ليش ما يروحوا كبار الموظفين للتقاعد الي فوق الستين عاما

0
156

كتب هشام ساق الله تردد اول أمس بان أحد أعضاء اللجنة المركزية لحركة فتح اول حرف من اسمه الحاج إسماعيل جبر قد احيل للتقاعد وخرج علينا ناطقين باسم حركة فتح لينفوا هذا الامر ليش لا يتم تقاعده ويتفرغ لممارسة مهامه التنظيمية لا يوجد استثناء بقانون التقاعد هو مش خارق حارق مقطوع الوصف وأيضا هناك عدد كبير من كبار الموظفين أعمارهم فوق الستين مثل الأخ رفيق النتشه ونظمي مهنا واخرين يمارسوا وظائفهم الحكومية.

باسم المتقاعدون الشباب الذين لا تزيد أعمارهم عن 55 عام والذين تم كبهم الى قارعة الطريق للتقاعد المبكر والتقاعد المالي نطالب بالمساواة حسب النظام الأساسي للسلطة الفلسطينية وعدم وجود استثناءات وان يتم تقاعد كل من يمارس وظيفة حكومية تجاوز عمره السن القانوي سواء في الحكومة او السفارات الفلسطينية الخارجية او الهيئات ووقف نظام الاستثناءات.

الحاج إسماعيل جبر عضو باللجنة المركزية لحركة فتح ومكلف بموضوع المحافظين يمارس مهامه بدون ان يكون مستشار للأخ الرئيس محمود عباس وموظف رسمي بالسلطة هناك نظام رواتب محترم لأعضاء اللجنة المركزية فهم يتقاضوا رواتب مخيفه وبدلات ومهمات كبيره ولا يقوموا بخدمة حركتهم ولا أبنائها فقط كي يقولوا نعم.