نداء لكل المسئولين بإنقاذ حياة وعلاج الأسير المحرر الجريح صبحي مصطفى حسين الوديه

0
70

كتب هشام ساق الله أوجه ندائي الى الأطباء وخاصه أطباء العظام بمستشفى الشفاء ودائرة التحويلات بالخارج وكل المعنيين بالأمر بمساعدة الأسير المناضل الجريح الأخ صبحي مصطفى حسين الوديه المتواجد الان في قسم العظام بمستشفى مجمع الشفاء الطبي بالطابق الأول وينتظر ان يتم بتر قدمه ووقف معاناته الطويلة مع الإصابة ووصول حالته الى مرحله صعبه ومعقده.

 

لماذا لا يريد أطباء العظام بمستشفى الشفاء والمعنيين بحالته الصحية تحويله الى الخارج وعمل نموذج رقم واحد فهذا النموذج يتم عمله على الحامي والبارد ولحالات كثيره ويتم منعه هذا المناضل الذي يعاني ويتألم ورجله على وشك البتر والدخول بمعاناة جديده.

 

الأخ المناضل الأسير والجريح صبحي الوديه وجه كتب للاخ الرئيس القائد العام محمود عباس بضرورة تحويله وعلاجه في الخارج وهو يامل ان يتم منحه نموذج رقم واحد والحصول على تحويله خارج فطاع غزه لكي يتمكن من تلقى علاج طبي بالخارج يستطيع ان يستمر بحياته ويوقف معاناته المستمرة منذ ان أصيب بانفجار عبوه في جسده عام 1984.

 

المطلوب يا أطباء مجمع الشفاء ويا ادارتها والمسئولين وزارة الصحة نموذج رقم واحد وتحويله من العلاج بالخارج الى جمهورية مصر العربية او الى مستشفيات الضفة الفلسطينية والحصول على اذن بالسفر وتسهيل السفر من خلال نقله الى مستشفى فلسطين بالقاهرة لتلقي علاج يحافظ على جسده من التقطيع ووقف معاناته المستمرة والطويلة.

 

الأخ المناضل صبحي الوديه هو من مواليد مدينة غزه بحي الشجاعية بتاريخ مواليد 12/12/1947 التحق في صفوف حركة فتح في عام 1971 في الأردن على يد الشهيد القائد خليل الوزير ابوجهاد رحمه الله وقام بعدة عمليات عسكريه.

 

أصيب في انفجار عام 1984 في جسده وتم بتر يده وفقدان عينه وأصيب إصابات بالغه في رجله ورغم الإصابات مارست قوات الاحتلال وضباط المخابرات الصهيونية التحقيق العنيف     لم يرحموا المه ومعاناته واصاباته وفقد البصر لمدة 6 شهور جراء الانفجار وقد تحرر من سجون الاحتلال عام 1985 ضمن صفقة الجليل الذي قامت بها الجبهة الشعبية القيادة العامة آنذاك.

 

منذ ان تحرر من سجون الاحتلال الصهيوني وهو يعاني كثيرا ويدخل المستشفيات بدون ان يرتاح او يشعر باي تحسن بوضعه الصحي ووصلت حالته الى حاله متقدمة قيل له بان العظام مسوس.

 

اناشد وزير الصحة الأخ الدكتور جواد عواد وطاقم وزارته وأطباء مستشفى الشفاء قسم العظام الاحرار ان يصدروا له نموذج رقم واحد وان يتم تحويله واناشد قيادة حركة فتح في قطاع غزه بكل مستوياتها المكاتب الحركية والهيئة القيادية واللجنة المركزية والمجلس الثوري لحركة فتح ولجنة إقليم شرق غزه وأعضاء المجلس التشريعي وكل التنظيمات الفلسطينية بالتعجيل بسفره للخارج الى جمهورية مصر العربية او الى الضفة الغربية حتى يتمكن من العلاج ولكم الشكر.

 

للاتصال والتواصل مع الأخ المناضل الأسير المحرر الجريح 0599772720 وهو متواجد الان في قسم العظام بمستشفى الشفاء بالطابق الأول.

 

 

اترك تعليق :

يرجى إدخال تعليقك!
يرجى إدخال اسمك هنا