الماجده المضربة عن الطعام خضره محمد عبد الرحمن الحويحي

0
244


كتب هشام ساق الله – هذه الاخت الرائعه التي تربطني واياها علاقه قديمه وصداقة هي وعائلتها جميعا فهي صديقة اخواتي واراها دائما منذ بدايات الشبيبه الاولى عام 1982 ولكن ما اختلف علي اني اراها اليوم منفرده بعد ان كنت لا اراها الا هي واختها الشهيده مسعده وكلما رايتها اترحم واقرا الفاتحه على روح مسعده الطاهره .

التقيتها داخل خيمة الاضراب عن الطعام وقالت لي بانها مضربه منذ بداية الاضراب داخل خيمة التضامن بساحة الكتيبه منذ عشر يوما بشكل متتالي فهي تحضر من بيت حانون الساعه الثامنه صباحا وتغادر بعد العشاء وهي تتنقل بين الاسره في خيمة النساء وكذلك في خيمة الرجال ودائمة الحركه والنشاط رغم انها ضعيفة البنيه والاضراب يضر بصحتها الا انها تصرعلى الاستمرار بالاضراب عن الطعام تضامنا مع الاسرى المضربين داخل سجون الاحتلال الصهيوني .

خضره ولدت في قرية بيت حانون قبل 51 عام وتعلمت في مدارسها وهي من عائله هاجرت من قرية دمره على الشريط الحدودي والمحاذيه لبيت حانون عملت بداية السلطه في الشرطه النسائيه وهي الان بدرجة رائد .

الشهيده مسعده وخضره ثنائي مناضل انضما الى حركة فتح والنشاط النسائي فيها مع تشكيل لجنة شبيبة بيت حانون عام 1982 وكانتا دائمتي النشاط والتفاعل مع حركة فتح ومع تاسيس لجان المراه للعمل الاجتماعي الذراع النسوي في حركة فتح كانتا هم من اوائل ناشطات بيت حانون ودائمات الزياره للمقر الرئيس في مدينة غزه .

الشهيده مسعده وخضره هم اخوات وعمات وشقيقات مناضلين كثر من عائلة الحويحي وعمات الشهداء والمناضلين والاسرى فهم عمة القائد الفتحاوي يزيد الحويحي امين سر الهيئه القياديه العليا لحركة فتح والاخ اسكندر الحوحي احد قادة الحركه في بيت حانون وشقيقة المناضل عصام وكيل مساعد وزارة الشباب والرياضه والقائد في حركة فتح على الساحه المصريه وشقيقة المناضل الاسير المحرر ابراهيم هذا الرجل الرائع والمناضل الابرز في سجون الاحتلال الصهيوني.

وقد استشهد للعائله الشهيد طلال الحويحي والذي سقط يوم ال 15/12/1987 وكان اول شهيد في بيت حانون برصاص الجنود الصهاينه واستشهد كذلك عبد الناصر وحسام وهما ابناء اشقائها واعتقلت اغلب العائله من قبل قوات الاحتلال الصهيوني .

والشهيده مسعده وخضره كلفتا من قبل تنظيم حركة فتح بزيارة الاسرى العرب في سجون الاحتلال الصهيوني والذين ليس لديهم اقارب واهل وكانتا اهلهم واخواتهم منذ بداية الانتفاضه الفلسطينيه الاولى حتى عام 1994 وامداد هؤلاء الابطال بكل مايحتاجونه وبانتظام عجيب غريب كانهم اخوتهم وابناء عمومتهم لم يتاخروا عن أي زياره في كل الظروف والاوقات .

حين نتحدث عن خضره فاننا نتحدث تلقائيا عن الشهيده مسعده التي اصيب بعيار ناري في الراس عام 1990 اثناء مظاهره حاشده في بيت حانون ادت الى اصابتها بغيبوبه وهي من قادت مظاهره نسائيه كبيره في بيت حانون اثناء فرض حصار ومنع تجول علىها وقادة نسوة بيت حانون لتحرير عدد من المناضلين المحاصرين في المسجد القريب منهم وادى هذا الى اصابتها مره اخرى بعيار ناري براسها دخلت في غيبوبه وشيع بوسائل الاعلام انها استشهدت الا ان عناية الله شفتها حيث تم وضع قفص حديدي برأسها للإصابات المتكررة في الراس .

أصيب هذه المناضله الكبيره بسرطان وورم بالدماغ تلقت علاجها في الاردن وكانت تصاحبها اختها وتوام روحها خضره حيث لم تفارقها الا حين اسلمت روحها الى بارئها شهيده وتم تشيع جثمانها الطاهر في بيت حانون قبل عام ونصف .

خضره عضو بالاتحاد العام للمراه الفلسطينيه فرع الشمال وناشطه بحركة فتح تشارك بكل النشاطات التنظيميه والمجتمعيه في بيت حانون وقطاع غزه وهي احد الشخصيات المعروفه والمحترمه على مستوى الكادر النسوي الفلسطيني .