الحرية للأخ والصديق العزيز المناضل منير إبراهيم احمد طالب ابوظافر المعتقل لدى حركة حماس

0
2654

كتب هشام ساق الله – صديقي العزيز الغالي الأخ المناضل منير إبراهيم طالب ابوظافر وهو الاسم الحركي له تيمنا بالأخ المناضل الشهيد محمود ابومذكور احد مؤسسي بالشبيبة واحد قيادات حركة فتح المعتقل لدى الأجهزة الأمنية التابعه لحركة حماس منذ 13/8/2018 بتهمة التواصل مع رام الله وبالتحديد مع الأخ بهاء بعلوشه عضو المجلس الثوري لحركة فتح والضابط الكبير في جهاز المخابرات العامه وقد وجهت له هذه التهمه الباطله وسيقدم لمحاكمه وتم بث دعايات مغرضه بحق اخي ابوظافر لتشويهه وشبكه بفئات عديده لتبرير اعتقال مناضل سليل عائله مناضلة .

حركة حماس تتحسس من الاتصال مع الضابط بهاء بعلوشه وتتهمه بالعمالة وتدعي ان لديها ملف امني كبير وهذا نوع من الانقسام والاختلاف بوجهات النظر وهو نوع من الشيطنه ليس اكثر فحركة فتح تعتبر الأخ المناضل الأسير المطارد بهاء بعلوشه احد ابطالها وابنائها الاوفياء فهو عضو بالمجلس الثوري لحركة فتح لدورتين وضابط في جهاز المخابرات العامة واحد أبناء جهاز المخابرات الاوفياء وهو والد ثلاثة شهداء أطفال قتلوا ظلما وزورا هزت جريمة قتلهم ارجاء قطاع غزه وادعت يومها حماس انها ضد ما جرى واستنكرت الجريمة  والمناضل بهاء احد مطاردي الحركة اثناء الانتفاضة الأولى غادر الوطن الى الخارج بعد ان اطلق النار على الكيان الصهيوني مرات ومرات هو على راس مهامه الأمنية ملتزم بالشرعية الفلسطينية وله قاده يتابعوا نشاطه واعماله وهو ضمن المؤسسة الأمنية الفلسطينية المختلف عليها في المفهوم والتفكير بين حماس وفتح .

الحرية لأخي وصديقي العزيز المناضل والاسير المحرر منير طالب هذا الشاب الرائع المعتقل لدى الأجهزة الأمنية التابعة لحركة حماس والنشيط في حركة الشبيه الفتحاوية وهو احد كوادرها وقادتها حين كان طالب في جامعة الازهر من بداياتها الأولى حيث تخرج منها وحصل على بكالوريوس في المحاسبة وحصل على شهادة الماجستير بالعلوم السياسية منها وعمل مدرس في الكلية المتوسطة التابعة لها .

اخي الحبيب ابوظافر الذي ولد عام 1971 في مخيم الشاطئ للاجئين وعائلته هاجرت من قرية حمامه وهو سليل عائله مناضلة اعتقل معظم أبنائها واصيبوا ويعرفهم مخيم الشاطئ ومدينة غزه بكل أبنائها وفصائلها انه سليل عائله مناضلة يشار لها بالبنان وهو بالذات شخصيه جماهيرية معروفه .

الأخ منير هو احد قادة الشبيه في جامعة الازهر وخارجها عمل في الشرطة الفلسطينية في كل دوائرها وهو برتبة عقيد تم احالته الى التقاعد كعشرات الاف الضباط والافراد واذكر حين نشر على صفحته على الفيس بوك قرار التقاعد مستنكرا هذه الخطوة فهو لازال في ريعان الشباب ويمتلك خبرات كبيره لن يتم تعويضها هو ومئات بل الاف الضباط الذين تم احالتهم ظلما وعدوانا الى التقاعد.

اخي منير متزوج وله من الأبناء رينا وإبراهيم واحمد تنتظره اسرته وأصدقائه بالتحرر والعوده لممارسة نشاطه فاعتقاله جزء من الانقسام البغيض والتهمه بالاتصال برام الله هي تهمة باطله ينبغي ان يتم وقف الاعتقال وفقها فهناك عشرات الشباب معتقلين لدى الأجهزة الأمنية ومازالوا رهائن حتى يتم تحقيق المصالحة .

أقول للأخ إسماعيل هنيه وكل قيادات وكوادر حركة حماس وعناصر الأجهزة الأمنية ان عائلة طالب عائله مناضلة جميعكم يعرفها ويعرف دورها الوطني في كل الأصعدة الوطنية والاجتماعية والنضالية وكفى شيطنه بأبناء حركة فتح وتشويههم.