اربعةأعوام على رحيل الصديق العزيز والمناضل خميس شاكر السنداوي ابومحمد

0
212

كتب هشام ساق الله – في السابع عشر من تشرين اول اكتوبر 2014 توفي في جمهورية مصر العربيه الاخ والصديق العزيز الرفيق المناضل خميس شاكر السنداوي ابومحمد بعد رحله مع المرض تلقى العلاج في مدينة غزه وسافر قبل عدة ايام الى جمهورية مصر دائما ارى صورته معلقه في مظلة اصدقائي عبد الناصر وجمال فروانه واترحم عليه .

 

زرت المرحوم بصحبة عدد من الاخوه والاصدقاء في مستشفى القدس وكان يومها بصحه جيده وينتظر ان يجري عملية منظار لتحديد حالته وسهرت يومها ان والاسير المحرر المناضل عوني فروانه ابوالعبد زوج شقيقته وابناء اخته الاصدقاء الاعزاء عبد الناصر فروانه وشقيقيه جمال فروانه وعدد من ال السنداوي ويومها تحدثنا وتناقشنا وضحكنا وكان ليله من الليالي الجميله كاننا نودعه .

 

كنت دائما اناديه بالخال وكان يحب هذه الكلمه واينما يشاهدني يوقفني ونتحدث فهو رجل صاحب واجب وشهامه غير عاديه ويحب الحديث ويحترم الجميع رحمه الله واسكنه فسيح جنانه انشاء الله مع النبيين والصديقين والشهداء وحسن اولئك رفيقا .

 

تعازينا الحاره للاصدقاء ال السنداوي اشقاء المرحوم وابنائه محمد ومعين وحسان وابراهيم ومجد وخليل ونخص بالذكرا ابناء اشقائه المناضل والاسير المحرر الرفيق محمد السنداوي ابوسليم وكذلك الاخ المناضل عوني السنداوي عضو لجنة اقليم شرق غزه والى جميع ال السنداوي جميعا .

 

وتعازينا الحاره الى الاخت المناضله الصابره ام العبد شقيقته والى زوجها المناضل الكبير عوني فروانه ابوالعبد والى ابنائها الاخوين الصديقين العزيزين عبد الناصر وجمال والى رفاقه المناضلين الذين عاشوا معه في سجون الاحتلال الصهيوني واصدقائه في حي الزيتون وجيرانه في العمل والتجار والى كل من عرف هذا الرجل الرائع .

 

المناضل خميس شاكر السنداوي ابومحمد من مواليد مدينه غزه عام 1962 تلقى تعليمه والتحق في مدرسة الحياه والعمل وافتتح محل تجاري لبيع الباله والتحق بداية الانتفاضه الاولى في صفوف الجبهه الشعبيه لتحرير فلسطين واعتقلته قوات الاحتلال الصهيوني 5 مرات مابين اعتقال اداري وتحقيق في زنازين الاحتلال الصهيوني وامضى مايقارب ال 3 سنوات .

 

عاني من مرض تليف الكبد وتلقى علاج في مستشفى الشفاء ومستشفى القدم وتم مؤخرا عمل تحويله علاجيه له في المستشفيات المصريه وتوفي فجر اليوم ولم يتم نقل جثمانه بسبب اغلاق معبر رفح يوم الجمعه وسيتم وصول الجثمان ان وسيتم تشيع جثمانه فور وصوله الى مدينة غزه وبيت العزاء في بيته في حي الزيتون