الحمد لله على سلامة كل المفرج عنهم والحرية لكل المعتقلين الفلسطينيين في كل مكان واولهم غزه

0
275

كتب هشام ساق الله = بشرنا اليوم بالأفراج عن الأربعة المختطفين لدى المصريين منذ اكثر من اربع سنوات من ابتاع حركة حماس واليوم تم الافراج عن الأخوة الاربعه المعتقلين من حركة فتح إقليم الشمال تامر السلطان و امين عابد ومدحت ابو وردة ورائد الكيلاني على خلفية المسيرات التي أقيمت دعما واسنادا للاخ الرئيس القائد العام محمود عباس وعقبال كل المعتقلين الفلسطينيين في كل مكان بالعالم وانشاء الله عقبال أبناء حركة فتح المعتقلين في غزه ولدى أجهزة حركة حماس بتهمة التواصل مع رام الله .

اسعدتني الافراجات التي حدثت وعقبال المعتقلين لدى النظام الليبي وعقبال كل المعتقلين في كلمكان بالعالم ولدى الكيان الصهيوني فنحن اكثر شعب يتأثر وتأثر بظاهرة الاعتقالات كيف يكون وضعنا ولدينا معتقلين سياسيين في قطاع غزه ولدى أجهزة امن حماس منذ سنوات واخرين منذ اشهر لازالوا في المعتقلات ولا احد يطالب بهم او يسال عنهم او يتحدث عنهم ومدى قلق عوائلهم عليهم .

انا أقول للفصائل الفلسطينية جميعا الذين تحركوا وخاصه الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين والرفيق هاني الثوابته ان يتحركوا لتحريك حالة الجمود الذي تعيشه قضيتنا والمصالحة الفلسطينية وان يطالبوا بأطلاق سراح كل المعتقلين من أبناء حركة فتح المعتقلين في سجون حماس بتهمة التواصل مع رام الله والله عيب مايجري .

وأقول لحركة فتح ان هناك معتقليين لدى حماس يجب ان تطالبوا فيهم ويجب ان تنشروا أسمائهم كل يوم كما تفعل حركة حماس بنشر المعتقلين والمستدعيين من أبنائهم لدى الاجهزه برام الله وأقول لكم ان صمتكم جزء من الجريمة واستمرار لمعاناة هؤلاء الأخوة من العيب اننا لا نحفظ ولأنعرف أبنائنا المعتقلين لدى حركة حماس ينبغي لممثل حركة فتح ومفوض العلاقات الوطنية ان يحفظهم مثل اسمه ويطالب بهم بكل اجتماع او استدعاء يتم استدعائه لحضور اجتماع مع حركة حماس ومع غيرها .

أقول لكل الناطقين باسم الحركة ان يطالبوا بهؤلاء المنسيين والذين لازالوا معتقلين لدى حركة حماس بتهمة التواصل مع رام الله او بتهمة انهم يحتاجوا الى مصالحه مجتمعيه مثل الاخوين نائب حرب وسادي احمد .

لازال هناك ضباط من جهازي الاستخبارات العسكرية والمخابرات العامة معتقلين لدى حماس ولدي أسمائهم ومتأكد انهم لازالوا معتقليين الأخ العميد هشام ابوهاني والعقيد ابوشادي ديب والعقيد فرج عجور والعقيد  محمد شفيق ابوسعده والعقيد والعقيد ماجد الغرباوي واخرين اين اعلام حركة فتح اين القيادات التي لا تطالب بهؤلاء المناضلين عيب مايجري ومخزي  .

المعتقلون من أبناء حركة فتح ومشهود لهم بالنقاء الأمني والوطني ولديهم سجل نضالي ووطني كبير ينبغي ان تتحرك حركة فتح للمطالبة الدائمة بالافراج عنهم وتهمة التواصل مع رام الله هي تهمة مسيئه ومخزيه لشعبنا الفلسطيني الحريه لهؤلاء المناضلين ونتمنى ان تعم الفرحه كل بيوت شعبنا وان يتحرر كل المعتقلين في كل السجون وتنتهي معاناة اسرهم واطفالهم .