مال فتح لكل الشعب الفلسطيني لم يكن لها يوما مال خاص مثل غيرها

0
78

كتب هشام ساق الله – هناك البعض اليوم يقول بان مال فتح لفتح وهذا غير صحيح ولا مره كان بيوم من الأيام مال فتح لفتح بل مال فتح وكل ما تمتلكه للمشروع الوطني والكل الفلسطيني لم يكن بيوم من الأيام حركة فتح تتعامل بمال خاص مثلما تتعامل مثلا حركة حماس التي مالها هو لحماس ولعناصرها ومن يقف الى جانبها فقط لاغير وبتقطع ايدها وبتشحت عليها .

منذ اللحظة الأولى لانطلاقة حركة فتح تفكر تفجير جمعي لصالح الكل الفلسطيني لم يكن بيوم من الأيام لحركة فتح شيء خاص ومال خاص وتفكير حزبي خاص كانت دائما تفكر تفكير وطني فقط حولت كل ممتلكاتها وكل ما لديها من اجل الكل الفلسطيني حين أسست حركة فتح الاعلام المركزي لمنظمة التحرير حولت كل شيء لصالح منظمة التحرير الفلسطينية فوكالة وفا ومجلة فلسطين الثوره غيرها من المجلات والصحف ووكالات الانباء وفيما بعد التفزيون الفلسطيني وايتبع منظمة التحرير .

حركة فتح أسست مؤسسة اسر الشهداء كانت تمنح اسر الشهداء جميعا مخصصات لكي يعيلوا أبنائهم وزوجاتهم واسرهم ولم تكن بيوم من الأيام تتعامل بمنطق حزبي وفئوي من يوسوسوا للاخ الرئيس وللجنة المركزية من مستشارين السوء والنميمه يريدوا ان يسيئوا لحركة فتح بادعاء ان مال فتح لفتح .

حركة فتح حركة كبيره جدا بمستوى القضية الفلسطينية فهي لا تستثمر الا بنضال شعبنا الفلسطيني وبنضاله بالدم والمال وكل ما تستطيع ليس لديها تحويش وليس لديها خصوصيه بالمال عكس غيرها ومن ضمنهم حركة حماس التي هي اغنى حركة اسلاميه بالعالم استطاعت الاستثمار وجمع الأموال من الانقسام ما بتخرج شكيل واحد من أموالها الخاصة ولا بتدفع أي شيكل خارج دائرة عملها الحزبي للأسف تستغل كل شيكل وتجمع المال بمنهجيه واضحه .

مستشارين السوء حول الأخ الرئيس محمود عباس الذين يسيئوا له بشكل ممنهج بقطع رواتب اسر الشهداء والمناضلين الكبار والأسرى والأسرى داخل السجون بحجة انتمائهم السياسي وكذلك مال فتح لفتح هذا شعار مسيء لحركة فتح ولتاريخها النضال المشرق الذي تعودت ان تعطي كل ما لديها من اجل فلسطين ومن اجل الشهداء والأسرى والجرحى ومن اجل توفير غد افضل لأبناء المناضلين الابطال ومن اجل تحرير فلسطين .