شكوى للمخابرات المصرية بشان تغيير احد اهم معالم مدينة غزه الجندي المجهول

0
554

كتب هشام ساق الله – أتقدم بشكوى الى الأخوة في المخابرات لمصريه  الذين يرعوا المصالحة الفلسطينية بين فصائل الخلاف بشان تغيير احد اهم معالم مدينة غزه وهو الجندي المجهول من قبل بلدية حركة حماس في مدينة غزه والجهات السياسية التي تقودها هذا التغيير الذي جرى هو مس بما أقامه الاخوه المصريين في عام 1956 حين تولوا المسئولية الإدارية عن قطاع غزه والجندي المجهول هو جندي مصري او فلسطيني مجهول سقط في الدفاع عن الامه العربية وقضيته المركزيه .

نطالبكم بالتحرك والاعتراض لدى حركة حماس بكافة مستوياتها الحزبية على ماجرى فهذا ليس تغيير ولا اصلاح هذا تشويه احد اهم معالم مدينة غزه وقطاعها بان يتم تغيير نصب تاريخي اقامته الاداره المصرية وقام الاحتلال بتدميره عام 1967 مع احتلال قطاع غزه وامر الرئيس القائد ياسر عرفات باعده بنائه وتم تشويهه من قبل سلفيين واليوم تقوم بلدية غزه بتغيير شكل المعلم الكامل وهذا التغيير لا يعجبني ولا يعجب احد .

نقول للأخوة في المخابرات المصرين نريد ان تعيدوا النصب كما كان على مانعرفه وتعودنا على مشاهدته ورؤيته وفوق النصب الجندي الذي يحمل البندقيه والمتجه نحو القدس وان تعيد بلدية وتتراجع عما اقترفته من تشويه في المعلم والشكل بحجة التجديد .

تستغرب من المثقفين والفصائل الفلسطينية ومن تحدث بهذا الشأن انهم لم يتقدموا بشكوى جماعيه للأخوة في الحكومة المصرية والمخابرات التي تشرف وتدير المصالحة وان يعمل الجميع على أقامه فعاليات شعبيه تطالب بإعادة المعلم كما كان سابقا وان يتم وضع الجندي المتجه نحو القدس يكفي تخلف ويكفي تشدد باسم الدين  .