نعي الأستاذ الفاضل المناضل الوطني الأستاذ جعفر السويركي ابواشرف رحمه الله

0
230

كتب هشام ساق الله – امس بالمساء وانا اتابع صفحات التواصل الاجتماعي وصلني خبر وفاة استاذي الكبير المرحوم المناضل الأستاذ جعفر السويركي ابواشرف أستاذ الكيمياء في مدرسة يافا الثانوية هذا الرجل الذي علمني وعلم جيل العلم والعمل الوطني كنا نسمع عن فلسطين وعن النضال الفلسطيني بكلامه الوطني ونحن طلاب لم ندرك أي شيء سوى العلم رحمه الله واسكنه فسيح جنانه مع النبيين الصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقا انا لله وانا اليه راجعون .

هذا الأستاذ الوطني بامتياز كان دائما يلمح عن الوطن والنضال والثورة ويتحدث بشكل غير مباشر فهو يتفادى الاحتلال وطغيانه ولكن كان يتحدث وطنيا لدى الكثير من طلابه النوابغ والذين يثق فيهم وكان اخو الشباب رجل متواضع صادق محترم يحبه الجميع ورجل كان اخ كبير اكثر من كونه مدرس متمكن في مادة الكيمياء .

كنت دائما اسال صديقي العزيز الأخ عاطف السويركي عنه فقد علمت في الفترة الأخيرة من عمره انه عانى كثيرا مع المرض وتم بتر رجليه وعانى كثيرا مع المرض راجيا من الله ان يجعل فترة مرضه ومعاناته في ميزان حسناته رحمه الله واسكنه فسيح جنانه فقد تم الصلاة اليوم على جثمانه الطاهر في مسجد اليرموك وتم مواراته الى رحمة الله رحمك الله استاذي الوطني بامتياز الأخ الأستاذ جعفر السويركي ابواشرف .

الأستاذ جعفر السويركي مواليد مدينة غزه بحي الشجاعية عام 1944 تلقى تعليمه الابتدائي والاعدادي والثانوي في مدينتها والتحق في جامعة دار العلوم بجامعة الإسكندرية وتخرج منها عام 1965 وعمل مدرسا في مدارسها علمني انا في مدرسة يافا الثانوية للبنين وفي بداية السلطة الفلسطينية عمل مفتش وتم انصافه وكان مدرس اول لمادة الكيمياء لما يمتلكه من خبرات وكفاءات علميه .

الأستاذ ابواشرف انتمى للعمل الوطني منذ بداياته فقد التحق بحركة القوميين العرب وناضل في صفوفها واعتقلته قوات الاحتلال الصهيوني عام 1969 ثم التحق في حزب الشعب الفلسطيني وجبهة النضال الشعبي الفلسطيني الرجل مثقف ثقافه عالية سياسيا وفكريا ولديه ذخيره معلوماتية كبيره .

أتقدم بالتعازي الحارة من عائلة السويركي المناضلة كل باسمه ولقبه وصفته واخص أبنائه وبناته جميعا والاخ شادي جعفر السويركي الموظف في هيئة القاعد  صبركم الله ورحمه واسكنه فسيح جنانه انا لله وانا اليه راجعون

تقبل التعازي في بيته بمحيط مسجد اليرموك