وفد البصيمه الى رام الله ووفد الطخيخه الى القاهره جمع ماوفق ياقلب لاتحزن

0
420

كتب هشام ساق الله – اليوم يوم السفر الدولي فقد غادر وفد فصائل منظمة التحرير الفلسطينية من مختلف الفصائل الفلسطينية الى رام الله لحضور جلسة المجلس المركزي لمنظمة التحرير وقد قلت عنهم انهم وفد البصيمه حيث معد كل شيء ويلزم فقط اكتمال النصاب القانوني لتمرير كل شيء وما يقولوه دائما أعضاء مثل هذه المجالس هي بطولات بالهواء وغادر أيضا وفد الطخيه الذي يمثل حماس والجهاد الإسلام ولجان المقاومة الشعبية والاحرار بقيادة ابوهلال والمجاهدين والجبهه الشعبيه والجبهه الديمقراطيه ليتم عرض عليهم خطة التهدئه مع الكيان الصهيوني والطرفان جمع ما وفق يا قلب لا تحزن كما يقول المثل الشعبي جميعهم لا يفعلوا لمأساتنا أي شيء .

نعم مأساتنا كبيره كببيره جدا تحتاج الى حل شامل وكبير حتى نستطيع ان نعيش مثل باقي البشر المعابر مغلقه والأسواق يسودها حالة ركود كبيره والاضاحي نزلت اكثر من 50 بالمائة عن كل سنه رغم ان السنوات السابقة كانت سنوات صعبه والأوضاع صعبه لايوجد مصانع ولا بناء ولا تجاره ولا أي شيء والتجار على شفا الإفلاس ولا احد ينظر الى الناس فكل طرف ينظر الى مصالحه بالدرجه الأولى.

انا مع انعقاد المجلس المركزي الفلسطيني وأتمنى نجاح الدورة المنعقدة وإقناع رامي الحمد الله وكل اركان الحكم ان هناك عقوبات على قطاع غزه مفروضه بشكل علني وسري أيضا وان هناك تمييز عنصري بين قطاع غزه ورام الله وان من يقود هذا الامر كله الأخ الرئيس محمود عباس ليتمكن من حماس ويركعها ويخضعها من اجل العودة الى قطاع غزه وهناك سيطرة فوق الأرض وتحت الأرض ولا احد ينظر الى الموظفين الذين تم احالتهم الى التقاعد او الذين على راس عملهم والكل يخطط للتآمر على قطاع غزه .

أقول لأعضاء المجلس المجلس المركزي الذين غادروا لا تجعلوا القرارات عائمة هذه المره ارفعوا كل العقوبات عن قطاع غزه بقرارات واضحه لا تقبل التاويل او فهم هنا او هناك يكفي بصم ويكفي حضور فقط بدون فائده لشعبنا الفلسطيني اتمننى على كل االذين تشدقوا المرة الماضية بانهم وقعوا على وثيقه وقرار برفع الحصار ان يرفعوه هذه المرة بشكل لا يقبل التأويل بتنا لانثق بكل ماهو وطني وكل المدعين اين كانوا .

اما جماعة الطخيه الي غادرونا الى مصر من حركة حماس والجهاد الإسلامي والاحرار بقيادة ابوهلال والمجاهدين ولجان المقاومه الشعبية والجبهة الشعبية والجبهة الديمقراطية انهوا تعبنا خلصونا من كل المهاترات يكفي تلاعب بقضيتنا وفعل انتصارات فقط على الورق يستغلها الكيان الصهيوني لكي يعد لنا حرب صعبه هذه المرة لن يعمر احد ما ستهدمه هذه الحرب ولن يقف الى جانبنا احد اتفقوا على هدنه باي ثمن حتى نتفرغ للوحدة الوطنية وانهاء الانقسام وتحقيق المصالحة معركتنا مع العدو الصهيوني حتى يوم القيامة هكذا يقول القران وتحتاج الى شهداء واعداد كثير ولكن ليس بالتفرق الموجود .

الشعب كفر بكل التنظيمات الفلسطينية وبكل ما يجري كلما عشنا ساعه من ساعات الحر الشديد والرطوبة القاتله في قطاع غزه يدعو على كل الأطراف الطخيخه او البصيمه وعلى التمكين وكل القرف الذي يقال في وسائل الاعلام قضيتنا تموت وتنحرف والجميع في كل العالم يستغل الانقسام الداخلي ويستغله ضد تعقيد حياتنا نحن في قطاع غزه كفى مهاتره وكفى مزايده على شعب صامد يستطيع الصمود رغم كل المعاناة ويستطيع أيضا ان يفعل الكثير الكثير .

أقول للاخ الرئيس محمود عباس تعبنا خطابات بالساعات سبق ان شرحت فيها كل المدخلات والمخرجات الدوليه وشرحت معاناة أبناء شعبنا وحقه في كل شيء نريد قرارات واضحه ترفع الظلم عن قطاع غزه بشكل واضح لايقبل التلاعب بالكلمات من الحمد الله ووزير المالية وغيرهم نريد قرار واضح بأنهاء الانقسام الداخلي ونريد ان يتم تكريس الديمقراطية وتعزيز المجلس الوطني الفلسطيني

والمجلس المركزي والاتفاق على كل شيء وطنيا واجراء انتخابات للمجلس التشريعي والمجلس الوطني والرئاسه تعبنا يا اخ ابومازن كفا تلاعب بنا وبمعاناتنا انت والطخيخه الذين يعتقدوا انه بالبلالين يمكن تحرير فلسطين كفى تلاعب باوضاع شعبنا الفلسطيني .