المجلس الثوري لحركة فتح يعقد اليوم بدون أعضاءه من قطاع غزه

0
132

كتب هشام ساق الله – ينعقد المجلس الثوري لحركة فتح اليوم ويستمع لكلمة من الأخ الرئيس القائد العام محمود عباس بدون ان يحضر أي احد من أعضاء المجلس وسيكون على يمينه من هيئة المكتب اثنان من أعضاء المكتب وغياب الأخ الدكتور فايز ابوعيطه نائب امين سر المجلس الثوري وكذلك أعضاء المجلس الثوري المتواجدين المقيمين في قطاع غزه الأخوة اياد صافي واياد نصر والقائد الكبير الأسير المحرر سليم الزريعي ابوحسين والاخ الأسير المحرر تيسير البرديني والحجه منع امني وعدم الحصول على تصاريح .

قبل ان ابدا باقي مقالي أقول من العار ان يتم اختيار رئيس وزراء جديد للحكومة الرئيس الأخ محمود عباس لا يكون عضو باللجنة المركزية لحركة فتح حتى لو كان رجل كرسي فنحن نريد ان يكون هناك تغيير بحجم حركة فتح وان يكون عضو بطليعتها الثورية بدون تحديد أسماء أي كان من يتم اختيار لا ان يتم التسويف واختيار شخص خارج اللجنة المركزية فان حدث هذا فعار عليكم جميعا وماله الدكتور رامي الحمد الله يؤدي الدور بدون مشاكل ليبقى كما هو وحكومته ان لم يتم اختيار عضو باللجنة المركزية مكانه حتى يحرز الانقسام الفلسطيني وتصبح التهمه حقيقه لأول مره انها حكومه فتح كما تقول حماس وغيرها من الفصائل المتسلمه .

انا أقول لو ان الأخ حسين الشيخ منسق العلاقات مع الكيان الصهيوني يريد اصدار تصاريح لأصدر ولو ان مكتب الرئيس يريد اصدار تصاريح لأصدر للأسف يريدوا عقد جلسة المجلس الثوري بدون مشاكل وبدون ان يناقشهم احد بمجزرة قطع الرواتب التي تجري في قطاع غزه وبدون ان يقف احد من أعضاء المجلس يتحدث عن الواقع السيء الذي يعيشه قطاع غزه .

هل سيخرج من بين أعضاء المجلس الثوري احد الرجال الرجال ويتحدث نيابة عن زملائه ويتحدث عن الام ومعاناة أبناء حركة فتح في قطاع غزه ويعترض على مايجري من مجزرة تجاه ما يحدث من قطع رواتب عدد كبير من أبناء الحركة والتنظيمات الأخرى للضغط على مين مش عارف هم للأسف يضغطوا على اسر المقطوع رواتبهم وحركة حماس والجهاد الإسلامي وتيار المفصول من حركة فتج محمد دحلان يصرفوا بدلات مثل الرواتب ويمكن اكثر الي بتروح عليهم العناصر والناس الي مالهم سند ولا قوه هؤلاء لا يتقاضوا رواتب ومخصصات ومعونه من احد .

هناك برام الله أعضاء من قطاع غزه تم انتخابهم على هذا الأساس هل سيحلوان محل زملائهم الممنوعين من السفر بشكل مقصود وواضح وهناك أعضاء باللجنة المركزية هم الدكتور صبري صيدم والحاج إسماعيل جبر وناصر القدوه هل سيكونوا لسان حال أبناء أعضاء المجلس الثوري الذين منعوا من حضور الجلسه بحجة امنيه وعدم الحصول على تصاريح .

أطالب الاحرار أعضاء اللجنة المركزية ان بقي منهم احد وأعضاء المجلس الثوري ان ينوبوا عن قطاع غزه بالحضور وان يرفعوا أصواتهم داخل المجلس الذي هو اعلى سلطة بحركة فتح عند انعقاده وان يوجهوا نقد ولوم للجنة المركزية وان يكون في بيانهم الختامي فقرات واضحه برفض قطع الرواتب بدون ان يتم عرضهم على لجنة ويكفل القانون لهم الاعتراض وان يكون احد في قطاع غزه لديه الصلاحيات الكاملة بتلقي تلك الاعتراضات .

اطالبكم في المجلس الثوري ان تطالبوا اللجنة المركزية بان يتم استكمال أعضاء المجلس الثوري الذين ينبغي ان يتم تعيينهم من قطاع غزه وكذلك ان يتم تعيين احد باللجنة المركزية ممن لم يسقطوا بالانتخابات في المؤتمر الأخير وان يتم حل مشكلة المشاكل التنظيمية في قطاع غزه وان تدركوا بان هناك أموال تضخ بالملايين في القطاع ضد حركة فتح ومن اجل شقها وان يدركوا حجم مأساة الحركة وماتتعرض له في قطاع غزه .

أتمنى على المجلس الثوري المخصي حسب تصنيفي له مالم يحدث العكس ان ينهي قضية النظام الأساسي للحركة وان يتم إقرار قانون موحد لانتخابات الأقاليم وان تبدا عملية الانتخابات بأسرع وقت من اجل التحضير للمؤتمر الثامن لحركة فتح وان يتم توفير الموازنات المالية الكافية لعمل الحركه الحيه في قطاع غزه .

ننتظر قرارات من مجلسكم الموقر مختلفة عن حالة الخنوع التي تعيشوا كأعضاء مجلس ثوري واوجه التحية لأعضاء المجلس الثوري الممنوعين من السفر لحضور جلسات المجلس لو ان الأخ حسين الشيخ يريد ان تسافروا وتحضروا لسافرتم ولكن هناك قرار وموقف من اللجنه التي تختطف الحركة باللجنة المركزية بعدم حضوركم حتى يتم تمرير ما يخططوا له من مؤامرة قطع الرواتب وفصله عن باقي ارجاء الوطن .