وداعا اخي العميد باسل فارس الشريف ابوعيسى الى رحمة الله

0
840

كتب هشام ساق الله – اصعب أنواع الموت هذا الموت الفجائي الذي يخطف من بيننا عز الأخوة والرجال واليوم خطف المنول منا الأخ الصديق العميد باسل فارس الشريف ابوعيسى هذا الرجل المجبول بحب فلسطين وبمشاكلها وقضاياها هذا الذي تم تحويله الى التقاعد المبكر وهو في عز شبابه وعز عطائه وخدمته لوطنه ملعون هذا التقاعد الذي يفقدنا كل يوم شاب مقهور يكتبم بداخله الاحزان و عدم وضوح المصير ملعون هذا التقاعد الذي يقهر الرجال الرجال .
اليوم علمت بوفاة اخي وصديقي ابوعيسى الشريف من الشباب على الفيس بوك فقد اشتعلت صفحات التواصل الاجتماعي بوداع هذا الرجل الرائع المجامل من طراز فريد والذي لايقصر بخدمة احد هذا الوطني الشريف الذي دائما يكتب على صفحته على الفيس واقام وحده لاجراء الحوارات مع الكادر من مختلف التنظيمات الفلسطينية ودائما اقرا صفحته ويحدثني على الفيس .
.رحم الله هذا المناضل الرائع اخي العزيز ابوعيسى ابن جهاز المخابرات العامه وابن حركة فتح هذا المناضل الذي اعطى كثيرا لفلسطين وأعطى كثيرا لابناء شعبه لم يكن مريضا ولم يشعر بالمرض كان دائم الحضور والنشاط دائما يتحرك ويتحدث ويقول كلام جميل بالسياسة والاجتماع ودائما كان مجبول بحب فلسطين الوطن والهوية .
الأخ المناضل ابوعيسى من مواليد مخيم الشاطئ على شاطئ البحر عام 1966 من اسره هاجرت من قرية حمامه ولد لوالد عصامي علم الأطباء والمحامين وعدد كبير من أبنائه كان يعمل موظف في وكالة الغوث كصيدلي تلقى تعليمه في مدارس وكالة الغوث وحصل على الثانوية العامة من مدرسة الكرمل والتحق مبكرا في صفوف حركة فتح والشبيبة وشارك بالانتفاضة الأولى وضمن لجان حركة فتح التحق بجامعة بيروت العربية في الإسكندرية وحصل على شهاده جامعيه .
في بداية السلطة تفرغ في جهاز المخابرات العامة وعمل في المعابر لفتره ثم عمل في دائرة مكافحة التجسس بالسودانية وتدرج بالمناصب حتى وصل الى درجة عقيد وأحيل الى التقاعد برتبة عميد لعب في نادي خدمات الشاطئ كلاعب أساسي لفتره من الزمن .
المناضل الكبير ابوعيسى ترك حلفه 4 بنات بالجامعات وولدين سيتم تشيع جثمانه بصلاة العصر فور وصول احد اخوته من خارج الوطن وسيتم الصلاة عليه في مسجد بغداد المجاور لبيتهم ويتم تشيع جثمانه الى رحمة الله رحمك الله اخي المناضل ابوعيسى واسكنك فسيح جنانه مع النبيين والصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقا انا لله وانا اليه راجعون .
تعازينا الحاره لزوجته وابنائه وكريماته والى اشقائه الأخ الدكتور طلال الشريف والدكتور كمال الشريف والمحامي فايز والأستاذ بسام في وكالة الغوث والاسير المحرر سهيل الشريف والى عموم ال الشريف الكرام وانسبائهم واقاربهم والى كل من عرف هذا المناضل تعازينا الحاره وانا لله وانا اليه راجعون .