هل ستحتفل حركة فتح بيوبيلها الذهبي وانطلاقتها ال 51 هذا العام

0
330

كتب هشام ساق الله – سؤال يراود كل ابناء حركة فتح وجماهيرها ومناصريها وفصائل الثوره الفلسطينيه المختلفه هل سيقام هذا العام احتفال بذكرى انطلاقة حركة فتح المسلحه وانطلاقتها ال 51 هذا العام ام انه سيتم الغائه من الاجهزه الامنيه التابعه لحركة حماس وحكومتها المسيطره على قطاع غزه كما حدث العام الماضي او سيتم اقتراح ان يقام المهرجان في صاله مغلقه كما تريد الاجهزه الامنيه التابعه لحركة حماس .

فكل التنظيمات مسموح لها ان تقيم مهرجاناتها ومسيرتها الا حركة فتح هذا البعبع المارد الفتحاوي الذي لايريدوا له ان ينطلق من قمقمه وينطلق ويظهر على العلن كما حدث بذكرى الانطلاقه ال 48 حين خرجت الجماهير التواقه للاحتفاق خلال عدة ايام في ساحة السرايا لتعبر عن غضب الشارع الفلسطيني على الواقع الموجود .

لا اعتقد ان الهيئه القياديه العليا لحركة فتح او اللجنه المركزيه للحركة تنوي اقامة مهرجان او تستعد لهذه الخطوه الجماهيريه الكبيره للاحتفال ودائما الحجه عدم توفر الامكانيات الماليه فغزه اول الثوره واول الانتفاضه يتم البخل عليها بعدم توفير الامكانيات والاموال اللازمه لاحتفال بالانطلاقه .

كما ان نية اللجنه المركزيه والهيئه القياديه غير متوفره بالاحتفال بهذه الانطلاقه والسبب استسلامهم ويقينهم بعدم الحصول على الموافقات الخاصه من حركة حماس لذلك لم يتحدث احد بهذا الامر والتنظيمات الفلسطينيه لا تصر دائما على الاحتفال بذكرى الانطلاقه المباركه الا بالتصريحات الاعلاميه .

تذكرت التحضيرات لحفل الانطلاقه زمن الاحتلال الصهيوني وزمن السلطه الفلسطينيه وجالت في خاطري ذكريات الماضي ولعل احداها حين كنا نحضر لحفل انطلاقة حركة فتح في الجامعه الاسلاميه عام 1985 حين كنا في مجموعة عمل في نادي غزه الرياضي في الطابق العلوي ونسي رحمه الله المرحوم عيسى هويدي وجودنا هناك وقام باغلاق باب النادي الحديد علينا وحين تنبهنا الى اغلاقه .

بدانا بالتفكير كيف سننزل من الطابق الثاني وانا معهم بوضعي الصحي ويومها نزلت من الطابق الثاني الى الارضي عن المواسير البلاستيكيه بشكل امن وطعدت سور النادي الى الخارج وتلقفني اخوتي يومها وباليوم التالي اقمنا الاحتفال بالجامعه الاسلاميه كتبنا يومها الكلمات وبرنامج الحفل .

وتذكرت سنوات الاحتفال بالانطلاقه ايام السلطه الفلسطينيه ببداياتها وتذكرت اخي الرائع المناضل الاخ دياب اللوح الذي كان يحضر لهذه الانطلاقه سلسلة اجتماعات متتاليه تبدا مع بداية شهر ديسمبر للجان عديده ومختلفه وكنت احضر معظم تلك الاجتماعات مع عدد كبير من كوادر الحركه انذاك ضمن اللجان المختلفه ويتم رسم الحفل بشكل رائع على الخريطه بالبدايه حتى ينتهي ونقول عاشت الذكرى والثوره .

لا اعلم هل الهيئه القياديه العليا لحركة فتح في قطاع غزه لديها رؤية لحفل الانطلاقه هذا العام ولديها البدائل والخطط المختلفه الموجوده بحوذتها في حال موافقة اجهزة الامن التابعه لحركة حماس على الاحتفال او استمرار رفضها واعتبار حركة فتح حركة محظوره محاربه لا يحق لها ان تقيم احتفالات مثل غيرها او انها ستعلن اشياء جديده لانعلمها ننتظر حتى نرى .

ابناء حركة فتح يتمنوا ان تكون هذه الذكرى الخاصه بانطلاقة الثوره الفلسطينيه يتوحد فيها ابناء حركة فتح ويعملوا جميعا من اجل انجاح هذا المهرجان الكبير وان تسوده الاخوه والمحبه والامن وان يفرح كل ابناء شعبنا في هذه المناسبه العظيميه لنستذكر مسيرة الحركه والشهداء والجرحى والاسرى .

لا احد يعرف او يفهم الهيئه القياديه العليا لحركة فتح في قطاع غزه ويعرف ماذا تريد فهم يعملوا وفق التعليمات وعلى البركه واكيد يحسبوا حساب رفع صور المفصول من حركة فتح محمد دحلان والاعداد التي ستشارك والموازنات والاموال وحمى المؤتمر السابع واشياء كثيره يضعوها في الحساب .

لانريد ان نصدم هذا العام قبل يوم او ساعات بالغاء المهرجان ينبغي ان يكون لديكم خطة ورؤيه وسيناريو وبدائل حتى لاتصدموا ابنا ءحركة فتح وجماهيرها وخاصه وان هذا العام يحمل خصوصية مرور 51 عام على ذكرى الانطلاقه التي انطلقت عام 1965 .