او السيطره على تلك ولعل ماحدث بانتخابات اتحاد السباحه هو احد تلك الامثله حين فازت حماس بكل اعضاء الاتحادات لكونها سجلت انديه اكثر من فتح .

حتى الانديه القديمه والتي تلعب وتمارس كل انواع الرياضه بمختلف مسمياتها لا يوجد بينها وحدة حال رغم وجود في كل نادي لجنة حركية تتبع حركة فتح وهناك لجنة موحده تقود العمل الرياضي فيها على مستوى القطاع فلم يتم تحديد رؤيه او وجهة نظر لهذه الانديه وتحديد اهداف قريبه وبعيده ووضع خطط متكامله للتنميه الرياضه فالكل يراوح مكانه ويهاجم ويشكوا الرجوب وحين يتحدثوا معه فانهم يجاملونه ويشيدون بدعمه ومساندتهم ومؤازرتهم كله كذب ونفاق وهو يعلم كذبهم .

حين تم الاعلان عن رعاية شركة جوال لدوري المحترفين ودعمه بمليون دولار عبر الهيئه الشرعيه المتمثله في اتحاد كرة القدم ورمي فتات هذه الصفقه لقطاع غزه بمنحهم 120 الف دولار لاندية قطاع غزه قامت الدنيا ولم تقعد .

استبشرت انا شخصيا خيرا باجتماع أندية الدرجة الممتازة في قلعة الانديه الفلسطينيه على الاطلاق نادي غزه الرياضي وحينها قمنا بطرح مشروع تشكيل صندوق لجمع التبرعات لانديه قطاع غزه وتم تشكيل لجنة التقت ادارة جوال في قطاع غزه وعدد من الشركات الكبرى واستعد الجميع لدعم الانديه الا انهم سرعان ماتراجعوا عن خططها التوحيديه واكتفوا بالفتتات الذي قرره لهم اللواء الرجوب بتوزيعته التي وفرت على شركة جوال دفع مئات الاف الدولارات التي كانت ينبغي ان تدقعه لهم نظير ارباحها الكبيره من قطاع غزه .

بمقدور اندية قطاع غزه التاريخيه والاتحادات الرياضيه والرياضيين القدامى والكفاءات الرياضيه والاعلاميه ان يجلسوا عدة جلسات مع بعضهم البعض والحديث عن تحديد اولويات الحركه الرياضيه ووضع خطط قريبه وبعيده وجدولتها ماليا والوقل لجبريل الرجوب بما انه رئيس كل شيء فلسطيني موازنتنا التقديريه لخطه رياضيه متكامله هي كذا وكذا وكذا يتوجب ان تدفعها انت وكل من يتحدث عن الرياضه .

هناك وزارة الشباب والرياضه وهي جهه حكوميه في قطاع غزه يتوجب ان تشارك في تنمية الرياضه الفلسطينيه بالمشاركه مع المؤسسات الحكوميه في الضفه الغربيه وضخ اموال في تطبيق الخطه الوطنيه المقترحه للعمل الرياضي او ان يقدم اللواء الرجوب بوصفه الامين العام للمجلس الاعلى للشباب والرياضه خطه وطنيه على مستوى الوطن يتم تنفيذها بشكل متزامن بين الضفه الغربيه وقطاع غزه يوفر الموازنات التشغيليه والامكانيات المتساويه بين شقي الوطن كله.

اللواء الرجوب وحده لا يتحمل مسؤولية ما يجري في قطاع غزه يتوجب ان يتم العمل كثيرا من قبل الحركه الرياضيه بشكل موحد وتحديد الاولويات ووضع خطط مجدوله بمبالغ ماليه وان رفض تمويلها وبعدها نبحث عن تمويل اخر لها وتطبيقها يمكن تمويل أي نشاط مهما كانت المبالغ المكلفه له اذا صدقت النوايا وكان هناك وحدة حال وموقف واهداف محدده مجدوله باوقات زمنيه .

يتحمل المسؤوليه الاولى حركية فتح الرياضيه وكذلك حركية حماس الرياضيه الى جانب اندية قطاع غزه التاريخيه والجديده والرياضيين القدامى بمختلف الالعاب والكفاءات الرياضيه التدريبيه وكافة الفعاليات الرياضيه كذلك وزارة الشباب والرياضه التابعه لحكومة غزه والمجلس الاعلى للشباب والرياضه سواء بالضفه او بقطاع غزه .

يكفي كلام كثير وقرق وندب الحظوظ ومهاجمة هذا وذاك وتحميل هذا وذاك المسؤولية كل شيء يمكن ان يحدث اذا خرجنا من دائرة مراوحة المكان والتحرك باتجاه تحديد الاولويات والاهداف وترجمتها الى خطط وبرامج ووضع تكاليفها الماليه فيمكن في حينها ان يتم العمل وتحميل المسؤوليه لمن يقصر بترجمتها الى اعمال فحين يكون هناك خطه واهداف وبرامج وورق مكتوب باختصار مجدول باموال وتواريخ محدده حينها ليرفض الرجوب هذه الخطط والبرامج ولكل حديث يومها .

باختصار اللواء جبريل الرجوب حين يواجه بخطه وطنيه مجدوله باوقات واموال ومحددة المعالم وتعكس وحدة حال الرياضه في قطاع غزه سواء من حركتي فتح وحماس ومن خلفهم كل الحركه الرياضيه فانه سيستسلم ولن يستطيع ان يلف او يدور وسيتم في حينه كشفه وتحميله المسؤوليه تجاه هذا التقاعس وعدم دفع الالتزامات الماليه التي عليه .