ازدياد وتيرة استهداف واعتقال الصيادين في بحر غزه

0
348

كتب هشام ساق الله – ازدات وتيرة الهجمه الصهيونيه تجاه الصيادين الغزيين في الايام الاخيره اول امس اعتقلوا 4 صيادين واليوم اعتقلوا 10 صيادين وقبل امس اطلقوا النار تجاه المراكب في عرض البحر واول امس اصابوا سياره المقصود ان الانتهاكات الصهيونيه باستهداف الصيادين بشكل مستمر هو خرق واضح للتهدئه مع الكيان الصهيوني .

كلما استهدفت مركبه او اعتقل احد الصيادين اخذ ابحث هل المعتقل من عائلة بكر المكوبه دوما ام لا فاجد ان احدهم من عائلة بكر او معظمهم وهؤلاء الصيادين المغمسه لقمة عيشهم بالاعتقال والمطارده واطلاق النار والاستشهاد هذه المهنه الصعبه التي يعاني منها معشر الصيادين من اجل ان يصطادوا رزق عيالهم وتغطية مصاريف ابحارهم في داخل البحر .

ينبغي اعتبار مهنة الصيد مهنة مطارده ومدعومه من قبل الحكومه لان الصيادين يعانوا كثيرا من هجمة الجيش الصهيوني وافراد بحريتها بشكل تعسفي دائما وينبغي ان يتم تقديم الدعم والعون لهم بشكل مستمر واعفائهم من الضرائب حتى يستطيعوا صيد السمك لنا فشعبنا محروم من السمك وقد اصبح السمك باسعاره الغاليه شهوه للمواطن الفلسطيني .

ينبغي على حركات المقاومه رصد حوادث الاعتداء والاعتقال واطلاق النار على الصيادين ضمن جداول الانتهاكات الصهيونيه يتوجب على السلطه الفلسطينيه ان تظهر معاناة الصيادين امام المجتمع الدولي ويتم الحديث بكل وسائل الاعلام عن استهداف الصيادين والاعتقالات المتكرره والمستمره لهم بشكل واضح في الاونه الاخيره .

اليوم قامت زوارق الاحتلال الصهيوني باعتقال 10 صيادين من بحر غزة وتقتاد مراكبهم لميناء اسدودعرف من بين الصيادين المعتقلين قبل قليل: محمد عاهد بكر، مهيب محمد بكر، شادي جهاد بكر، محمد بهجت بكر، عاطف عاهد بكر، خليل بهجت بكر، محمد زهير الأشوح، يسري مقداد

والجدير ذكره أن عناصر البحريه الصهيونيه اعتقلوا أمس الاثنين أربعة صيادين قبالة بحر بلدة بيت لاهيا شمال القطاع، لافتًا إلى أن هناك تصعيد خطير من قبل الاحتلال بحق الصيادين.

وكانت قبل ايام قوات الاحتلال داهمت قاربي صيد في عرض بحر مدينة بيت لاهيا شمال قطاع غزة واعتقلت كلا من أحمد محمد ابو وردة، ورزق رشدي ابو وردة،وأمجد جمعة زايد، ووسام فتحي السلطان