لاتهمنا اجتماعات القيادة الفلسطينية لا اللجنة المركزية او المجلس الثوري او المجلس المركزي ليس فيها نتائج تهمنا

0
125

كتب هشام ساق الله – امس كان هناك اجتماع هام للجنة المركزية حسبما قال عدد من أعضاء اللجنة المركزية وقبلها عقد اجتماع للمجلس الثوري لحركة فتح وقبلها تعقد اجتماعات هامه للجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية وكلها اجتماعات هامه وهامه جدا حسب مايروج لها الناطقين باسمها والقادة الذين يريدوا جذب الشعب الى تلك الاجتماعات ومتابعتها فهذه الاجتماعات لم تعد تهم جماهير شعبنا وكل تلك الاجتماعات هي مناسبه للالتقاء بالاخ الرئيس محمود عباس فقط ليس الا ونتائجها لاتهم الشعب ولا أبناء التنظيمات .

يخرج علينا قيادات ليعطوا لتلك الاجتماعات اهيه سكر زياده ويقولوا نتائج كثيره من منطق سياسي من اجل جذب الشارع الفلسطيني لمتابعة هذه الاجتماعات ونتائجها والنهايه لايخرج عن تلك الاجتماعات أي شيء يهم الشارع الفلسطيني ولا يوجد نتائج سوى رسائل ترسل للكيان الصهيوني ومصالح الشعب الفلسطيني اخر أولويات كل المجتمعين .3

اصبح لا يهمنا أي اجتماع فلسطيني رسمي فهذه الاجتماعات لاتتضمن اخبار ايجابيه او حل لمشاكل وقضايا ينتظر أبناء الشعب الفلسطيني حلها تلك الاجتماعات هي فقط للالتقاء بالاخ الرئيس ليس الا والاجتماعات التنظيمية سواء اللجنة المركزية او المجلس الثوري تناقش كل المواضيع الا الوضع التنظيمي الخاص وخاصه في قطاع غزه .

انا شخصيا لا اتابع أي نتائج أي اجتماع ولا اتابع ما يقوله هؤلاء القيادات الذين يريدوا ان يعطوا لاجتماعاتهم اهميه سكر زياده فقد تعبنا واحبطنا من عدم طرح المواضيع التي تهمنا ولا نتابع قرارات قويه فالجميع ارنب امام الأخ الرئيس محمود عباس ولا احد يعارض او يطرح مايجول في خواطر الشعب ولا يوجد مصالحه ولا يوجد شيء يفرح أبناء شعبنا فقط قرارات ضد مصالح الشعب والموظفين والذين لا يتأثروا بكل الازمه المالية هم الوزراء وأعضاء اللجنة التنفيذية ولا المستشارين ولا المحافظين ولا الموظفين الكبار الفي أي بي  ومن يرفعوا أيديهم فقط للتأييد .

هؤلاء اصبحوا بعيدين عن مشاعر وامال واحلام المواطنين هؤلاء لايهمهم سوى ان يتقاضوا رواتبهم وبدلاتهم وبدل ايجار بيوتهم ويجمعوا أموال غير ابهين بمشاكل الشعب الذي هو فقط يتاثر بالازمه المالية التي لانعرف متى ستحل والتي يمكن ان تكون مصطنعة اكثر منها أي شيء اخر فهناك حلول يمكن ان تحل ازمتنا ولكن هناك من يريد ان تستمر هذه الازمه ولا يتأثر بها القادة هؤلاء الذين يجتمعوا يحصلوا على بدل اجتماع ومبالغ كبيره تحصل فورا  .