اشتغلوا ببعض برنامج مدفوع الاجر من قبل الأنظمة الخليجية التي تنفذ مخططات أمريكية وصهيونيه

0
86

كتب هشام ساق الله – صدق صديقي الصحافي الكبير حين كتب على صفحته ” اشتغلوا ببعض وخذو فلوس برنامج مدفوع الاجر سقط كثير من الارزقايه والاغبياء وعديمو البصر والبصيره والطامعون في رواتب عده وحسبنا الله ونعم الوكيل ” نعم شعبنا مشبوك الشبكة العاطلة منذ انقلاب حركة حماس في مختلف الميادين متى سنخرج من هذه الشبكه لا احد يعرف ربما بعد ان ندمر ما لدينا ويموت شعبنا مابين القهر والضغط والسكته والهجره والفقر الشديد .

المستوزرون والوزراء والذين يدعو انهم قاده بغفله من التاريخ ينافقوا ويكذبوا ويدجلوا ويبحثوا عن راتب اخر بتكليف اخر اصبح البعض منهم ارخص من ركب الباص لا يهمه الا ان يحصل على مال ويمص بدماء شعبنا لايهم ان يكون هذا على حساب ضميره ان كان له ضمير او على حساب شعبنا او قضيته العادلة اهم شيء ان يتقاضى راتب او راتبين او ثلاثة فهناك من هم مكلف بعدة مهام ليس لانهم كفىء بل لانهم اكثر كذبا ونصبا ونفاقا .

نعم انها حمله مدفوعة الاجر من قبل المخابرات والأنظمة العربية لتدمير قضيتنا الفلسطينية العادلة شبكوا فيها كل التنظيمات الفلسطينية وكل تنظيم على حدى شبكوا العائلات الفلسطينية شبكوا قطاع غزه والضفة الغربية والقدس وفلسطيني ال 48 الكل مشبوك الشبكة العاطله لا احد مهتم الا بما شبكوه ينبغي ان تكون هذه الشبكة هي عنوان المرحله .

ادعو المؤرخين والكتاب ان يعنونوا المرحلة التي نعيشها من انقسام والمدفوعة الاجر من قبل المخابرات العربية والأنظمة المطبعه مع الكيان الصهيوني والصهيونية العالمية والإمبريالية العالمية ان يعنونوها بهذا العنوان فتح وحماس مشبوكين شبكة ليس لها الا الله هم متفقين ويعرفوا انهم مشبوكين من المخابرات العربية والأنظمة الخليجية وكل واحد منهم مغطرش لتحقيق مصالحه واخر همهم فلسطين .

فتح مشبوكه بداخلها فالشرعية التنظيمية مقسومه الى شرعيات خنقونا بحرصهم وبإخلاصهم الكذاب وهناك شرخ كبير خرج من فتح جزء كبير من أبنائها ومنضاليها بحثا عن رزقه وبحثا عن مستقبل كذاب على نية التغير والإصلاح في حركة فتح وهم أيضا مشبوكين كل واحد منهم يبحث عن واقع افضل له ورزقه اكبر وكل تنظيم فلسطيني الا مارحم ربي مشبوك هناك حاله وهوه واسعه بين القيادات الذين يبحثوا عن مصالحهم ومصالح أبنائهم وهزازين الذنب لهم وبين أبناء التنظيم الحقيقيين الذين يبحثوا عن التاريخ الذي يهرب منهم ويبعدهم عن تنظيمهم الذي ناضلوا في صفوفه.

العائلات مشبوكه فتح وحماس وكل عائله اصبح لها مختارين او اكثر حسب الانقسام والاصطفاف اصبحوا مشبوكين ترى المشاكل العائلية تنشب على اقل من حروب الجاهلية السابقة وترى كل واحد يقطن بقطينه لا احد من أبناء شعبنا بعيدا عن الشبك وعن الانقسام .

يظهروا جميعا في وسائل الاعلام ليقولوا ان شعبنا موحد هذا كذب ونفاق كبير فالعداء والانقسام وتجزيئ المجزء هو عنوان المرحلة التي نعيشها المخابرات  العربيه وخاصه الخليجيه منهم ينفذوا مخططات صهيو امريكيه مدفوعة الثمن باموال عربيه لتدمير قضية فلسطين وتقسيم شعبها وشبكهم مع بعضهم البعض من اجل ضمان وجود الكيان الصهيوني ودولته المزروعه وسط الامه العربيه وتدمير قضية شعبنا العادلة وسط رضى وقبول عربي كبير لما يجري .

لازالت الأموال تتدفق من قطر والامارات العربية وغيرها من الدول العربية ولازال شعبنا مشبوك الشبكة العاطلة ولا زال الانقسام يسود كل شعبنا ولازلنا نتفنن بتقسيم المقسم وتجزئ المجزئ وتدمير كل مقومات شعبنا حتى يتم تمرير مخططات أمريكية وصهيونيه لإضاعة قضيتنا وحق شعبنا مقابل فتات من الدولارات العربية التي تنفذ المخطط الكريهة الذي يسيطر على الساحة الفلسطينية .