عام على رحيل الأخ اللواء موسى عبد النبي ابوحسام رحمة الله واسكنه فسيح جنانه

0
316

كتب هشام ساق الله – عام مضى على رحيل الأخ اللواء شرطة موسى عبد النبي ابوحسام والاسير المحرر في سجون الاحتلال والذي يحظى بحب واحترام كل أبناء حركة فتح بمختلف توجهاتهم واصطفافهم فالرجل صاحب تاريخ نضالي كبير إضافة الى انه عانى كثيرا مع المرض فيوم وفاته اشتعلت صفحات الانترنت والجميع ينعاه رحمة الله واسكنه فسيح جنانه مع النبين والصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقا انا لله وانا الية راجعون .

 

حركة فتح وفيه لأبنائها ومن ناضلوا في صفوفها والذين ضحوا بزهرات شبابهم ولا تنظر لتصنيفات كتاب التقارير هذا من جماعة الشرعية وذاك من جماعة دحلان فتح تنظر دائما الى أبنائها الذين شكلوا في فتره من الفترات تاريخ هذه الحركة عملوا من اجل التنظيم .

 

الأخ المناضل موسى عبد النبي يبلغ من العمر 70 ولد في مخيم جباليا لاسره فقيره هاجرت الى قطاع غزه تلقى تعليمه مثل كل أبناء المخيم في مدارس وكالة الغوث وترك الدراسة من اجل اعالة اسرته وشارك كأبناء جيله في المقاومة مع بداية السبعينات اعتقلته قوات الاحتلال الصهيوني مرات ومرات وامضى في السجون سنوات طويله تعلم فيها ومارس مهام تنظيميه مختلفة وتنقل في سجون الاحتلال غزه المركزي وعسقلان وبئر السبع ومعتقل انصار 2 وانصار 3 .

 

تعرفت عليه قبل ان تأتي السلطة حين تم الافراج عنه في عام 1993 وتولى مهام تنظيميه في بداية السلطة نائب امين سر إقليم غزه الموحد حين كان الأخ الأسير المحرر رمضان النجار امين سر إقليم غزه الموحد وتم منحه من قبل الرئيس ياسر عرفات رتبة عقيد والتحق في الشرطة الفلسطينية وتولى مهام مختلفة أهمها شرطة البلديات وامن الشرطة وتدرج بالمراتب حتى حصل على رتبة لواء حين تقاعد عام 2008 حسب مرسوم الأخ الرئيس محمود عباس وعائلة عبد النبي قدمت العديد من الشهداء والأسرى والابطال ولعل الشهيد المرحوم كمال بعد النبي ابرزهم .

 

شارك الأخ ابوحسام بتأسيس جمعية حسام للأسرى وكان عضو في مجلس ادارتها وشارك في تأسيس العديد من مؤسسات المجتمع المدني منها مؤسسة ترخيص السيارات التابعة لجمعية حسام والتي تم مصادرتها في بداية الانقسام الفلسطيني وتغيير اسمها لتصبح احدى مؤسسات حركة حماس  .

 

اعتقلته حركة حماس بداية الانقسام الفلسطيني وأصيب احد أبنائه اثناء الانقلاب وتعب كثيرا في علاجه وأصيب هو بجلطة حاده اشتعلت صفحات التواصل الاجتماعي بضرورة ان يتلقى علاج في الخارج وتم تحويله الى بيت جالا تلقى علاج في الجمعية العربية وعاد الى غزه وادخل عدة مرات مستشفى الهلال الأحمر عانى كثيرا من المرض حتى توفاه الله مساء امس رحمه الله واسكنه فسيح جنانه مع النبيين والصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقا سيتم الصلاه على جثمانه بعد صلاة الظهر في مسجد القسام بمدينة بيت لاهيا وسيقام بيت العزاء في أبراج المقوسي انا لله وانا اليه راجعون .

 

وفاة موسى عبد النبي رساله لكل من يحاول ان يقسم ويجزئ حركة فتح فالحركة لاتقف مع هؤلاء بوفاتهم ولن يحضر بيوت عزائهم الا من هم على شاكلتهم والحركة لا تتوحد الا مع أبناء حركة فتح الحقيقيون الذين يعطوا الحركة واعطوها زهرات شبابهم وكانوا عامل موحد وايجابي في ظل هذا الانقسام السيء الذي تعاني منه حركة فتح ويحد من قوتها .

 

تعازينا الحاره الى أبنائه وبناته وعموم عائلة عبد النبي الكرام والى رفاقه واخوانه أبناء الحركة الأسيرة والى زملائه بالشرطة الفلسطينية وبحركة فتح .