عامان على رحيل المناضل الفتحاوي حسن أبو جاسر أبو علي رحمه الله

0
71

كتب هشام ساق الله – عامان على رحيل المناضل الفتحاوي الأخ حسن ابوجاسر احد كوادر حركة فتح وجهاز المخابرات العامه واحد مطاردين الحركه توفي قبل عامين في المستشفيات المصريه وتم احضار جثمانه وتشيعه في قطاع غزه رحمه الله واسكنه فسيح جنانه مع النبيين والصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقا انا لله وانا اليه راجعون قطع راتبه بعد احداث الانقسام وعانى كثيرا ولكن تم إعادة راتبه باوامر من الأخ الرئيس محمود عباس .

ربطتني علاقة من خلال صديقنا المشترك الأخ المرحوم عبد القادر العفيفي أبو محمد الذي عمل في جهاز المخابرات وكنت التقيه دائما راحمه الله مر بظروف صعبه حين تم قطع راتبه بعد احداث الانقسام الداخلي بتقارير كيديه استمر لمدة 5 سنوات بعدها استعاد راتبه.

 

الأخ المناضل حسن أبو جاسر من مواليد مخيم جباليا للاجئين مخيم الثورة من عائلة هاجرت من قرية نجد جنوب فلسطين تلقى تعليمه في مدارس وكالة الغوث وحصل على الثانوية العامة والتحق مبكرا في صفوف حركة فتح اعتقلته قوات الاحتلال الصهيوني عدة مرات وحكمت المحاكم العسكرية الصهيونية عليه بالسجن لمدة 5 سنوات وبعد خروجه من المعتقل أعاد مره أخرى العمل في صقور فتح الجناح العسكري لفتح بالانتفاضة الأولى وطورد لقوات الاحتلال الصهيوني .

 

خرج متسللا عبر الحدود الى مصر ومن ثم الى ليبيا ثم الجزائر وتونس وعاد مع طلائع قوات التحرير الفلسطينية وعمل بجهاز المخابرات العامة في دائرة مكافحة التجسس تربطه علاقات وطنيه مع كافة التنظيمات الفلسطينية والأجهزة الأمنية كان رجلا له علاقات واسعه ومتشعبه .

 

أصيب قبل اربع اعوام بمرض القلب وسافر مرات عديده للعلاج في مصر وغزه الا ان عضلة القلب شهدت ضعف كبير مما اضره الى تركيب جهاز تنظيم القلب رحمه الله وساكنه فسيح جنانه.

 

المرحوم متزوج وله من الأبناء 6 والبنات 4 تعازينا للعائلة الكريمة لأبنائه وبناته وازواجهم واشقائه وعائلة أبو جاسر وأصدقائه وكل من عرف المرحوم والتقاه انا لله وانا اليه راجعون.