المطلوب عمل وفعل من اللجنة المركزية لقطاع غزه

0
224

كتب هشام ساق الله – هذه الجماهير الهادرة المحبة لحركة فتح وهذه الكوادر التنظيمية التي تعتقل وتعاني وتستدعى من حركة حماس وهذا التنظيم الحي الذي يبحث عن الأفضل المطلوب ليس اقوال اللواء الطيراوي الذي يطالب بإقالة الهيئة القيادية لانهم حقنوا دماء شعبنا الفلسطيني بل المطلوب أفعال وتوفير الموازنات ومنح قطاع غزه إمكانيات الصمود امام الهجمة المزدوجه هجمة حماس وتيار محمد دحلان المفصول المنشق عن حركة فتح .

اقولها ليس للطيراوي فحسب بل لكل أعضاء اللجنة المركزية الذين يبثوا الوعودات ويمارسوا الطعن من الخلف ضد حركة فتح في قطاع غزه وجماهيرها اصبحنا نخاف من الجوانب التي يحكوا عنها فالزيادة في الراتب الكذابة والمساواة مع أبناء شعبنا بالضفة الغربية يبدو تحتاج الى مراحل وسنوات فنحن  فقط نتعرض للطعنات والقرارات الصادمة والحصار والضرب بالميت حرام تعبنا من قراراتكم وتعبنا من مواقفكم السلبية .

الهجمة التي يتعرض لها تنظيم حركة فتح في قطاع غزه هجمه منقطعة النظير فحماس من جانب تعتقل وتستفرد وتستغل كل الضربات الموجهة لنا وتزيد من حصارنا هم يجبوا الضرائب ويقودوا القطاع وقطر تدعمهم ب 15 مليون دولار كل شهر وتيار دحلان الانشقاقي على حركة فتح يتم منحه أيضا 15 مليون دولار مفارقه غريبه وعجيبة كل تلك الأموال توجه ضد حركة فتح تيار الشرعيه في قطاع غزه وتزيد من خنقه ومحاصرته .

اسال الأخ اللواء الطيراوي الذي يطالب اللجنة المركزية ماذا فعل بعد دهر من الحصار والخنق لقطاع غزه لم نسمع مواقفه ولم يدلي باي تصريح فجاه يطالب بإقالة الهيئة القياديه ولا يسال نفسه ماذا وفرت اللجنة المركزية لمهرجان الانطلاقة لحركة فتح في ذكراها ال 54 هل ارسلوا ميزانيات هم لم يصرفوا الموازنات العاديه للحركه ويطالبوا أبناء الحركه بأكثر من طاقتهم .

أقول لأعضاء اللجنة المركزية وخاصه الأعضاء من قطاع غزه الاخوه الحاج إسماعيل جبر وروحي فتوح وناصر القدوه وصبري صيدم هؤلاء الذين لانسمع لهم أي موقف ولا احد منهم يأتي الى قطاع غزه ولا احد منهم يطالب بحقوق تنظيم القطاع هؤلاء فقط محسوبين علينا أعضاء وممثلين وانهم من قطاع غزه وهم لايفعلوا أي شيء سوى جني أرباح واموال من الحركة على حسابنا .

أقول للواء الطيراوي كنت تتصل دوما بالأخ زياد مطر وهو صديقك للأسف منذ ان تم قطع راتبه منذ اكثر من عام ونصف لم تفعل له شيء ابك وبقلتك وبصداقتك امين سر إقليم يتم اعتقاله من قبل حماس وزميله احمد ابوخشبه نائب امين سر إقليم غرب غزه يتم اعتقاله والاسير ايمن الفار مقطوعه رواتبهم واللجنة المركزية لم تحرك ساكنا ولم يتم إعادة رواتبهم هؤلاء لا يستحقوا ان يحملوا مرتبة اللجنة المركزية هؤلاء مخصيين ورجلين كراسي .

أقول للجنه المركزية الثائرة لإلغاء مهرجان الانطلاقة وهناك احاديث كثيره تتناثر هنا وهناك وغضبهم ضد الأخ احمد حلس ابوماهر وأعضاء الهيئة القياديه لحركة فتح في قطاع غزه أقول لهم لا يحق لهم ان يتحدثوا عن أي شيء في قطاع غزه ومهاجمة قيادته قبل ان يضعوا برنامج تنظيمي وقبل ان يقوموا هم بواجبهم ودورهم ويوفروا الموازنات والامكانيات لمواجهة الهجمة المزدوجه ويوفروا جزء من الأموال الموجهة ضد الحركة لا نطالبكم بالكثير ولكنوا وفروا الحد الأدنى .

انا اكثر من هاجم الهيئة القيادية لحركة فتح ودائما أقول ان حركة فتح تستحق الأفضل هذه الحركه المناضل ينبغي ان يتم توفير إمكانيات افضل وأداء افضل تتعرض بكل يوم وبكل ساعه لضربه من هنا وهناك واكثر الضربات ايلاما هي ضربات اللجنة المركزية وقرارات حكومتها ضد أبناء الحركه والنواه الصلبة لها في قطاع غزه الذين تعرضوا لتخفيض روابتهم والتقاعد المبكر ومنح من هم على راس عملهم نصف راتب .

قوموا بدوركم ومارسوا مهامكم كأعضاء باللجنة المركزية التي كان فيها الشهداء والابطال والماكينات المتحركة التي لا تمل تعمل من اجل فلسطين وبوصلتها تتجه نحو تحرير فلسطين وبعدها طالبوا بممارسة فحولتكم ورجولتكم انا شخصيا اعتبر ان قطع رواتب الكوادر في قطاع غزه وخاصه أبناء الشرعية هي نقطة عجز لكم جميعا واولكم الطيراوي الذي يطالب بإقالة الهيئة القياديه التي تمنح كل واحد من هؤلاء الأخوة من موازنة الحركة القليلة مخصصات حتى يصمد في مواجهة عجزكم بعدم إعادة رواتبهم .

اللجنة المركزية لحركة فتح تريد فقط ان تنهل من أموال الحركة لهم ولأولادهم ولمفوضياتهم بدون ان يعمل أي واحد منهم عمله فقط يسافروا ويصرحوا ويذهبوا ويأتوا بدون ان يفعلوا لحركة فتح أي شيء ودون ان يقدموا أي فعل إيجابي أقول لهم لا يحق لكم ان تقولوا شيء لم نتلقوا منكم سوى المعاناة والحصار والضربة تلو الضربة حلو عنا انتم من ينبغي ان يقيلكم اول مؤتمر لحركة فتح وانتم من ينبغي ان يتم اقالتكم ومحاكمتكم  انتم سبب تراجع حركة فتح  هذه الجماهير الفتحاويه الحيه في قطاع غزه ينبغي ان يكون لها قياده افضل سواء باللجنة المركزيه او المجلس الثوري المخصي او الهيئة القيادية التي ينبغي ان يتم تبديل وتغيير .