اقامة صلاة الجمعه اليوم امام مقر الصليب الاحمر تضامنا مع الاسير الصحافي محمد القيق لليوم 73

0
437

كتب هشام ساق الله – اديت اليوم صلاة الجمعه امام مقر الصليب نظمته اللجنه الوطنيه للتضامن ودعم الاسير المضرب عن الطعام الاسير محمد القيق المضرب عن الطعام منذ 73 وقد القى خطبة الجمعه الدكتور وائل الزرد وسط حشد كبير من الاسرى المحررين ومؤسسات الاسرى من لجنة الاسرى للقوى الوطنيه والاسلاميه اضافه الى وزارة الاسرى بقطاع غزه وهيئةالاسرى .

 

للصلاة امام مقر الصليب الاحمر خصوصيه كبيره وخاصه دعم ومساندة الاسرى في سجون الاحتلال وهي نوع من التحدي واطلاع الراي العام الدولي والعربي على قضية هؤلاءالابطال المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال الصهيوني ولها واقعها الايماني حيث اذيعت صورة الكهف قبل الاذان وتوافد جيران المنطقه اضافه الى عدد كبير من قيادات وكوادر الحركه الوطنيه لاداء الصلاه .

 

وتحدث الدكتور وائل الزرد خطيب الجمعه عن اهمية فلسطين في العقيده الاسلاميه واهميتها في القران الكريم وتحدث عن بدايات تحرير المسجد الاقصى حين اوفد الرسول صلوات الله وسلامه عليه حملة اسامه ابن زيد الى اول بلاد الشام وتقاطرت بعدها الجيوش الى فلسطين حتى تم استعادة المسجد الاقصى وتحدث عن كيف حررها صلاح الدين من الصليبيين حين عادوا لاحتلالها وتحدث عن انتفاضة الاقصى والثوره الشعبيه هناك من مجموعه من الشباب الذين يخوضوا معارك غير متكافئه مع الاحتلال الصهيوني .

 

ودعا  الدكتور الزرد وحدة الصف الفلسطيني كي ينتصر الاسير المضرب عن الطعام البطل محمد القيق المضرب منذ 73 يوم ودعا الله ان يمرغ انوف الاحتلال الصهيوني بالتراب وان ينتصر هذا البطل ويقهر الجلاد الصهيوني ويحرر الاسرى في سجون الاحتلال الصهيوني وبعد ان انهى صلاته دعا للاسير بموفور الصحه والعافيه وان يعود الى اسرته ودعا للاسرى في سجون الاحتلال الصهيوني  .

 

حضور لافت لوسائل الاعلام وكاميرات التصوير المرئيه والصور الفوتغرافيه وتم نشر صور الاسرى الابطال القيادات من كل الفصائل الفلسطينيه والابطال الذين اضربوا خلال الفتره الماضيه كنماذج للابطال الذين قهروا السجان وانتصروا بامعائهم الخاويه .