ينبغي فرض قوانين السلامه على الانفاق

0
278


كتب هشام ساق الله – كل يوم نسمع عن وفاة احد من عمال الأنفاق اما بحريق او بصعقه كهربائيه او بأشياء كثيرة وهذا الأمر يتطلب ان يكون هناك تطبيق واضح لقوانين السلامة داخل تلك الإنفاق من قبل المسئولين عنها في حكومة غزه وإلزام أصحابها بعمل صيانه وتامين دائم لأنفاقهم .

أصبحت الأنفاق أمر واقع وأصبحت الحياه في قطاع غزه في ظل الحصار تستلزم دخول تلك المواد التي لا تاتي من الجانب الصهيوني لذلك يتطلب ان يتم فرض رقابه على تلك الأنفاق حتى نقلل من عدد الوفيات والإصابات نتيجة تسيب ولا مبالاة من قبل أصحاب الانفاق .

وهذا يتطلب ترتيب ووضع عوازل للأسلاك الكهربائية داخل هذه الأنفاق اضافه الى مراعاة قوانين السلامه وصرف جزء من الاموال الكثيره التي تتدخل على الحكومه او على اصحاب الانفاق حتى يكون هناك سلامه لهؤلاء العاملين المضطرين للعمل في ظل ظروف صعبه وبطاله كبيره في الشارع الغزي .

وقد حدثني احد اصدقائي ان هناك أنفاق 5 نجوم بها كافة وسائل الحماية والسلامة وأسقفها مبطنه بالخشب والعوازل لتفادي أي صعقه كهربائية واضائتها ممتازه وأرضيتها مبلطه ويوجد بداخلها أجهزة للسحب والرفع كلها الكترونية وبتكنولوجيا عاليه .

لماذا لايتم إلزام أصحاب الأنفاق الدائمة الحوادث بشروط ألسلامه اوبالحد الأدنى منها حتى نضمن عدم إصابة أي من هؤلاء الشبان العاملين فيها باي حادث يحصل داخل الأنفاق ونضمن ان العاملين في تلك الانفاق يتم توفير الحد الادنى لهم من المخاطر وتوفير كل الظروف والسبل لهم لكي يعيشوا حياة كريمه .

وكان قد لقي المواطن بلال بسام اسليم (25 عاما) مصرعه صباح اليوم الأحد، بصعقة كهربائية خلال تواجده داخل نفق بمدينة رفح.

يذكر أن نحو مئتي مواطن لقوا مصرعهم منذ عام 2006 ولغاية الآن داخل الأنفاق المنتشرة على الحدود الفلسطينية المصرية.

ومن الغرائب التي سمعتها عن هذه الأنفاق نفق السيارات حيث ابلغني من زاره وشاهده بان السيارة تدخل من الجانب المصري في طريق سهل وبغاية السلامة وهذا الطريق مبلط ببلاط الارصفه في الشوارع حتى تصل الى جاك خاص يتم رفع السياره بواسطة هذا الجاك مسافة 12 متر على الأقل وتصبح السياره بالجانب الفلسطيني بدون ان تخدش وهذا النوع من الانفاق يقوم بادخال بضائع من 10 شاحنات على الاقل كل يوم بسهوله ودون أي عنايه .

نتمنى ان تنتهي حوادث الوفيات داخل تلك الأنفاق وان يتم الاتفاق مع الحكومة المصرية على عمل منطقة حرة تجاريه على الحدود وكل العمليات تتم بالنور وبوضح النهار دون الحاجة الى تلك الأنفاق السوداء التي تقتل شبابنا وتؤدي إلى اغتناء أناس كثيرون منها .