تقرير حول انتهاكات حريات الاعلام في الاراضي الفلسطينية (الفترة ما بين 1يناير 2016 حتى 1مايو 2016)

0
653

“لا يمكن تحقيق حرية الصجافة إلا من خلال ضمان بيئة إعلامية حرّة ومستقلّة وقائمة على التعدّدية. وهذا شرط مسبق لضمان أمن الصحفيين أثناء تأدية مهامهم، ولكفالة التحقيق في الجرائم ضد حرية الصحافة تحقيقا سريعا ودقيقا

نص اعلان اليوم العالمي لحرية الاعلام

 

ملخص عام :

يمثل اليوم العالمي لحرية الاعلام فرصة للاحتفاء بالمبادئ الأساسية لحرية الصحافة وتقيم حال حرية الصحافة في كل انحاء العالم بما في ذلك فلسطين ،التي تتعرض فيها الصحافة لابشع الانتهاكات من قبل الاحتلال الاسرائيلي منذ عشرات السنين، والدفاع عن وسائط الإعلام أمام الهجمات التي تشن على حريتها اضافة الى الإشادة بالصحفيين الذين فقدوا أرواحهم أثناء أداء واجبهم المهني, تواصل قوات الاحتلال الإسرائيلي اعتداءاتها واستهدافها المباشر والمتعمد للصحفيين والطواقم الإعلامية في محاولة لإخفاء الحقائق ومنع الصحفيين من تغطية ونقل الاعتداءات التي تصل بعضها إلى جرائم حرب ضد المدنيين الفلسطينيين العزل في كافة انحاء فلسطين عدا عن سياسة التضييق الممنهجة وحرمان الصحفيين والمدونيين من التنقل وحرية الحركة بين المدن الفلسطينية وعزل صحفيي قطاع غزة عن الضفة والعالم الخارجي في ظل الحصار المفروض منذ عشر سنوات.

ويطالب مركز غزة لحرية الاعلام المجتمع الدولي وفي مقدمته مجلس الأمن الدولي والأمم المتحدة ومجلس حقوق الإنسان وكافة المنظمات الحقوقية والعاملة في الدفاع عن الحريات الإعلامية للتحرك دون تباطؤ من أجل فضح العدوان الإسرائيلي التي ترتكب ليل نهار بحق الصحفيين وبدء الإجراءات اللازمة لملاحقة المعتدين والمجرمين ضد الصحفيين وحرية الإعلام وتقديمهم للمحاكمة أمام المحاكم الدولية وصولا الى رفع ملف الضحايا الشهداء الصحفيين الى محكمة الجانيات الدولية لتأخذ العدالة مجراها الطبيعية.

ويرى المركز أن سياسة القمع والعدوان التي ينتهجها جيش الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنون المتطرفون باتت جلية أمام العالم خصوصا بعد نشر ناشطين ومدونيين وصحفيين عشرات الفيديوهات التي توثق هذه الاعتداءات على مواقع التواصل الاجتماعي وفي وسائل الإعلام المختلفة .

لذا نجد لزاماً على كافة المنظمات الحقوقية والمدافعين عن حرية الإعلام وكافة الاتحادات الإعلامية والصحفية خاصة الاتحاد الدولي للصحفيين واتحاد الصحفيين العرب ونقابات الصحفيين بذل ما بوسعهم من أجل ضمان عدم إفلات القوات الإسرائيلية والمسئولين الإسرائيليين الذين يعطون التعليمات لقمع الصحافة , عدم الإفلات من العقاب

 ويحث المركز مجدداً كافة الإعلاميين والصحفيين والناشطين الاجتماعيين بتوثيق كافة الاعتداءات الإسرائيلية ضد الصحفيين من أجل إعداد ملف متكامل باشر المركز مع مركز الدوحة لحرية الاعلام وبالتعاون المشترك مع نقابة الصحفيين في فلسطين الى جانب العديد من المؤسسات والمنظمات الحقوقية والاعلامية الوطنية والعربية والدولية لتقدمه أمام المحاكم الدولية لملاحقة صائدي الصحافة والمجرمين والمعتديين ضد الصحفيين وحرية الإعلام في فلسطين.

وفي هذا الصدد يشدد المركز على اهمية وحدة الجهود من اجل تعزيز الحق في الحصول على المعلومة، كما يدعو المركز الرئيس محمود عباس وحكومة التوافق الوطني الى ضمان الحصول على المعلومة.

كما يأمل المركز بمواصلة العمل لتعزيز حرية الاعلام في فلسطين في العام 2016 الحالي ، ويتوقع المركز ان يحمل هذا العام اعلان وفاة الانقسام المشؤوم واستئناف المجلس التشريعي لجلساته من اجل اقرار القوانين الخاصة بضمان حرية الاعلام المنشودة، الامر الذي يتطلب جهودا مكثفة جدية وصادقة من القيادة الفلسطينية والفصائل ومؤسسات المجتمع المدني.

ويعبر المركز عن ادانته واستنكاره الشديدين لمضاعفة الانتهاكات والاعتداءات من قبل قوات الاحتلال الاسرائيلي والمستوطنين ضد الصحفيين والمؤسسات الاعلامية في فلسطين خصوصا في الضفة الغربية والقدس المحتلة. 

وفي هذا السياق وثق مركز غزة لحرية الاعلام منذ الاول من يناير/كانون الثاني وحتى 30 ابريل/نيسان 2016م الجاري (108) انتهاكات من قبل قوات الاحتلال الاسرائيلي منها (20) اصابة ,و(56) حالة اعتقال او استدعاء او احتجاز او تمديد اعتقال او حكم بالسجن او دفع كفالة مالية, و(8) حالات منع من السفر او التغطية ,و(11) حالة اقتحام لمؤسسات اعلامية او منازل صحفيين, و(9) حالات تهديد او تحرض او وقف بث وسائل تلفزيونية,و(4) حالات مصادرة معدات وحواسيب او اجهزة خلوية خاصة بالصحفيين.

* الانتهاكات من الجهات الفلسطينية:

مجددا يلاحظ مركز غزة لحرية الاعلام ان الانقسام الفلسطيني المشؤوم يشكل البيئة الاكثر تحفيزا للانتهاكات ضد حرية الاعلام فلسطين , وفي نفس الوقت ماتزال حكومة التوافق الوطني التي تشكلت في يونيو/حزيران 2014 من دون سلطة فعلية في قطاع غزة ما ينعكس بشكل سلبي على ضورة حرية الاعلام , وتزداد الانعكاسات والتداعيات الخطرة لحالة الانقسام التي تدخل عامها العاشر على الحريات الاعلامية وحرية التعبير والرأي مع استمرار غياب دور المجلس التشريعي وانقسام القضاء, ويواصل المركز الى جانب العديد من المؤسسات ذات العلاقة على رفع درجة الوعي لدى الصحفيين حول حرية الاعلام والتواصل مع السلطات الفلسطينية من اجل وقف الاعتداءات والانتهاكات ضد الصحفيين في فلسطين، وهنا رصد المركز منذ الاول من يناير/كانون الثاني وحتى نهاية ابريل/نيسان 2016 الجاري (21) انتهاكا ارتكبتها  جهات فلسطينية واجهزة امن, منها ( 17 ) انتهاكا في الضفة الغربية و(4) انتهاكات في قطاع غزة .

**يذكر المركز بتقريره السنوي للعام الماضي 2015 حيث وثقت وحدة الحريات الاعلامية ورصد الانتهاكات 317 انتهاكا ارتكبت من قبل القوات العسكرية الاسرائيلية والمستوطنين المتشددين كان أبرزها استشهاد طالب اعلام وإصابة (183) صحافيا , واعتقال أو احتجاز أو استدعاء (79) صحافيا, اضافة الى عشرات حالات المنع من التغطية أو السفر أو اقتحام منازل ومؤسسات اعلامية ومصادرة معدات صحفية واختراق بث محطات اذاعية أو تلفزيونية, فيما سجل التقرير ذاته (97) انتهاكا من قبل جهات فلسطينية وفي مقدمتها الاجهزة الامنية في الضفة الغربية وقطاع غزة من بينها (61) حالة اعتقال او استدعاء او احتجاز بحق الصحفيين, و(18) حالة اصابة او اعتداء جسدي او لفظي.

**الجدول التالي يبين انتهاكات الحريات الإعلامية لعام 2016م حسب نوع الانتهاك:

(في الفترة من 1 يناير حتى 30 ابريل/2016م)

نوع الانتهاك  قوات الاحتلال الإسرائيلي الأجهزة الأمنية الفلسطينية في الضفة والقطاع المجموع
اصابة أو اعتداء 20 2 22
اعتقال أو احتجاز أو استدعاءاو تمديد اعتقال او الحكم او الافراج بكفالة مالية 56 16 72
منع من التغطية أو السفر 8 0 8
اقتحام 11 1 12
مصادرة أو تحطيم معدات 4 1 5
تهديد أو تحريض و اختراق بث محطات اذاعية وتلفزيونية ومواقع الكترونية 9

 

1  

         10

المجموع 108 21 129

 

**تفاصيل الانتهاكات كالتالي:

  • جرائم إطلاق نار أفضت معظمها إلى إصابة صحفيين :

1/1/2016: أصيبت الصحفية أنال الجدع مراسلة تلفزيون فلسطين برصاص معدني مغلف بالمطاط في رجلها اليمنى خلال تغطيتها المواجهات بين جنود الاحتلال ومشاركين في مسيرة كفر قدوم الأسبوعية.

7/1/2016: أصيب عدد من الصحفيين بحالات اختناق خلال تغطيتهم الأحداث والمواجهات التي اندلعت بين الشبان وجنود الاحتلال عند مدخل بلدة سعير شمال شرق مدينة الخليل .

10/1/2016: الأطباء السجانون في مستشفي الاحتلال العفولة يأخذون عينة دم بالقوة من الأسير الصحفي محمد القيق رغما عنه ما أدخله حالة صحية حرجة ويهددونه بالعلاج القسري عبر الوريد واصيب بتصلب في عضلات جسده, وفقد الوعي وأصبحت حياته معرضة للخطر .

12/1/2016: اجبر الاحتلال الإسرائيلي الصحفي الأسير المضرب عن الطعام محمد القيق على التغذية القسرية وقامت بربطه بجهاز التغذية لإدخال السوائل إلى جسمه عن طريق الوريد بعد دخوله مرحلة الخطر .

15/1/2016:أصيب عدد من الصحفيين بحالات اختناق خلال تغطيتهم المواجهات التي اندلعت عقب صلاة الجمعة في نعلين غرب مدينة رام الله .

16/1/2016: أصيبت الصحفية صفية عمر التي تعمل مراسلة “فلسطين بوست” برصاص ناري قوات الاحتلال أثناء تغطيتها المواجهات المندلعة عند المدخل الشمالي لمدينة بيت لحم .

4/2/2016: تعرض الصحفي احمد جرادات مراسل قناة فلسطين اليوم للاعتداء بالضرب من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي ومنعته من تغطية احداث القدس رغم ابرازه للبطاقة الصحفية التعريفية.

4/2/2016 :تعرض الصحفي اسحق الكبسة مصور بالميديا للاعتداء بالضرب من قبل قوات الاحتلال الاسرائيلي  ومنعته من تصوير الاحداث وقمع قوات الاحتلال للمقدسيين في اعقاب وقوع العملية.

5/2/2016: أصيب المصور الصحفي هشام أبو شقرة بعيار ناري من نوع “توتو”  بالقدم ، أطلقها نحوه أحد “قنّاصة” الاحتلال، خلال تغطيته المواجهات الأسبوعية شمال بيت لحم. وتم نقله لمستشفى بيت جالا الحكومي،  والذي اخبره الأطباء بأن الرصاصة التي أصيب بها ، ستبقى في ساقه، وسترافقه طوال حياته. 

6/2/2016: عاني الصحفي الأسير المضرب عن الطعام محمد القيق آلام حادة في الصدر وضيف في التنفس وتصلب في الساقين وإرجاع ما يشربه من الماء .

12/2/2016: الأسير الصحفي محمد القيق يمر بانتكاسة صحية خطيرة ويعاني من آلام حادة في الصدر ومنطقة القلب تحديدا وتشنج في العضلات .

20/2/2016: تعرض مراسل الجزيرة الصحفي الياس كرام وطاقمه للاستهداف مباشر خلال إطلاق جنود الاحتلال النار العشوائي تجاههم في  باب العمود في البلدة القديمة بالقدس المحتلة، ومنعهم من التغطية بعد  حدوث عملية طعن في المنطقة.

20/2/2016: أصيب الصحفي علاء بدرانة مصور الوكالة الأوروبية بكسر في إصبع يده خلال المواجهات الأسبوعية في قرية كفر قدوم بمدينة قلقيلية .

26/2/2016: أصيب الإعلامي الكويتي  نايف شاهر بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي لمسيرة بلعين الأسبوعية المناوئة للاستيطان والجدار العنصري.

6/3/2016: أصيب مصور فضائية ” فلسطين اليوم ” فراس هنداوي بقنبلة صوت أدت إلى إصابته بشظايا في كوعه وكفه, وذلك خلال تصويره اعتداء قوات الاحتلال الإسرائيلي على المرابطات عند باب العامود في مدينة القدس .

30/3/2016: أصيب عدد من الصحفيين بحالات اختناق إثر استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، والرش بغاز الفلفل، خلال تغطيتهم مسيرات انطلقت بيوم الارض، فيما أصيب آخرون برضوض إثر الاعتداء عليهم بالضرب من قبل عناصر الجيش.

27/4/2016: اصيب كل من مصور وكالة رويترز سائد الهواري ومن قناة الرؤيا حافظ ابو صبرة بقنابل صوت وغاز خلال قمع قوات الاحتلال الاسرائيلي امام معسكر عوفر وقفة تصامنية مع عضو الامانة العامة لنقابة الصحفيين الفلسطينيين الصحفي عمر نزال.

28/4/2016: اعتدت قوات الاحتلال على الصحفيين واطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع وذلك خلال تغطية جريمة قتل الشقيقين مرام وابراهيم طه على حاجز قلنديا العسكري .

29/4/2016: حاولت دورية تابعة لجيش الاحتلال الاسرائيلي دهس المصور رامز عواد خلال تغطيته المواجهات التي اندلعت في مخيم الجلزون شمال رام الله .

 

  • حالات منع الصحفيين من التغطية أو السفر:

8/1/2016: منعت قوات الاحتلال الإسرائيلي عدد من الصحفيين  تغطية عملية هدم منزل عائلة الشهيد مهند الحلبي شمال غر قرية سردا في مدينة رام الله .

14/1/2016: منعت قوات الاحتلال الإسرائيلي عقد مؤتمر الصحفي ” إنسانيتنا” اقوى من حظركم وذلك بعد اقتحام فندق ( الكوميدور) في القدس واعتدوا على بعض المشاركين بالضرب والدفع وأطلقوا قنابل الغاز .

19/2/2016: رفضت سلطات الاحتلال الإسرائيلي دخول زوجة الأسير محمد القيق وأطفاله لزيارته في مشفى العفولة رغم الإعلان أن الوضع الصحفي له في مرحلة الاحتضار .

 

22/1/2016: منعت السلطات الإسرائيلية الصحفي أنس الرنتيشي من السفر عبر معبر الكرامة متوجها الى الاردن وتم احتجازه سبع ساعات .

27/1/2016: منعت محكمة الاحتلال، حضور الأسير الصحفي محمد القيق جلسة المحكمة بناءً على طلب المستشفى بعدم نقل القيق للمحكمة نتيجة تدهور وضعه الصحي بشكل خطير كونه يعاني من الثقل في اللسان وعدم القدرة على النطق, والضعف في الرؤية وعدم قدرته على التحرك بشكل عام.

23/2/2016: منع سلطات الاحتلال الإسرائيلي الصحفي المصور عماد سمير نصار من مدينة غزة، بالسفر الى الإمارات بعد فوزه بلقب مصور عام 2015 في جائزة الشارقة للصورة العربية الدورة الخامسة التي تقام سنويا للمصورين العرب.

15/2/2016:احتجزت قوات الاحتلال الإسرائيلي، طاقم فضائية “فلسطين مباشر” ومنعته من تغطية الأحداث والمواجهات الدائرة في مخيم الأمعري برام الله, وقامت باحتجاز سيارة البث التلفزيوني ومصدرة مفاتيحها والاعتداء على أفراد الطاقم .

20/2/2016: تعرض مراسل الجزيرة الصحفي الياس كرام وطاقمه للاستهداف مباشر خلال إطلاق جنود الاحتلال النار العشوائي تجاههم في  باب العمود في البلدة القديمة بالقدس المحتلة، ومنعهم من التغطية بعد  حدوث عملية طعن في المنطقة.

 

  • مداهمة منازل أو مكاتب صحافيين :

11/1/2016: اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي منزل الصحفي مصعب شاور الذي يعمل مراسل إذاعة الخليل وتم تسليمه بلاغا لمقابلة المخابرات الإسرائيلية .

12/1/2016: اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي, منزل مراسل فضائية فلسطين اليوم في مدينة جنين مجاهد محمد السعدي وفتشته وعبثت بمحتوياته قبل اقتياده إلى جهة مجهولة.

31/1/2016: اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي منزل الصحفي محمود القواسمي الذي يعمل مقدما للبرامج الرياضية في إذاعة الخليل وقامت بتفتيشه ومصادرة أجهزة الاتصال .

 

9/3/2016: اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي منزل محرر الأخبار في تلفزيون ” الفجر الجديد” سامي الساعي في مدينة طولكرم شمال الضفة الغربية وقاموا بتفتيشه ومصادرة الهواتف النقالة ونقلته إلى جهة مجهولة . 

11/3/2016: اقتحمت قوات الاحتلال الاسرائيلي مقر شركة ترانس ميديا في مدينة البيرة التي تقدم خدمات تقنية للفضائية وقامت بمصادرة المعدات والأجهزة واعتقلت كل من المصور محمد عمرو وفني البث شبيب شبيب وكذلك مكاتب “فلسطين اليوم ” في الضفة الغربية وألصقت امرأ عسكريا يقضي بإغلاقها .

13/3/2016: اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي منزل مقدم برنامج ” رغم قيدك أنت حر ” في راديو بيت لحم 2000″ محمد زغلول بطريقة عنيفة في بلدة بيت جالا واعتقلته بتهمة التحريض الإعلامي حسب قولهم .

21/3/2016: اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي للمرة الثانية على التوالي منزل مراسلة وكالة “فلسطين الآن” في مدينة القدس ، بيان الجعبة, وعاثت به خرابا بحثا عن أخيها فادي”.

29/3/2016: اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي منزل مراسل موقع” فلسطين بوست” مصعب قفيشة في مدينة الخليل واقتادوه إلى جهة مجهولة .

5/4/2016: اقتحمت قوات الاحتلال الاسرائيلي منزل الصحفية ديالا جويحان مراسلة صحيفة “الحياة الجديدة ” في القدس وتم تسليمها بلاغ استدعاء للتحقيق معها بتاريخ 10/4/2016.

10/4/2016: اقتحمت قوات الاحتلال الاسرائيلي منزل الصحفي اسامة شاهين مراسل موقع “بيلست” الاخباري في مدينة الخليل وقامت بتهديه بالاعتقال في حال لم يستجب الى بلاغ الاستدعاء الذي سلم له .

10/4/2016: اقتحمت قوات الاحتلال الاسرائيلي منزل الصحفية سماح دويك مراسلة شبكة قدس الاخباري في حي مدينة القدس وقامت بمصادرة اجهزة الكترونية من هواتف وكمبيوترات .

 

  • اعتقالات او استدعاءات :

10/1/2016: احتجزت سلطات الاحتلال الإسرائيلي على معبر الكرامة على الحدود مع الأردن, الناشط الصحفي محمد مطر من جنين شمال الضفة الغربية، لساعات قبل أن تسلمه بلاغا لمراجعة مخابراتها في معسكر سالم

12/1/2016: اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي, مراسل فضائية فلسطين اليوم في مدينة جنين مجاهد محمد السعدي وداهمت منزله في حي حرش السعادة وفتشته وعبثت بمحتوياته قبل اقتياده إلى جهة مجهولة.

14/1/2016: أفرجت محكمة الاحتلال الإسرائيلي عن الشاعرة والناشطة دارين طاطور الى الحبس المنزلي لمدة ستة شهور ودفعت كفالة 10 آلاف شيكل نقداً وكفالة ثلاثة  أشخاص بمبلغ 20 ألف شيكل، بتهمة  ” التحريض على العنف وتأييد منظمات إرهابية” وذلك من خلال قصيدة نشرتها على صفحتها على الفيس بوك .

22/1/2016: حددت سلطات الاحتلال الإسرائيلي جلسة المحكمة العليا للنظر في التماس تقدم به محامو الأسير الصحفي المضرب عن الطعام ” محمد القيق” ، للمطالبة بإطلاق سراحه، إلى السابع والعشرين من شهر يناير الحالي .

26/1/2016: نيابة الاحتلال قدمت  لائحة جوابية لسكرتاريا المحكمة العليا الإسرائيلية قبل انعقاد الجلسة الخاصة بسماع الالتماس الخاص بالأسير الصحفي محمد القيق ، المضرب عن الطعام ضد اعتقاله الإداري، وتضمنت اللائحة  موقفاً مدافعاً عن أمر قائد جيش الاحتلال بمواصلة اعتقال القيق إدارياً، بحجة أنه “يشكل خطراً على أمن وسلامة الدولة”، كما أن الجواب لم يتضمن أية مقترحات أو حلول بشأن قضية القيق.

27/1/2016: رفضت محكمة الاحتلال العليا الإسرائيلية طلب الصحفي محمد القيق، المضرب عن الطعام في السجون الإسرائيلية، الإفراج عنه بعد أن قدمت  النيابة العامة للاحتلال لائحة لتثبيت الاعتقال الإداري ضده”، وأبقت محكمة الاحتلال الالتماس الذي قدم باسم الأسير القيق ضد اعتقاله الإداري معلقاً رهناً بوضعه الصحي. ويخوض الصحفي القيق إضرابا عن الطعام منذ 64 يوما، احتجاجا على قرار جيش الاحتلال “اعتقاله إداريا”، دون توجيه تهمة محددة له.

28/1/2016:مددت محكمة الاحتلال الإسرائيلي في قسم التحقيق بسجن الجلمة، اعتقال الأسير الصحفي مجاهد السعدي (38عاما) مراسل قناة فلسطين اليوم في جنين، للمرة الثالثة على التوالي.

29/1/2016: رفضت محكمة الاحتلال الإسرائيلي في عوفر  الاستئناف الذي تقدم به محامي الأسير الصحفي عبد الكريم العويوي الذي يعمل مقدم برامج في إذاعة الخليل  ضد قرار استمرار اعتقاله إداريا .

31/1/2016: اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي الصحفي محمود القواسمي الذي يعمل مقدما للبرامج الرياضية في إذاعة الخليل بعد اقتحام منزله وتفتيشه ومصادرة أجهزة الاتصال .

1/2/2016: تأجيل استئناف محاكمة الأسير الصحفي مجاهد السعدي مراسل قناة فلسطين اليوم  لتاريخ 4/2/2016, وقررت محكمة الاحتلال الإسرائيلي “عوفر ” عقد الجلسة القادمة في سجن ” الجلمة” .

3/2/2016: احتجزت شرطة الاحتلال الاسرائيلي الصحفي نادر بيبرس مدير برنامج “صباح الخير يا قدس” حوالي أربع ساعات في مركز شرطة صلاح الدين في القدس، وحققت معه حول البرنامج الذي اعتبرت الشرطة أن مضمونه “تحريضي”. 

4/2/2016: مددت محكمة الاحتلال الإسرائيلي اعتقال الصحفي مجاهد السعدي مراسل قناة فلسطين اليوم وتؤجل النظر في قضيته إلى 19 من الشهر الجاري وكان الاحتلال مدد اعتقال السعدي الشهر الماضي 3 مرات .

4/2/2016: أصدرت محكمة العدل العليا للاحتلال الإسرائيلي قرار يقضى بتجميد الاعتقال الإداري اسما وتشديده فعلا مع إبقائه محتجزا في مشفى العفولة رغما عنه ليتسنى علاجه قسرا من ثم إعادة صبغة اسم الاعتقال الإداري على عملية احتجازه في المشفى رغما عنه  .

9/2/2016: استدعت لجنة الخارجية والأمن التابعة للكنيست الإسرائيلي ممثلين عن اتحاد مراسلين الأجانب, وتلقى الأعضاء  قبل الاستدعاء نموذجا يتضمن أسئلة  تتعلق طريقة تغطيتهم للاحتلال والصراع وجاء هذا القرار بعد تقرير صحفي بثه موقع الكتروني إخباري ” CBS News ” حول العملية التي وقعت في منطقة باب العامود والذي حمل عنوان ” رجال شرطة إسرائيليين قتلوا ثلاثة فلسطينيين ” فيما كان هؤلاء الثلاثة هم من نفذ الهجوم.

12/2/2016: اعتقلت قوات الاحتلال كل من الصحفي أيمن نوباني مصور وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية “وفا”، والمصور الصحفي أحمد ترابي ، أثناء تغطيتهما مسيرة كفر قدوم الأسبوعية، وتم منعهم من تغطية الأحداث ، وقامت بمصادرة معداتهما، ونقلهم مكبلين اليدين ومقيدين العينين، إلى معسكر مستوطنة “قدوميم” وتم الاعتداء عليهم من قبل جنود الاحتلال بالضرب في أعقاب البنادق ، في ظل توجيه الشتائم والكلمات النابية، والتهديد بحرمانهم من العمل في هذه المهنة و تم احتجازهما لمدة  5 ساعات  وتم الإفراج عنهم وتسليمهم إلى الارتباط العسكري في محافظة نابلس.

15/2/2016:احتجزت قوات الاحتلال الإسرائيلي، طاقم فضائية “فلسطين مباشر” ومنعته من تغطية الأحداث والمواجهات الدائرة في مخيم الأمعري برام الله, وقامت باحتجاز سيارة البث التلفزيوني ومصدرة مفاتيحها والاعتداء على أفراد الطاقم .

16/2/2016 : رفضت محكمة الاحتلال الإسرائيلي طلب الأسير محمد القيق نقله إلى مستشفى فلسطيني في رام الله، واقترحت نقله إلى مستشفى المقاصد في القدس المحتلة لاستكمال علاجه هناك”.

16/2/2016:اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي مراسل الرئيس لصحيفة “واشنطن بوست” في اسرائيل ويليام بوت أمريكي الجنسية، والصحفي الفلسطيني سفيان طه ، ويعمل في الصحيفة، بمنطقة باب العامود  في البلدة القديمة في القدس المحتلة، خلال قيامهما بإجراء لقاءات مع الفلسطينيين في البلدة القديمة، بادعاء قيامهما “بالتحريض”،  واقتادتهم  إلى مركز شرطة الاحتلال واحتجزتهما لمدة دقيقة قبل الإفراج عنهما.

19/2/2016: وجهت محكمة الاحتلال الإسرائيلي،  لائحة اتهام ضد الأسير الصحفي مجاهد السعدي، تتهمه فيها: الاتصال مع العدو، ومساعدة العدو.

23/2/2016: أجلت محكمة “سالم العسكرية” الإسرائيلية، النظر في قضية الأسير الصحفي مجاهد السعدي والذي يعمل مراسلًا صحفيًّا لفضائية فلسطين اليوم في جنين ، حتى تاريخ 25/2/2016 .

29/2/2016: رفضت محكمة الاحتلال الإسرائيلي “عوفر” العسكرية، الحكم الصادر بحق الصحفي أحمد البيتاوي، المحرر في وكالة “قدس برس انترناشيونال للأنباء” بالسجن 11 شهر وغرامة قدرها 2000شيكل، من مدينة نابلس وقدمت استئنافاً لهيئة المحكمة للنظر في قرارها.

2/3/2016: مددت محكمة الاحتلال الإسرائيلي  اعتقال مراسل قناة “فلسطين اليوم ” الصحفي مجاهد السعدي لتاريخ 20/نيسان 2016 لحين الإدلاء بالحكم عليه ,  وكان قد اعتقل في 12 /كانون الثاني وتم تمديد اعتقاله ثمان مرات .

2/3/2016:أصدرت محكمة الاحتلال الإسرائيلي حكما بالسجن الفعلي لمدة 11 شهر إضافة إلى غرامة مالية قدرها 2000شيكل على الأسير الصحفي احمد البيتاوي من مدينة نابلس , وكان قد اعتقل بتاريخ 1/يونيو2016 , بتهمة” خرق شروط الإفراج “.

9/3/2016: اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي محرر الأخبار في تلفزيون ” الفجر الجديد” سامي الساعي بعد اقتحام منزله في مدينة طولكرم شمال الضفة الغربية وقاموا بتفتيشه ومصادرة الهواتف النقالة ونقلته إلى جهة مجهولة . 

13/3/2016: اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي معد البرامج في فضائية “فلسطين اليوم” إبراهيم جرادات على حاجز عسكري قرب بلدة بير نبالا شمال شرق القدس وتم الاعتداء عليه بالضرب والركل واقتادوه إلى جهة مجهولة .

13/3/2016: اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي مقدم برنامج ” رغم قيدك أنت حر ” في راديو بيت لحم 2000″ محمد زغلول بعد اقتحام منزله بطريقة عنيفة في بلدة بيت جالا بتهمة التحريض الإعلامي حسب قولهم .

14/3/2016: مددت محكمة الاحتلال الإسرائيلي “عوفر” اعتقال مدير فضائية” فلسطين اليوم ” في الضفة الغربية الصحفي فاروق عليات لمدة تسعة أيام بحجة استكمال التحقيق .

 

17/3/2016: جددت محكمة الاحتلال الإسرائيلي الاعتقال الإداري للمرة الثانية على التوالي بحق الصحفي علي عبد الكريم العويوي لمدة 5 أشهر دون أي تهمة أو محاكمة .

18/3/2016: اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي مصور وكالة الأناضول هشام أبو شقرة خلال تصويره شابا فلسطينيا أصيب برصاص قوات الاحتلال عند مستوطنة غوش عتصيون بين بيت لحم والخليل,  وأطلق سراحه بعد التحقيق معه ميداني لمدة أربع ساعات .

24/3/2016: أجلت المحكمة الإسرائيلية ” سالم” تأجيل تقديم لائحة الاتهام بحق محرر الأخبار في تلفزيون” الفجر الجديد” في طولكرم سامي الساعي الى تاريخ30/مارس2016 .

27/3/2016: مددت محكمة الاحتلال الإسرائيلية ” عوفر” اعتقال مدير فضائية” فلسطين اليوم ” فاروق عليات والموظف الإداري إبراهيم جرادات خمسة أيام على ذمة التحقيق .

29/3/2016: اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي مراسل موقع” فلسطين بوست” مصعب قفيشة بعد اقتحام منزله في مدينة الخليل واقتادوه إلى جهة مجهولة .

31/3/2016: أطلقت المحكمة الإسرائيلية “عوفر” سراح كل من مدير فضائية فلسطين اليوم في الضفة الغربية فاروق عليات, وفني البث في الفضائية إبراهيم جرادات بكفالة مالية قدرها 2000 شيكل .

6/4/2016: حولت قوات الاحتلال الاسرائيلي الصحفي مصعب قفيشه  من مدينة الخليل الى الاعتقال الاداري لاربعة شهور وهو معتقل منذ تاريخ 29/3/2016 .

10/4/2016: حققت قوات الاحتلال الاسرائيلي مع الصحفية ديالا جويحان مراسلة صحيفة “الحياة الجديدة” حول عملها الصحفي وتغطيتها للنشاطات الوطنية في مدينة القدس وقامت بتوجيه بعض التحذيرات .

10/4/2016: اعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي الصحفية سماح دويك مراسلة شبكة قدس الاخباري بعد اقتحام منزلها في حي مدينة القدس وقامت بمصادرة اجهزة الكترونية من هواتف وكمبيوترات .

11/4/2016: تمديد اعتقال الصحفية سماح دويك ثلاثة ايام لاستكمال التحقيق قبل عرضها للمحاكمة .

11/4/216: اعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي الصحفي حازم ناصر الذي يعمل في شركة ” ترانس ميديا ” للخدمات الاعلام على حاجز جنوب مدينة نابلس .

11/4/2016: احتجزت قوات الاحتلال الاسرائيلي نقيب الصحفية الفلسطينيين ناصر ابو بكر على معبر الكرامة حيث كان عائدا من مصر  وقامت بالتحقيق معه .

15/4/2016: اعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي الصحفي عطا ابو خرمة بعد اقتحام منزله في مدينة رهط شمال النقب , وقامت بتمديد اعتقاله لمدة ثلاثة ايام لاستكمال التحقيق.

20/4/2016: تمديد اعتقال الصحفية سماح دويك لحين النطق بالحكم وكان من المقرر الافراح عنها ولكن النيابة عارضت القرار وطلبت وقف تنفيذه .

21/4/2016: اصدرت سلطات الاحتلال الاسرائيليى حكما بالسجن الفعلي سبعة اشهر بحق الصحفي مجاهد السعدي ودفع غرامة مالية قدرها (5000شيكل) وهو يعاني من التهابات مفاصل حادة جراء معاناته من غضروف .

26/4/2016:اعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي عضو الامانة العامة لنقابة الصحفيين الفلسطينيين الصحفي عمر نزال بعد التحقيق معه اربع ساعات خلال مروره على معبر الكرامة متوجها الى الاردن من اجل المشاركة في مؤتمر في البوسنة .

27/4/2016: تمديد اعتقال عضو الامانة العامة لنقابة الصحفيين الفلسطينيين الصحفي عمر نزال لمدى 72 ساعة بتهمة العمل مع قناة فلسطين اليوم بصفتها وفقا للمحكمة غير قانونية .

  • تهديد ووقف بث محطات تلفزيونية :

24/1/2016: وجه جهاز الشاباك الإسرائيلي اتهام لتلفزيون فلسطين ووسائل الإعلام التابعة للسلطة الفلسطينية بالتحريض على تنفيذ العمليات الفردية ضد الاحتلال .

3/2/2016 : تعرض كل من التلفزيون الأمريكي “CBSNEWS” والجزيرة الانجليزية للتهديد من مكتب صحافة حكومة الاحتلال الإسرائيلي ومنعهم من تغطية المؤتمرات الصحفية التي تقوم بتغطية الأحداث في فلسطين، بحجة “قلب الحقائق، ونقل الأخبار بشكل معاكس للواقع” بحسبهم .

10/2/2016: إنشاء جيش الاحتلال الإسرائيلي غرفة تحكم إلكترونية خاصة بهدف التشويش على بث قناة الأقصى الفضائية بمناطق الضفة الغربية المحتلة­­­­­­­, وذلك على مدى نحو أربع ساعات يوميًا؛ بهدف منع وصول ما أسماه بـ”التحريض” لشبان الضفة الغربية.

3/3/2016: جمعت منظمة الصهيونية المسماة “شورات هادين”  تواقيع ضد هيئة الإذاعة والتلفزيون الفلسطيني، بهدف تقديم شكوى لمحكمة الجنائية الدولية ضد مسؤولي الهيئة ,ومقاضاتها، بزعم “التحريض ضد “إسرائيل”.

8/3/2016:اصدر رئيس الاحتلال الإسرائيلي بينامين نتياهو في جلسة مصغرة بإغلاق مؤسسات إعلامية فلسطينية بحجة التحريض ووضع حد للعمليات التي تستهدف الإسرائيليين .

11/3/2016: أغلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي مقر فضائية “فلسطين اليوم” في الضفة الغربية , وذلك بعد اقتحام مقر شركة ترانس ميديا في مدينة البيرة التي تقدم خدمات تقنية للفضائية وقامت بمصادرة المعدات والأجهزة واعتقلت كل من المصور محمد عمرو وفني البث شبيب شبيب وكذلك مكاتب “فلسطين اليوم ” في الضفة الغربية وألصقت امرأ عسكريا يقضي بإغلاقها .

11/3/2016: اوقفت فرنسا قناة الأقصى عن القمر الفرنسي الرئيسي يوتيل سات بحجة التحرض على قتل اليهود .

14/3/2016: تلقي ثلاثة مراسلين في فضائية فلسطين اليوم تهديدات من قبل جهات عرفت عن نفسها من الأمن الإسرائيلي في حال استمروا في العمل مع الفضائية وإلا سيكون مصيرهم الاعتقال كما زملائهم فاروق عليات وإبراهيم جرادات .

15/3/2016: تعرض الصحفي محمد القيق بمستشفى العفولة لتهديد بالقتل من قبل مستوطنا وجنديات اقتحما غرفته ولكن تدخل  عدد من فلسطيني الأراضي المحتلة 48 دون ارتكابهم جريمة بحق القيق وقاموا بإخراجهم من الغرفة .

  • مصادرة معدات صحفية :

11/3/2016: أغلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي مقر فضائية “فلسطين اليوم” في الضفة الغربية , وذلك بعد اقتحام مقر شركة ترانس ميديا في مدينة البيرة التي تقدم خدمات تقنية للفضائية وقامت بمصادرة المعدات والأجهزة واعتقلت كل من المصور محمد عمرو وفني البث شبيب شبيب وكذلك مكاتب “فلسطين اليوم ” في الضفة الغربية وألصقت امرأ عسكريا يقضي بإغلاقها .

31/1/2016: صادرت قوات الاحتلال الإسرائيلي اجهزة الاتصال الخاصة بالصحفي محمود القواسمي الذي يعمل مقدما للبرامج الرياضية في إذاعة الخليل بعد اقتحام منزله وتفتيشه واعتقاله .

15/2/2016:صادرت قوات الاحتلال الإسرائيلي مفاتيح سيارة البث التلفزيوني الخاصة طاقم فضائية “فلسطين مباشر” ومنعته من تغطية الأحداث والمواجهات الدائرة في مخيم الأمعري برام الله, وقامت بالاعتداء على أفراد الطاقم .

9/3/2016: صادرت قوات الاحتلال الإسرائيلي  الهواتف النقالة الخاصة بمحرر الأخبار في تلفزيون ” الفجر الجديد” سامي الساعي بعد اقتحام منزله في مدينة طولكرم شمال الضفة الغربية وقاموا بتفتيشه ونقلته إلى جهة مجهولة . 

 

**تفاصيل الانتهاكات من جهات فلسطينية:

  • اعتقال او استدعاء:

3/1/2015: اعتقلت الأجهزة  الأمنية في غزة الصحفي أيمن العالول من منزله الكائن في حي الصبرة جنوب مدينة غزة وقاموا بمصادرة جميع أجهزة الكمبيوتر التي يستخدمها .

3/1/2016: اعتقلت الأجهزة الأمنية في غزة، الناشط رمزي حرز الله من منزله وهو ناشط يكتب على الفيسبوك ويقوم بانتقاد الأوضاع في قطاع غزة  .

4/1/2016:  استدعت الأجهزة الأمنية في الضفة الغربية الصحفي عبد الله بني عودة من بلدة طمون، في محافظة طوباس ، وهو أسير محرر ومعتقل سياسي سابقًا، كما أنه أحد جرحى انتفاضة الأقصى

8/1/2016: اعتقلت الأجهزة الأمنية  مدير تلفزيون “نابلس” المحلي الإعلامي سليم سويدان، بسبب خبر نشر على موقع الفيس بوك ووجهت له تهمة “ذم السلطات العامة، والمس بالوحدة الوطنية، وعدم التقيد بأدب الصحافة، وعدم توخي الدقة في نشر الأخبار، ونشر مطبوعات تزكي العنف والبغضاء، ومخالفة قانون الاتصالات السلكية وغير السلكية

“.

10/1/2016: مددت النيابة العامة توقيف الإعلامي سليم سويدان (52 عاما) من مدينة نابلس لمدة 24 ساعة، الموقوف على ذمة جهاز الأمن الوقائي منذ يوم الجمعة الماضية.

12/1/2016: الأجهزة الأمنية في الضفة الغربية تعتقل مدير موقع نابلس الإخباري مؤمن أبو ضهير، بعد نشره على الموقع خبر يتعلق بدور جهاز الأمن في اعتقال أحد أبطال عملية نابلس.

27/1/2016: احتجزت عناصر من الأجهزة الأمنية في الضفة الغربية على مراسل تلفزيون “الفجر الجديد” سامي الساعي ثلاث ساعات, خلال تغطيته احتجاجات اللاجئين الفلسطينيين في مخيم نور شمس القريب من مدينة طولكرم شمال الضفة الغربية.

 

2/2/2016: اعتقلت الأجهزة الأمنية في مدينة نابلس بالضفة الغربية  البروفيسور عبد الستار قاسم بعد اقتحام منزله, وذلك على خلفية مطالبته خلال مقابلة مع قناة القدس قبل أيام، بتطبيق القانون الثوري لمنظمة التحرير .

4/2/2016: مددت محكمة بداية نابلس توقيف أستاذ العلوم السياسية بجامعة النجاح الدكتور عبد الستار قاسم 15 يوما.

3/2/2016: استدعت الأجهزة الأمنية  في رام الله الناشطة رماح هريش من بتونيا للمقابلة في مقراتها، وذلك على خلفية كتابتها انتقادًا للسلطة على موقع فيسبوك.

15/2/2016: أوقفت النيابة العامة في رام الله، الإعلامي إيهاب الحريري مذيع في إذاعة  24 أف أم على خلفية شكوى” قدح وذم وتحقير” قدمتها أخصائية التجميل في تلفزيون فلسطين بعدما تحدث الإعلامي خلال تناوله في برنامجه ” صوت البلد ” عن الراتب ” المبالغ به ” الذي تتقاضاه الأخصائية, وتم الإفراح عنه وإلغاء التوقيف .

23/3/2016: اعتقلت الأجهزة الأمنية في رام الله مصور وكالة ” وطن” للأنباء محمد عوض بعد استدعائه إلى مقر الأمن الوقائي مرتين على التوالي وتم اعتقاله في المرة الثانية .

29/3/2016: مددت محكمة البداية في رام الله اعتقال الصحفي محمد عوض مصور وكالة “وطن” للأنباء سبعة أيام على ذمة التحقيق بتهمة ” جمع تبرعات لجهات غير  مشروعة ” .

11/4/2016: استدعت الاجهزة الامنية في قطاع غزة الصحفي محمد عثمان للتحقيق معه حول اعداد تحقيق تلفزيوني عن بعض المجموعات الدينية في غظة .

12/4/2016: الافراج عن الصحفي المصور محمد عوض مصور وكال ةوطن بكفالة مالية قيمتها (500$ ) .

 

 

 

  • جرائم إطلاق النار:

27/1/2016: اعتدت عناصر من الأجهزة الأمنية في الضفة الغربية على مراسل تلفزيون “الفجر الجديد” سامي الساعي بالضرب، واحتجزته ثلاث ساعات, خلال تغطيته احتجاجات اللاجئين الفلسطينيين في مخيم نور شمس القريب من مدينة طولكرم شمال الضفة الغربية.

3/2/2016: اعتدت الأجهزة الأمنية في طولكرم على مراسل تلفزيون “الفجر الجديد” الصحافي سامي الساعي،  بالضرب والاهانة، خلال تغطيته احتجاجات ومواجهات عقب انقطاع الكهرباء في مخيم نور شمس بمحافظة طولكرم .

  • مصادرة معدات صحفية :

3/1/2015: صادرت الاجهزة الامنية في قطاع غزة جميع اجهزة الكمبيوتر الخاصة بالصحفي ايمن العالول بعد اقتحام منزله واعتقاله .

  • اقتحام منازل صحفيين :

2/2/2016: اقتحمت الأجهزة الأمنية منزل البروفيسور عبد الستار قاسم في مدينة نابلس بالضفة الغربية  ,وقامت باعتقال وذلك على خلفية مطالبته خلال مقابلة مع قناة القدس قبل أيام، بتطبيق القانون الثوري لمنظمة التحرير .

 

  • تهديدات ضد صحفيين :

21/2/2016:  تعرضت  الصحفية اميرة حنانيا في تلفزيون فلسطين لحملة تشويه وتهجمات من قبل بعض المواقع الالكترونية التي تستهدف مهنية الصحفية أميرة حنانيا مقدمة برنامج “حال السياسة” في تلفزيون فلسطين”, وكانت هذه الحملة اجتزأت مقطعا من مقابلة تلفزيونية واستخدمت خارج السياق، علما أن الحلقة كانت عن حقوق المعلمين، واستضافت فيها وزير التربية والتعليم العالي لتسليط الضوء على استحقاقات الحالة التربوية”.