انا معه طالما هو مكلف من اللجنة المركزية وانا مع الأخ الرئيس القائد العام والشرعية الثورية

0
173

كتب هشام ساق الله – انا مع من يتم تكليفه بمسئولية تنظيم حركة فتح وهو على راس الشرعية التنظيمية لان مرجعيته اللجنة المركزية انا مع الرئيس محمود عباس القائد العام لحركة فتح ومع اللجنة المركزية سواء اتفق او اختلف معها لست مع احد أي كان مكلف انا ضد التحزب لاحد مهما كان .
هؤلاء الذين معاه اسال هم ضد من هل هم ضد الأخ الرئيس محمود عباس وقراراته او ضد اللجنة المركزية وقراراتها هؤلاء يسيئوا لمن هم معه ويضعوه في موقع مش صحيح يتناقض مع مرتبته التنظيمية انا وهو وهم جميعا مع الشرعية المركزية والثورية مع القائد العام الأخ محمود عباس ابومازن ومع اللجنة المركزية الخلية الأولى لحركة فتح .
لي وللعديد من أبناء حركة فتح مأخذ على اللجنة المركزية في الأداء والمواقف وبضعف الحالة التنظيمية ولكن لن يكون لنا موقف ضدها بشكل عام ككتله واحده تشكل مرجعية حركة فتح وخليتها الأولى لنا تحفظ ونريد ان يقوموا بأداء افضل ولكن لن نخرج عنهم ولن ننازعهم مواقعهم لن الحق طالما ليس لنا قناه نعبر فيها عن راينا ونقول كلمتنا في ظل اهمالنا واستبعادنا واقتصار العمل ضمن البكسة التنظيمية لن الحق في الانتقاد والكتابة النقدية ولكن لن نخرج على هذه الشرعية ونكون ضدها مع اشخاص أي كان هؤلاء الأشخاص .
نحن مع يفرغ أبناء الحركة الذين هم بالاطار التنظيمي نحن مع من يعيد الرواتب لأبناء الحركة المقطوعة رواتبهم نحن مع من يعيد كادر التنظيم الى العمل وإلغاء قرارات التقاعد المبكر بحقهم نحن مع من ينصف كوادر الحركة الذين لم يحصلوا على ترقيات بحجة انهم مربوطين بالرتبه في حين من تقاعدوا قبلنا حصلوا على الرتبة الأعلى نحن مع ينصفنا ومع من يطرق على الطاولة ويطالب بحقوق أبناء قطاع غزه .
نحن مع يعيد لنا حقوقنا ومساواتنا مع باقي ارجاء الوطن نحن مع من يرجع لنا الراتب كامل ويعيد الخصومات نحن مع من يعيد لنا العلاوات التي تم خصمها نحن مع كل من يلغي التقاعد المبكر والمالي نحن مع من ينصفنا ويرفض التعاطي معنا بشكل إقليمي جغرافي يضعنا بالدرجة الثانية او الثالثة من المواطنة الفلسطينية نحن مع ينصف الخريجين والعاطلين عن العمل ونحن مع من ينصف فقراء حركة فتح الذين تستثنيهم حماس من عطايا قطر نحن مع من يجد فرص عمل للخريجين ومع كل من يعيد الحياه الى قطاع غزه ويهتم معها مع كل من يقف الى جانب الناس بمطالبهم نحن مع رفع الحصار المفروض على قطاع غزه ومع من يفتح التحويلات الخارجية وفق احتياجات المرضى ومع تطوير قطاع غزه وتوسيع ساعات الكهرباء ومع ومع ومع كفانا نفاق لأشخاص .
انا أقول فكونا من التحزب ومنافقة احد أي كان دعونا ننظر الى مصلحة الحركة بعيدا عن مصالح الافراد دعونا نخرج من دائرة البكسة ونتعامل مع كل كوادر الحركة بمنطق انهم أبناء حركة فتح وليس بمنطق الحرد والزعل من هذا وذاك دعونا نخرج الى الأفق الاوسع خارج دائرة البكسه فكونا من هزات الذنب الفارطه والتحزب لأشخاص فهي تسيء للشخص المتحزب له وتسيء الى حركة فتح .
انا شخصيا لست مع احد من أعضاء اللجنة المركزية أي كانوا ومن كانوا فهؤلاء هم بالنسبة لي الخلية الأولى للحركة انا احترمهم مجتمعين بعيد عن الاستزلام وبعيدا عن العمل الفردي مع احد منهم انا مع حركة فتح وشرعيتها التنظيمية انا مع كل من ينصف أبناء الحركة ويطالب بحقوقهم انا مع من يرفع التمييز العنصري والإقليمي عن قطاع غزه انا مع كل من يطالب بحقوقنا .