شركة جوال تخدع زبائنها ولم ترسل لهم هذا الشر قيمة فواتيرهم كالعادة

0
180

كتب هشام ساق الله – قامت شركة جوال بخداع زبائنها أصحاب الفواتير بعدم ارسال قيمة فواتيرهم كالمعتاد والسبب انها ضافت قيمة الضريبة المضافة على زبائنها والحجه ان هناك تعليمات من الأخ الرئيس محمود عباس بعودة الضريبة على الشركات بعد 11 سنه من الانقسام الداخلي واعفاء أهالي قطاع غزه منها.

 

اتصل بي أحد الأخوة شاكيا شركة جوال قال لي ان فاتورته قيمتها 100 شيكل وهذا اتفاقي معهم وحين تأخرت رسالة قيمة الفاتورة اتصلت برقم 111 وسالت عن قيمة فاتورتي وقالوا لي بان فاتورتك 115 شيكل وقلت للموظف اني لم اخرج عن الاتفاق وانا متصل اقل من المسموح قيل لي ان الزيادة بسبب إضافة قيمة الضريبة.

 

صديقي ابلغني انه قرر إيقاف الفاتوره مطلع الشهر رالجاري وتحويل فاتورته الى كرت وانه قرر ان يجمع بين جوال والوطنية واستغلال حملة التنافس بينهما من اجل توفير اكثر من النصف مما يدفعه الان لشركة جوال ويقول صديقي الله يشبك الجهتين مع بعضهما واحنا الي ربحانين ..

 

والجدير ذكران عدد كبير من أصحاب الفواتير في شركة جوال تركوا نظام الفاتورة وحولوا هواتفهم الى نظام الدفع المسبق الكرت وهناك اقبال وعروض مغريه تقدمه الشركه الوطنيه لأصحاب الكروت والدفع المسبق وتخفيضات وعروض مغريه اضافه الى ان الوطنيه أعلنت ان الضريبة علينا وهي تتحمل قيمتها كشركه ولن تحملها للمواطنين تضامنا معهم بسبب الأوضاع السيئة التي يعيشها شعبنا الفلسطيني.

 

شركة جوال مصاصة الدماء والمستقويه على شعبنا والتي لايهمها الا الربح والربح فقط كانت تحتكر خدمة الاتصال عبر الجوال والان اصبح لديها منافس وحتى الان لم تدرك ان الوضع تغير وعليها ان تتواضع مع المواطنين وتتساهل الأوضاع تغيرت يا مدراء جوال في قطاع غزه والوضع اصبح مختلف عن سابقه فهناك ضره لكم .

 

 

اترك تعليق :

يرجى إدخال تعليقك!
يرجى إدخال اسمك هنا