نعي الدكتور الانسان عميد أطباء المسالك البولية واستاذهم جميل سليم إسماعيل الددح رحمه الله

0
464

كتب هشام ساق الله – اليوم زرت بيت عزاء الدكتور الانسان الدكتور جميل سليم إسماعيل الددح أستاذ وعميد أطباء المسالك البولية في قطاع غزه رحمه الله الذي توفي اول امس بعد معاناة مع المرض وحياه حافله بخدمة مرضى قطاع غزه وخاصه مرضى المسالك البولية والأستاذ في امراض المثانة والعقم هذا الطبيب الانسان الخدوم صاحب الوجه الرحب والقلب الودود على كل مرضاه كان صاحب موقف وصاحب يد بيضاء بعلاج الفقراء وتوفير الدواء لهم مجانا .

رحم الله الدكتور جميل الددح الذي توفي وتم الصلاة عليه في مسجد البراء وتشيع جثمانه في مقبرة الشيخ رضوان بعد حياه حافله من خدمة المرضى والعمل الدؤوب في مستشفيات قطاع غزه احيل الى التقاعد بعد ان عمل بمستشفى الشفاء وناصر وابعدته قوات الاحتلال في السبعينات الى مستشفى العريش بعد ان اتهمته بعلاج الفدائيين وتقديم لهم العون .

الدكتور جميل سليم إسماعيل الددح من مواليد مدينة المجدل في فلسطين عام 1945 وعائلة الددح احدى فروع عائلة زقوت وقد تصدر مختارهم الأخ الصديق رائد زقوت مستقبلي العزاء هاجرت عائلته وسكنت في حي الشجاعيه والدكتور جميل له وفاء شديد لحي الشجاعية ولاهله وكثير ما يعتقدوا انه ابن هذا الحي فهو يعرف كل رجاله ونسائه وكانت اول عياده افتتحها في حي الشجاعية بعد تخرجه من كلية الطب في جامعة عين شمس عام 1971 وهو حاصل على الماجستير من جامعة عين شمس بالمسالك البولية وسرطان المثانة وعلاجها .

الدكتور جميل يعرف مرضاه ويعرف امهاتهم وابائهم ويمتلك حصيلة كبيره من الانساب ويربط وحين يتعرف على مريض او مريضه يعرف سلالة العائلة وخاصه ان كانت العائلة من حي الشجاعية فعيادته كانت الأولى بحي الشجاعية وعمل في مستشفى الشفاء كرئيس لقسم المسالك البولية حتى تم احالته الى التقاعد وعمل في مستشفى ناصر حين ابعده الاحتلال عن غزه وابعد الى العريش وعمل في مستشفاها مبعدا بتهمة مساعدة الفدائيين .

انا شخصيا تعالجت عنده في بداية زواجي بدافع الخلفة وطلب مني القيام بتحاليل وقام بفحصي بشكل ممتاز استغربت ان الأطباء يفحصوا مثله فهو يعطي المريض حقه وكانت عيادته في سوق العملة وكان جاره المحامي فايز ابورحمه رحمهما الله وعدت له انتهاء الكورس وقام بطلب تحاليل وقال لي الوضع الان بخير والحمد الله .

هو جار اخي وصديقي العزيز محمد جوده النحال ابوجوده والاخ حسام حلس كنت دائما اراه حين كنت ازوهما في الشارع رجل طيب دمث الخلق وصاحب حديث جميل ورائع يتخلله المزاح والمعلومات الكثيره في الطب والسياسة ورجل صاحب مواقف حاده في ارائه ومواقفه .

تعازينا الى أبنائه الاخوه المهندس محمد والمهندس سامي والحاسب خالد والدكتور ماجد اخصائي مسالك بوليه المهندس هاني اخصائي أي تي وبرمجه والمهندس في صناعات الأغذية هيثم والاخوه هشام وعمر واحمد وهم لازالوا طلاب ولديه 5 بنات احداهما صيدليه والأخرى مهندسه وتعازينا الى عموم ال الددح وال زقوت الكرام لعلي اخص منهم أصدقائي الأخ حلام الددح صديقي في الجامعة الإسلامية واحد أوائل كوادر الشبيبة في الجامعة الاسلاميه من الجيل الذي سبقنا وكان المؤسس والاخ المناضل الأسير المحرر اكرم الددح المدير بوزارة الخارجية الفلسطينية والى جيرانه في حي تل الهواء واخص بالذكر اخي وصديقي محمد النحال ابوجوده والاخ حسام حلس فهو صديق وجار واب للجميع .

 

غدا الثلاثاء  اخر يوم بالعزاء والعزاء في بيته قبل بيت الأخ ابوجوده النحال على الشارع