بديش اكتب في مواضيع بتخزي وبتوطي العقال تحدث بحركة فتح

0
200

كتب هشام ساق الله – ارسل لي عدد من الاخوه اكثر من موضوع حدثت وقائعه في قطاع غزه من مناكفات تنظيميه بتخزي وصلت الامور فيها للاعتداء على بعضهم البعض وسموا لي وقائع واسماء واشخاص تنظيميين وكذلك قيادات تم الاعتداء عليهم بالغلط او بالايدي في اكثر من واقعه ان مايجري بحركة فتح منطق القوه ومنطق الغير مناضلين حين يتم تغليب منطق اليد على منطق الحوار .

اتركونا من المواضيع الي بتخزي ومش جايبه راس مالها اتركونا من الذين بيتقاتلوا على كش الجيران اتركونا من القضايا والمواضيع الي بتخزي دعونا نوحد صفوفنا ونحترم اننا ابناء حركة مناضله بعيدا عن المصالح الشخصيه للاباطرة الفساد داخل الوطن وخارجه في النهايه حركة فتح ليس لها مصلحه باقتتال او شقاق او خلاف بداخلها .

ان ماجرى من احداث خلال الايام القليله الماضيه من تغليب فكر اليد والغلط بالسان والاعتداء بالايدي على ابناء حركة فتح أي كان الذين يعتدوا واي كان منطقهم فهو منطق غير مناضل ومن يقوموا بمحاولة تاجيج الخلاف الموجود وتحويله الى طوش هنا وهناك هو منطق المفلس الذي لايمتلك أي منطق ولا فهم ولا حوار .

هناك من يريد ان يخلط الاوراق في داخل حركة فتح من اجل تخريب كل شيء لانهم لايمتلكوا منطق ولا فهم ولا رؤيه ولا تاريخ نضالي فمن يرفع يده او يخرج لسانه كي يسب هذا او ذاك او يشتم هذا او ذاك فان هذا يعني انه مفلس هو ومن يقف خلفه اين كان .

مانحتاجه هو حسم الامور وتسمية الاسماء بمسمياتها ربما الذين يقوموا بتاجيج الصراعات والخلافات راكنين انه لم يحسم موضوع الهيئه القياديه لحركة فتح من قبل اللجنه المركزيه لحركة فتح بشان الاستقاله المقدمه منهم بانتظار ان يتم البث فيها واعادة رواتب المقطوعه رواتبهم بتقارير كيديه وحل مشاكل 10 سنوات .

حتى لو كانت الهيئه القياديه موجوده وعلى راس عملها للاسف لا احد يحسم في حركة فتح مشاكل الاعتداءات التي تتم على كوادر وقيادات تنظيميه مايجري هو تاجيج صراعات من مختلف الاطراف وهناك من ينتظر ان تشتعل النار بداخل حركة فتح ويتم تمرير سياسة الاعتداء هنا او هناك حتى تصبح سياسه عامه تخلط الاوراق .

مشكلتنا عدم وجود حسم للمواضيع وهناك من يريد ان ينهي الهيئه القياديه الحاليه من اجل احلال قياده اخرى مكانها للاسف العقلاء في حركة فتح لايمتلكوا قرار ولا احد يعطيهم الفرصه كي يحسموا مايجري وهناك من يصبوا الزيت على النار يريدوا ان يؤججوا مايجري حتى تخرب على الاخر .

من يقوم بافتعال هذه الاحداث أي كانوا من أي طرف من الاطراف هؤلاء غير مناضلين ولم يعيشوا تجربة تنظيميه في حياتهم و لايعرفوا ماهي حركة فتح ومدرسة المحبه لدي اسماء ولدي وقائع حدثت وجرت ولكني لن اكتب عنها يكفي خلافات ويكفي تفسيخ للصفوف فمن يفعل ذلك لديه اجنده خائنه غير محترمه أي كان .

باختصار احنا في حركة فتح قبضايات بس على بعضنا وكثر ممن يؤججوا مايجري على الارض لم نراهم في مواقع الوغى ولا حين انكسرت حركة فتح يوم احداث الانقسام اغلبهم لبدو في جحورهم واختفوا لم نسمع صوت احد منهم وحين تحدثوا وشوا باصدقائهم وابناء الحركه وعملوا مندوبين .