جريمة أغتصاب طفلة حي الصبرة.كتب الشيخ محمد سالم ثابت ابوالسعيد

0
537

الجلسة العرفية الاولى .

——————–

تم اليوم الجلسةالعرفية الاولى بقضية اغتصاب طفلة حي الصبرة والتي هزت المجتمع واصبحت قضية رأي عام ، هذه الجريمة التي اقترفها ذئب بشري مجرد من كل القيم الأنسانية والاخلاقية .

فقد حضرت جاهة مكلفة رسميا من عائلة الجاني ، تحمل اقرارا صريحا لالبس فيه بأرتكاب أبنهم لهذه الجريمة بحق هذه الطفلة ، واستعدادهم لتحمل تبعات هذه الجريمة المادية والادبية ودون المساس بالحق العام ، وبعد الترحيب بالجاهة فقد حدد الشيخ / ابو السعيد ثابت والمكلف من عائلة الطفلة ،الاطار العام لهذه القضية ، وحسب الاعراف والتقاليد العشائرية المتبعة في مثل هذه الاحداث ، وحددطلبات ولي الطفلة بما يلي :

1 رحيل الجاني وعائلته النووية الضيقة من حي الصبرة كاملا .

2 حصر الخصومة بين الجاني وعائلته النووية الضيقة وعائلة الطفلة ، واعفاء باقي عاقلة الجاني من المسؤلية الجنائية وأبقائهم تحت المسؤلية المادية والمعنوية .

3 وحسب الاعراف في مثل هذه القضية، فان للمعتدى عليها جيرة ، وكون الضحية طفلة فأن لها سبعة جيرات وبواقع 10000 دينار عن كل جيره ، يدفع ولى الجاني منها فورا جيرتين بواقع 20000 دينار والجيرات الخمسة الباقية بعرض كفيل تدفع عند الجلوس لحق الطفلة وقبل البدء بالحديث .

4 يقدم ولي الجاني اربعة كفلاء وفاء يرضى بهم ولي الطفلة في حقها المشرع من مجلس القضاء.

5 وحسب الاعراف في هذه القضايا فأن حق الطفلة حق منشد فرض وقرض ، ووليها منشدها او من ينيبه عنه .

6 طالبت الجاهة بكفالة أمن وأمان الابرياء ؛ وقد وافق ولي الطفله على هذا الطلب وعين لهم كفيل امن وأمان الأبرياء لمدة ثلاثة أيام فقط ، وعليه أما ان تأتي الجاهةبالرد الأيجابي ويفتح باب العمار ، واما ان تعود الامور للمربع الأول .

ولله الامر من قبل ومن بعد ، وحفظ الله شعبنا من كل سوء .