نداء للموظفين المدنيين والعسكريين متى ستقفوان أنتم مع أنفسكم

0
33

كتب هشام ساق الله – نظم اليوم إقليم غرب غزه بالتعاون مع مفوضية الاسرى في حركة فتح وقفه بساحة الجندي المجهول تضامنا مع الموظفين المدنيين والعسكريين بصرف نصف راتب لهم وللأسف الشديد غاب أصاب القضية عن الوقفة وحضرها أسري محررين وكوادر حركة فتح في الإقليم ومتقاعدين عسكريين الحضور كان الساعة السادسة مساءا لم يكن بمستوى الحدث ولكن الشباب حاولوا وحاولوا ان يحشدوا أكثر ماذا يفعلوا ان كان أصحاب الغرم غابوا عن الحدث

 

الخوف في قطع الرواتب يسيطر عليهم والخوف من ان تكون الوقفة لجماعة هذا وذاك منعتهم اضافه الى ان هناك تحريض واضح لأفشال الوقفة يقوم به مجموعه من الموتورين هؤلاء يريدوا افشال لجنة إقليم غرب غزه وكل من يحاولوا ان يفعلوا أي شيء الوقفة كانت تضامنيه مع الموظفين ولكن للأسف الرسائل وعمليات التحريض تفشل أضخم عمل.

 

الموترون الذين يريدوا ان يفشلوا أي عمل ناجح او أي محاوله لا يتركوا فرصه الا ويحاولوا فشال من يحاولوا ان يعملوا يتم التحريض رغم ان الفعالية نظمها جماعة الشرعية أي جماعة الحركة متى سيتم توحيد العمل التنظيمي وفق برنامج محدد تلتزم كل الدكاكين الفتحاوية عيب ان لا يحضر أعضاء بالهيئة القيادية وأعضاء لجان أقاليم وأعضاء مناطق لفعالية وطنيه تنظمها الحركة للمطالبة بحقوق الموظفين ويقال عنها انها فاشله.

 

متى سينتصر الموظفين المدنيين والعسكريين لقضاياهم العادلة متى سيكونوا اول الصفوف متى سخرجوا من حالة الخوف الذي يعيشونه متى متى لا احد يعلم ربما الأخوة والاخوات يريدوا الرواتب تصل الى بيوتهم بدون ان يفعلوا أي شيء لم يشاركوا بالحجم الحقيقي لهم بكل الوقفات ويريدوا كل شيء عيب ما يجري ينبغي ان تكونوا وبأول الصفوف وتشاركوا وتكسروا حاجز الخوف والتردد .

 

كل التحية والاحترام للأخوات والأخوة الذين شاركوا تغشموا عناء السفر وتركوا بيوتهم ليشاركوا الموظفين النائمين في بيوتهم ويتضامنوا معهم على ان يتقاضوا حقوقهم الوظيفية كامله وفق القانون الفلسطيني بدون تميز بين قطاع غزه والضفة الغربية .

 

أقول للموظفين موعدنا يوم رابع يوم عيد الفطر المبارك نتمنى ان تشاركوا في هذه الوقفة في ساحة السرايا كي نوقف معا كل التجاوزات وكي ننهي الانقسام البغيض ونغلق صفحة سوداء في تاريخنا الفلسطيني نتمنى عليكم ان تشاركوا انتم واسركم وابنائكم وكل من تستطيعوا تجنيده في هذه الوقفة.

الله يعطيهم العافية أعضاء لجنة إقليم غرب غزه الاحبه والأسرى المحررين على هذه الجهود الكبيرة وهذه الظروف الصعبة التي يعملوا بها وعلى هذا الصبر على هذه المخططات لإفشالهم من داخل حركة فتح ومن كوادر الحركة الذين لا يريدوا أحد ان يعمل ولا بدهم هم يعملوا باختصار سياستهم ان لا احد يتعاطى مع هذه الجماهير الفتحاوية ومع قضاياهم العادلة وقد وزع الاخوه بيان اثناء الوقفة أقوم بنشره كما حصلت عليه.

اترك تعليق :

يرجى إدخال تعليقك!
يرجى إدخال اسمك هنا