لم نعد نملك من العوده الا مصنع بسكوت العوده فقط

0
937

كتب هشام ساق الله – كل شيء بيروح مابيرجع ويبدوا اننا اعتدنا ان نقدم التنازل تلو التنازل والتراجع تلو التراجع وها نحن امام وقاف كبيره بحجم ذكرى النكبه نفشل في حشد الجماهير والاعداد المناسبه للمشاركه بهذه الاحتفاليه فلم نعد نملك من العوده الا بسكوت العوده فقط لاغير رغم اننا نمتلك طاقات شبابيه لو وجهناها على الحدود بفعاليه يوم النكبه لشارك فيها اضعاف مضاعفه اعرف حرص القائمين على مايجري انهم لايريدوا سقوط دم شهداء .

 

نعم يريدوا ان يحرروا فلسطين بالانقسام بدوله في غزه ودوله في الضفه الغربيه بحاله من الكراهيه والاحباط والتامر على بعضنا البعض بجو مسموم من المشاحنات والهجوم المتبادل ليس على العدو الصهيوني بل على بعضنا البعض فاصبحت الامور مابتفرق معهم بتعهير بعضنا البعض .

 

ومصنعا لعوده يمتلكه رجل الاعمال الفلسطيني الاخ ابواياد التلباني وهو من اوائل المصانع الوطنيه التي نافست المنتوجات الصهيونيه وقد تعرض عدة مرات للحرق وكذلك القصف من قبل الطيران الصهيوني كان اخره في الحرب والعدوان الاخير وهو مصنع ينتج منتجات البسكوت والويفر .